خدمات تحيا مصر

"بحوث الكهرباء والطاقة": لدينا خطط لتظيم الاستفادة من الشمس في المستقبل

الطاقة الشمسية
الطاقة الشمسية
أكد الدكتور أحمد عبدالله شاهين، رئيس مجلس بحوث الكهرباء والطاقة، أن الفترة المقبلة ستشهد تعظيم الاستفادة من الطاقة الشمسية المتوفرة فى مصر على مدار العام، مشيرًا إلى أن مجلس بحوث الكهرباء والطاقة وضع خارطة طريق لـ"مستقبل المركزات الشمسية مع إمكانية تحلية المياه وتخزين الطاقة"، تعتمد على دراسة تعثر المشروعات السابقة، ومحاولة تفاديها فى المستقبل مع الاستفادة القصوى من محطة الكريمات.

وأوضح أن تكنولوجيا المركزات الشمسية من التكنولوجيات المنتشرة فى العديد من دول العالم وما لها من مزايا تؤهلها لأن تكون بديلًا آمنا عن مصادر الطاقة التقليدية التى تستخدم الوقود الأُحفورى العادى، ولها تطبيق آخر لم يتم استخدامه حتى الآن فى مصر، وهو إنتاج مياه نظيفة صالحة للشرب باستخدام التحلية، والتى يمكن أن توفر ما يقرب من 20% من احتياجات مصر من المياه، بالاعتماد على الطاقة الشمسية الساقطة على المرايا المقعرة، دون تتابع أشعة سقوط الشمس.

وأضاف أنه بالتالى يمكن التحكم فى زاوية انعكاس هذه الأشعة عن طريق ما يسمى بالهليوستات لتتركز فى بؤرة هذه المرايا التى تعتبر هى الغلاية المستقبلة لأشعة الشمس طيلة السطوع لترفع درجة حرارة المياه لتصل إلى الغليان وتصبح بخارا يدير التوربينة البخارية التى تدفع مولد الكهرباء، كما أنه يمكن استخدام بعض من البخار فى التخزين عن طريق الملح المنصهر أو فى تحلية المياه.