عاجل
الثلاثاء 16 أغسطس 2022 الموافق 18 محرم 1444
رئيس التحرير
عمرو الديب

سيدة تستغيث: طليقي عدمني وعياله العافية من الضرب في وقت الرؤية

سيدة تستغيث
سيدة تستغيث

«كان بيقول لابني أمسك السكينة لولاد خالك ولو مرضيش يسمع كلامه يضربه».. كلمات أطلقتها زوجة تستغيث من بطش طليقها إلتقاها تحيا مصر في بث مباشر, لتروي لنا تفاصيل إعتداء طليقها عليها وعلى والدتها في مقطع فيديو متداول علي مواقع التواصل الاجتماعي بمحافظة الدقهلية.

فقتول فاطمة:"اتطلقت منه بعد جواز 6 سنين بسبب أيده اللي كانت كل يوم تتمد علينا، وعيشت معاه و جيبت منه ولد أسمه محمد عنده 6 سنين وبنت أسمها إيمان عندها سنتين, وبعدها مستحملتش وأتطلقت منه، وبسبب المشاكل بينا كانت وصلت بينه وبين أخواتي, وحاولنا كتير نستغيث منه ومكنش حد بيسمعنا". 

كان بيستغل حقه في الرؤية بعد الطلاق 

وتابعت فاطمة:" بوديله الولاد كل شهر النادي بعد الطلاق عشان يشوفهم, و بدأنا فيها من شهر 1 اللي فات , وببقي أنا معاهم أنا أو والدتي عشان بنخاف أنهم يروحوله لوحدهم, وفي كل مرة كان يرجعهم من معياد الرؤية مضروبين قدام زمايلهم في النادي وقدام الناس, لدرجة إن الأهالي بطلوا يجيبوا عيالهم النادي ده خوفا عليهم من الأذي النفسي اللي بيشوفوه من طليقي وهو بيتهجم علي عيالي". 

" src="">

قطع هدوم ابني 

و أضافت فاطمة:" ابني كان عنده 5 سنين مسكه ضربه وقطع الهدوم من عليه وكنا خايفين يموته, وكل ده عشان جه حد غريب سأل ابني بيقوله أنت ابن مين راح ابني رد عليه وقاله أنا ابن فاطمه ومذكرش اسمه, وحصل من ده كتير وكل مرة يبقي حد من عيالي هيروح في أيده والناس هي اللي تلحقنا.

خايفة على عيالي 

وقالت فاطمة:" خايفة عيالي لما يكبروا يضروني هما كمان لأنهم أكيد بعد كل اللي شافوه ده مش هيطلعوا أسوياء نفسيا, وأنا مش هستني لحد ما أخسرهم ولازم أبعده عنهم بأي شكل، والناس مكنوش مصدقين اللي بيحصل فينا و طلبوا مننا نصورلهم عشان يشوفوا بنفسهم، والناس ظلموني و قالولي حرام عليكي أنتي بتشهري بطليقك وإستحالة أب يعمل كده في عياله ولو مش بتكدبي صوري اللي بيحصل ده فيديو واحنا هنصدقك, و ده فعلا حصل و شافوا بعنيهم هو بيتهجم علينا إزاي في الفيديو ". 

والدة فاطمة ده 

قالت والدة فاطمة:"  مكنتش متخيلة أن راجل قد عيالي يضربني بالشكل الهمجي ده, وكل مرة كان بيضرب فيها عيل من عياله كان بيبقي لأسباب متستدعيش كل ده, يعني في مرة طلب من محمد ابنه  يمسك السكينة لأولاد خاله وهو بيلاعبهم, ولما محمد مرضيش قام ضربه و مرحمهوش, فاحنا بنستغيث من الإنسان ده أنه يسيبنا في حالنا ويسيب عياله اللي لسة مشافوش دنيا، وبنطالب بتوفير حماية أمنية أثناء رؤيته لأطفاله".

تابع موقع تحيا مصر علي