عاجل
السبت 13 أغسطس 2022 الموافق 15 محرم 1444
رئيس التحرير
عمرو الديب

الأولى على الثانوية الأزهرية مكفوفين: "مروحتش دروس خصوصية وبابا اللي كان بيذاكر لي.. وكله بفضل القرآن

الطالة ريم الأولى
الطالة ريم الأولى على الثانوية الأزهرية

عبرت أسرة الطالبة ريم عيسى البدوي عن فرحتها، لحصول ابنتهم على المركز الأول أدبي شعبة مكفوفين بالثانوية الأزهرية  بمجموع 617 درجة.


والتقى تحيا مصر بـ أسرة الطالبة ريم الأول أدبي شعبة كفيف بالثانوية الأزهرية، حيث استقبلت الأسرة نجاح الطالبة بالزغاريط والفرحة العارمة.

الطالبة ريم كفبفة الأولى على الثانوية الأزهرية

قالت الطالبة ريم" كنت بذاكر 8 ساعات في اليوم..ووالدي هو اللي كان بيذاكرلي..وكنت بعاني من مذاكرة مادتي الأنجليزي والفرنساوي".
وأضافت الطالبة ريم، أنها تريد أن تلتحق بكلية اللغات والترجمة، ولكن والدها يريدها أن تلتحق بكلة الدراسات الإسلامية.

" src="">

والد الطالبة ريم

ومن جانبه قال والد الطالبة ريم" فضيلة الأمام شيخ الأزهر كلمني ومكنتش مصدق ومكالمته أحسن حاجة حصلت في اليوم"، مشيرا إلى" أنا كنت بذاكر المواد الأول وبعدين أذاكرلها".
وأوضح والد الطالبة ريم" كنت متوقع أنها تجيب مجموع كبير وتطلع من الأوائل لأنها متفوقة وذاكرت وعملت اللي عليها، ونفسي تدخل كلية الدراسات الإسلامية..بس هي عايزة تدخل كلية اللغات والترجمة".

والدة الطالبة ريم

وقالت والدة الطالبة ريم" أول مرة أفرح من قلبي وأزغرط علشان ريم تستحق النجاح وتعبت علشان توصله وبدعيلها تحقق اللي بتتمناه". 

الطالبة ريم: والدي هو من تلقى اتصال شيخ الأزهر

كما أعربت عن فرحتها بالسجود شكرا عندما علمت بتفوقها وحصولها علي المركز الأول علي مستوي الجمهورية ، مشيرة إلي سعادتها البالغة باتصال ومكالمة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر الذي قام يتهنئتها هي وجميع أفراد الأسرة ، مشيرًا إلي آن والدها هو اول من تلقي الاتصال وقامت والدتها باطلاق الزغاريد.

" src="">

شيخ الأزهر يهنئ أوائل الثانوية الأزهرية

وأجرى فضيلة الإمام الأكبر أ.د/ أحمد الطيب، شيخ الأزهر الشريف، اليوم الأربعاء، اتصالا هاتفيا، هنأ فيه أبناءه الطلاب الحاصلين على المراكز الأولى في الشهادة الثانوية الأزهرية بجميع أقسامها على مستوى الجمهورية للعام الدراسي 2021/2022 م.

كما أشاد الإمام الأكبر أ.د/ أحمدد الطيب خلال اتصاله بـ أوائل الثانوية الأزهرية ، بتفوقهم وما بذلوه من جهد، حتى ينالوا المراكز الأولى، معربًا عن تمنياته لهم ولجميع الطلاب بمستقبل واعد ومشرق، وأن يحملوا لواء المنهج الأزهري في المستقبل في شتى المجالات داخل مصر وخارجها، مؤكدًا على ضرورة أن يواصلوا التميز والتفوق والاجتهاد في طلب العلم وحصد المراكز الأولى دائمًا لخدمة دينهم ووطنهم.      

تابع موقع تحيا مصر علي