خدمات تحيا مصر

الجيش الليبي يكشف خطة تطويق ليبيا بحزام إخواني

تحيا مصر
كشف العميد أحمد المسماري الناطق الرسمي بإسم الجيش الليبي بقيادة المشير خليفة حفتر المعين من جانب مجلس النواب قائداً عاماً له، عن خطة وصفها بـ"الهدامة" تستهدف تسييج ليبيا بحزام إخواني، عبر توفير ملاذات آمنة للعناصر الإرهابية لتنظيمي داعش والقاعدة وبقية الميليشيات التي انهزمت في سوريا والعراق.

وقال المسماري، في تصريح لصحيفة "العرب" اللندنية الصادرة اليوم السبت، إن التحالف التركي القطري السوداني، يسعى إلى محاولة السيطرة على الجغرافيا المحيطة بليبيا بهدف توفير تلك الملاذات الآمنة، وذلك تجسيداً لتصريحات أدلى بها الرئيس السوداني عمر البشير في 16 يوليو الماضي "دعا فيها علنياً إلى إيجاد ملاذات آمنة لقادة وأفراد جماعة الإخوان المسلمين، وبقية العناصر المرتبطة بالإسلام السياسي".

ولفت إلى أن الجيش الليبي بحوزته الكثير من المعلومات والمعطيات التي تؤكد سعي السودان وتركيا وقطر إلى إيجاد "دائرة إخوانية لزعزعة الاستقرار في ليبيا، ولمصادرة الدور المصري في المنطقة".

وأكد في هذا السياق، أنه تم خلال الاجتماع العسكري الثلاثي في الخرطوم إعطاء إشارة بدء نقل الإرهابيين من تركيا إلى السودان تمهيداً لنشرهم على طول الحدود مع ليبيا، حيث ستتولى قطر تمويل هذه العملية.

يشار إلى أن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان قام في الاسبوع الماضي بجولة شملت السودان وتونس وتشاد، كما عقد رؤساء أركان الجيوش السودانية والقطرية والتركية اجتماعاً في الخرطوم.