خدمات تحيا مصر

وزارة البيئة تعلن وفاة عاملين بمحمية الزرانيق بحادث العريش الإرهابي

تحيا مصر
نعى الدكتور خالد فهمي، وزير البيئة، ومحمد شهاب، رئيس جهاز شئون البيئة، وجميع العاملين بالوزارة ببالغ الأسى والحزن اثنين من العاملين بمحمية الزرانيق الطبيعية التابعة لوزارة البيئة، واللذين نالا الشهادة اليوم جراء حادث الروضة الإرهابي، الذي وصفته الوزارة في بيانها بالخسيس.

وأضافت البيئة في بيان لها، أن العاملين اللذين استشهدا أثناء أدائهما شعائر صلاة الجمعة بمسجد الروضة ببئر العبد بسيناء هما المرحوم نصار سليم شريف فني ميكانيكي، والمرحوم مصطفى سويلم كاتب شئون إدارية.

وأكد وزير البيئة أنه لن يفُلت الظلاميون الذين ارتكبوا تلك المجزرة والذين لا ينتمون حتى إلى الإنسانية من أيادي رجال الأمن والقوات المسلحة وقريبا ستتجلي قدرة الله وانتقامه ما يشفي صدور أهالي وأسر الشهداء وجميع المصريين الشرفاء، داعيا الله العلى القدير أن يتغمد جميع الشهداء برحمته وأن يجعل مثواهم الجنة وان يشفي جميع المصابين.

كان إرهابيون استهدفوا مسجد الروضة غرب مدينة العريش، أثناء أداء المصلين صلاة الجمعة، وأعلنت رئاسة الجمهورية حالة الحداد لمدة 3 أيام.