خدمات تحيا مصر

لجنة الزراعة بالبرلمان تطالب بتوعية المواطنين في المساجد والكنائس بتوقيت حملات تطعيم الحيوانات

تحيا مصر
أوصت لجنة الزراعة والرى بمجلس النواب، بضرورة توعية المواطنين، عبر خطبة الجمعة بالمساجد والعظة بالكنائس، بتوقيت حملات تطعيم الحيوانات، وكذلك اوصت الحكومة بافادة اللجنة باعداد الحيوانات التي يتم تحصينها.

جاء ذلك خلال اجتماع لجنة الزراعة والرى بمجلس النواب، برئاسة النائب هشام الحصرى وكيل اللجنة، لمناقشة طلب الإحاطة المقدم من النائب إبراهيم نظير، حول انتشار مرض الجلد العقدى والحمى القلاعية بمحافظة أسيوط بصفة خاصة وباقى المحافظات بصفة عامة، وطلب الإحاطة المقدم من النائب أحمد نبيل مدين، حول نفوق الحيوانات بسبب انتشار مرض الحمى القلاعية والجلد العقدى بين المواشى رغم التحصين.


وقال النائب إبراهيم نظير، ان انتشار مرض الجلد العقدى والحمى القلاعية، أدى بدوره الى نفوق عدد غير قليل من الثروة الحيوانية، مطالبا بسرعة مواجهة ذلك الامر.

وايده النائب أحمد مدين، مشيرا الى ان ذلك المرض يضر بالثروة الحيوانية في مصر وكذلك يضر برأس مال الفلاح البسيط.

وطالب مدين، بالكشف عن الأسباب الرئيسية لنفوق الحيوانات رغم تحصينها، مؤكدا ان كل الحيوانات، يتم تحصينها، والفلاح حريص على ذلك التحصين، خاصة وان مقابل ذلك التحصين زهيد جدا، مقارنة بقيمة الحيوان.

جاء ذلك تعقيبا، على الدكتور عبد الحكيم محمود رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للخدمات البيطرية، الذى اكد خلال كلمته للرد على طلبات الاحاطة، بأن هناك دورا تقوم به الهيئة بتحصين الحيوانات، لحمايتها من ذلك المرض، بالإضافة الى التأمين المادى على تلك الحيوانات، الذى يصرفه المواطن حال نفوق الحيوان.

وردا على كلمة رئيس الهيئة العامة للخدمات البيطرية، بشأن دور الهيئة لتوعية الفلاحين وارسالها لوزارة الأوقاف خطابات للتوعية حول تحصين الحيوانات بخطبة الجمعة، أوضح هشام الحصرى وكيل اللجنة، ان ذلك الدور غير ملموس على ارض الواقع، قائلا، "انا بصلى الجمعة كل أسبوع ولم اسمع اى شيء عن ذلك، ولا نزيد محرد كلام للاستهلاك المحلى "مطالبا بضرورة التواصل المباشر بين الهيئة ووزارة الزراعة ووزارة الأوقاف والكنائس، للوصول الى نتيجة ملموسة في توعية المواطنين بأهمية تحصين الحيوانات وتوقيت حملات ذلك التحصين.

واكد الحصرى، على ضرورة ان تتضمن خطبة الجمعة بالمساجد وعظة الكنائس، معلومات عن وقت تحصين الحيوانات من الامراض واهمية ذلك وتشجيع الفلاح على التحصين، حتى يتم مواجهة تلك الامراض التي تؤدى الى نفوق الحيوانات.


وطالب النائب رائف تمراز وكيل لجنة الزراعة، بتنظيم حملة قومية تثقيفية بمديريات الزراعة بالمحافظات، للفلاحين المربين للحيوانات، لتوعيتهم
كما طالب، بمكافحة امصال بير السلم، وزيادة عدد الأطباء البيطريين، وتخصيص رقم لكل حيوان، بحيث يساعد ذلك في التفريق بين الحيوان المحصن وغير المحصن، على ان يتبع ذلك عدم تواجد الحيوانات غير المرقمة الى الأسواق، منعا لنقل العدوى الى الحيوانات المحصنة.