عاجل
الثلاثاء 18 يونيو 2024 الموافق 12 ذو الحجة 1445
رئيس التحرير
عمرو الديب

السفارة الأمريكية تشكر التنسيقية.. إشادة تاريخية بالمبادرة الإنسانية لفرسان الأحزاب والسياسيين 

تحيا مصر

بفضل الريادة وروح السبق وامتلاك زمام المبادرة، سجلت تنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين إسمها بحروف من نور في السجل الذهبي للحياة السياسة والنيابة المصرية، بأدوار امتد صداها إلى خارج حدود البلاد وتحديداً في الولايات المتحدة الأمريكية، عقب تكفلها باستضافة السيدة الأمريكية التي تعاني مرض السرطان.

 

 

تأثير التنسيقية على المستوى العالمي 

حازت تنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين على احترام وتقدير بالغين، من جانب السفارة الأمريكية في القاهرة، بكل مايمثله ذلك من ثقل ورمزية على المساحات التي باتت تكتسبها عن جدارة واستحقاق كيان تنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين، ليس على مستوى المكتسبات السياسية في الداخل فقط، وإنما إحداث تأثير في كبرى الدول العالمية، وترك انطباعات مبهرة لدى العالم.

 

 

 

 

السفارة الأمريكية تشكر تنسيقية الشباب

نشرت الصفحة الرسمية للسفارة الأمريكية على فيس بوك تنويها لما قامت به مصر تجاه السيدة الأمريكية المصابة بمرض السرطان وهو ما يعد شكرا على موقف تنسيقية شباب الأحزاب ودورها في ذلك.

وجاء الشكر على صفحة السفارة كالآتي :الابن: "إذا كان هناك شيء واحد في العالم تتمني فعله، فماذا سيكون؟".. الأم: "أود أن أرى الأهرامات."

أحيانا تتحقق الأحلام.. اقرأ عن رحلة العمر، بفضل جهود حملة جمع الأموال التي بذلها الابن بلا كلل وكرم ضيافة وزارة السياحة. وشكرًا أيضًا لـ "تنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين" وجميع من كان سببا في تحقيق هذا الحلم.

بعدها وجه، داستن فيتالى، نجل السيدة الأمريكية جلوريا والكر، المصابة بالسرطان والتى تزور مصر حاليًا، الشكر للدكتور خالد العنانى، وزير السياحة والآثار، عبر صفحته الشخصية على موقع التواصل الاجتماعى انستجرام، لتمكينها على تحقيق أمنية حياتها بأن تزور منطقة الأهرامات.  

 

 

  وكتب داستن "شكرا جزيلا لك على تحقيق هذا لوالدتنا" مرفقًا صورة والدته مع وزير السياحة والآثار أمام ساحة تمثال أبو الهول.

وقبلها قامت السيدة الأمريكية جلوريا، بزيارة المتحف المصري، أمس برفقة وفد من تنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين يتضمن كلًا من شريف الرفاعى وسلمي الصرتي، وكان المتحف هو نقطة انطلاق الموكب الملكي لملوكنا العظماء، والذي شاهدته السيدة جلوريا، مما جعلها حريصة علي زيارة المكان الذي خرج منه الملوك المصريون بعد أن تواجدوا به لعقود طويلة 

 

 

قالت تنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين، إن السيدة الأمريكية جلوريا عرفت مصر بعد أن أهدتها التنسيقية كحك العيد، الهدية البسيطة التى تحمل إليها تراثًا مصريًا قديمًا عمره آلاف الأعوام، قائلة:" سحر العادات والتقاليد المصرية يكمن في بساطتها، وأز تراثنا يمكن أن يتذوقه العالم أيضًا".   وتناولت أسرة السيدة جلوريا، الكعك المصري معربين عن سعادتهم بمشاركة المصريين فرحتهم بقدوم عيد الفطر المبارك.   وتابعت التنسيقية: "هنا تنتقل السعادة عبر الهواء، هكذا أرادت أن تعبر السيدة جلوريا، فالتراث علي أرض مصر موجود في كل شئ، مؤكده علي أنه يمكن للأمنيات أن تتحقق" .   يذكر أن تنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين قامت بالتواصل مع "داستن  فيتالى" ابن السيدة الأمريكية جلوريا، والتي أصيبت بالسرطان وأعربت لابنها عن رغبتها في زيارة مصر ورؤية معالمها السياحية، مما اضطره لعمل إضافى فى طهي وبيع الوجبات الغذائية لتحقيق حلم والدته، كما أبلغتهم التنسيقية بأنها ستكون فى انتظارهم فور وصولهم إلى المطار.   وبدأت "التنسيقية"، بإعداد برنامج سياحي متكامل يليق بحلم هذه السيدة التي تركت العالم كله واختارت أن تزور أول التاريخ ومهد الحضارة، مصر التى لا يقصدها أحد إلا وفتحت له أبوابها.   وتوجهت التنسيقية، بخالص الشكر لابن هذه السيدة علي إخلاصه لوالدته وعمله علي تلبية رغبتها أثناء رحلة علاجها من السرطان، ومن منطلق حرص التنسيقية علي تشجيع هذه الأعمال النبيلة ونقل صورة مصر للعالم كله، فإن التنسيقية سوف ترافقهم علي مدار رحلتهم من القاهرة إلي شرم الشيخ لاصطحابها في جميع الأماكن السياحية التي تتمني أن تراها.

تابع موقع تحيا مصر علي