السيسى يشرح لـشباب العالم قدرة مصر على تحويل محن كورونا لـمنح..المبادرات الصحية أنقذتنا والدليل فيروس سى ..الإ

مجلس النواب,الرئيس السيسى,منتدى شباب العالم,الرئيس السيسى ومنتدى شباب العالم,الأوضاع الصحية,جلسة جائحة كورونا

رئيس التحرير
عمرو الديب
الأحد 16 يناير 2022 - 21:50

تحقيقات

خلال جلسة جائحة كورونا- إنذار للإنسانية وأمل جديد

السيسى يشرح لـ«شباب العالم» قدرة مصر على تحويل «محن» كورونا لـ«منح»..المبادرات الصحية أنقذتنا والدليل «فيروس سى» ..الإصلاح الإقتصادى رغم قسوته حقق التنمية

02:28 م - الإثنين 10 يناير 2022

قدم الرئيس عبد الفتاح السيسى، عرضًا للأوضاع الصحية والإقتصادية فى مصر قبل مواجهة أزمة فيروس كورونا، والجهود التى بذلتها الدولة المصرية، والتى كانت السبيل للنجاه من التداعيات السلبية على المستوى الصحى والإقتصادى، والتى وصلت فى دول أخرى لحد الإغلاق بشكل كامل، مشيرا إلى أن مصر نظرت لهذه «المحنة» «كمنحة».

تحيا مصر

 

 

جاء ذلك فى مشاركته بالجلسة الثانية لمنتدى شباب العالم،«جائحة كورونا- إنذار للإنسانية وأمل جديد»، مؤكدًا على أن أزمة فيروس كورونا تحدى عظيم قابل الإنسانية فى العصر الحديث، وشكلت تحديات  وتداعيات سياسية وإقتصادية، ووصل الأمر إلى توقف فى العديد من القطاعات وإغلاق كامل فى بعض الدول وهو ما حقق خسائر كبيرة، مشيرا إلى أنه سيستعرض أوضاع مصر الإقتصادية والصحية قبل مواجهة هذه الأزمة وتداعياتها والتى كانت سبيل لتفادى هذه التداعيات السلبية الكبيرة.

وأكد على أن بقطاع الصحة كانت الأوضاع سلبية  وتم بدء العمل منذ 2017 حيث كانت الدولة تطلق مبادرات  مختلفة بكافة المجالات الصحية لمواجهة الأمراض المزمنة  وخاصة فيروس سى الذى كانت مصر بها أعداد كبير بها وحسب منظمة الصحة العالمية مصر كانت من أكبر الإصابات بفيروس سى، مشيرا إلى أن الجميع يتخيل وضع مصر فى ظل فيروس كورونا إذا كانت بها نسبة إصابات فيروس سى، مشيرا إلى أن المبادرات الصحية  كانت السبيل لتفادى الكوارث والتداعيات السلبية  الكبيرة.

 

 

 السيسى يشرح لـ«شباب العالم» قدرة مصر على تحويل «محن» كورونا لـ«منح»..المبادرات الصحية أنقذتنا  والدليل «فيروس سى» ..الإصلاح الإقتصادى رغم قسوته حقق التنمية  

وتطرق الرئيس السيسى أيضا لأوضاع الإقتصاد المصرى   وبداية الإصلاح الإقتصادى  منذ نوفمبر 2016، وذلك كان به قسوة كبيرة  على المواطنين، وهو ما مكن مصر من مواجهة التحديات والصدمات بجانب العمل على المشروعات القومية والبناء والتنمية مع إطلاقا مبادرات دعم العمالة غير المنتظمة مع إطلاق مشروع حياة كريمة للتنمية وهو كان سبيل لتفادى التداعيات السلبية لكورونا أيضا، مؤكدا على أن تجربة مصر مع هذه الأزمة كانت تحويل الـ«محنة» لـ«منحة»

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

واختتم كلمته  "في النهاية عاوز أقولكم على حاجة.. دائما أبص على موضوع الفيروس.. وأقول ده بيرسل لنا رسالة لنا يقول: أيها البشر انتبهوا.. أنتم لستم قادرين على تحدينا".

 

تابع موقع تحيا مصر علي