عاجل
الثلاثاء 16 أغسطس 2022 الموافق 18 محرم 1444
رئيس التحرير
عمرو الديب

خلص على صديق عمره علشان 15 ألف جنيه..أسرة ضحية كرداسة تروي التفاصيل

المجني عليه
المجني عليه

فى وقت غروب الشمس بمحافظة الاسكندرية حدثت جريمة مؤسفة قتل شاب من منطقة المعتمدية التابعة لمركز كرداسة  على يد صديق عمره، تحيا مصر إلتقى مع شقيق المجني عليه لتروي لنا تفاصيل الواقعة.

قال شقيق  المجني عليه:"عمر أخويا ومحمد صحاب من 10 سنين, وفى شهر 6 الماضي طلب محمد منه 15 ألف جنيه كسلف لشراء أدوات عمل حيث يعمل نقاش, وبعد ذلك طلب شقيقي فى شهريوليو منه الأموال التى أعطهاله  وبدأ المتهم بالتهرب منه وأتخذ طرق المماطلة  فى الرد عليه".

طلب استرداد أمواله

وذكر شقيق المجني عليه أنه عندما أستمرشقيقه عمر فى طلب المبلغ المالي من صديقه, بدأ المتهم  فى تنفيذ خطة للتخلص منه, وخطط مع شخص أخر يدعى جمال الذي تملك خالته شقة فى محافظة الإسكندرية, وبعد ذلك حضر محمد إلى منزلهم يوم الثلاثاء 19 يوليو وطلب منه أن يذهب معه إلى الاسكندرية لأن لديه شغل نقاشة فى محافظة الاسكندرية , ووعده بسداد أمواله، وأقتنع عمر بفكرة صديقه وتناولا الاثنين معا العشاء مساء الثلاثاء فى منزل عمر ثم ذهبا إلى الإسكندرية.

" src="">

وأوضح شقيق المجني عليه أن أخر وسيلة تواصل كانت بين شقيقه وخطيبته يوم الأربعاء الساعة 3 عصرا، موضحاً " خطيبة عمر سألت عمرعلى الماسنجر  بتقله أنت فين رد عمرعليها قالها أنا مع محمد  فى إسكندرية على البحر بعد كدا طلبت خطيبة عمر من صديقه محمد يخلي باله من خطيبها عمر ، فرد عليها المتهم ده في عنيا"، وبعد ذلك تم غلق تليفون عمر فى تمام الساعه الـ 5م.

تهرب المتهم وإخفاء جريمته

وقال شقيق المجني عليه  أن الأسرة بدأت تقلق على نجلهم الشاب فذهبوا إلى منزل المتهم لكي يطمئنوا على محمد ونجلهم ليرد عليهم والد الجاني أن نجله أتى إلى المنزل فى تمام الساعة الرابعة والنصف فجراً وليس معه أحد فسألت أسرة المجني عليه محمد عن المجني عليه فأجابهم أن عمر لديه بعض الأعمال فى بمجرد انتهاءها سيعود من إسكندرية.

وأكد شقيق الضحية أن القلق استمر في نفوس الأسرة حول نجلهم وذلك بسبب ردود  المتهم عليهم، فذهبوا إلى قسم شرطة كرداسة لعمل محضر بتغيب عمر, وقامت قوات الشرطة  بإستدعاء محمد لأنه كان أخر شخص يرافقه للتحقيق معه ، وعقب يومين من التحقيقات أعترف المتهم بإرتكابه الجريم  وأنه دبر مع شريكه يدعى جمال لقتل عمر فى محافظة الاسكندرية بعد أن قاموا بتخديره تم خنقه بقطعة قماش ووضعوه فى جوال ثم قاموا بإلقائه فى شقة مهجورة  بمنطقة الدخلية بالإسكندرية، وقاما المتهمين بتمثيل الجريمة أمام النيابة العامة. 

استلام جثة المجني عليه

وقال شقيق المجني عليه أنهم أستلموا جثمان شقيقه يوم الجمعة 29 يوليو و قاموا بدفنه فى مقابر الأسرة وكانت الأسرة فى حالة أنهيار لأنهم ليسوا مقتنعين بما قام به محمد صديق نجلهم وأصاب الحزن قلوبهم جميعاً لأن هذا العام كان قد أقترب زواج عمر بعد تخرجه من المعهد العالي للنظم والمعلومات.

القصاص

وطالب شقيق المجني عليها بالقصاص من المتهمين وسرعة الإجراءات في القضية، وإنهم يريدون الإعدام للقتلة مثلما قتلوا شقيقه قائلا:" إزاي بني أدم يسوى 15 ألف جنيه، وليه يعني ايه مفيش خالص كان ياكل ويشرب ويجيي معانا ودي جزاة عمر على اللى عمله معاك، والقصاص العادل هو طلبنا الوحيد".

تابع موقع تحيا مصر علي