عاجل
الأربعاء 05 أكتوبر 2022 الموافق 09 ربيع الأول 1444
رئيس التحرير
عمرو الديب

كيف تحول عواد من حبيس للدكة إلى اللاعب الأكثر تأثيراً في القلعة البيضاء ؟

محمد عواد
محمد عواد

يعيش محمد عواد نجم حراسة المرمى بنادي الزمالك، لحظات فارقة مع الفريق الأبيض، ويقدم مستويات مميزة وأصبح أحد أهم اللاعبين داخل الفريق ، واللاعب صاحب البصمة القوية مع الفريق خلال الموسم الحالي.

تحيا مصر

كيف تحول مستوى عواد مع الزمالك

بداية عواد مع الزمالك لم تكن تسير مثلما أراد االاعب، فقد كان ترتيبه الثالث ما بين الحراس، حيث جاء بعد كلل من جنش، أبو جبل ثم هو، وبعد رحيل جنش لفيوتشر هذا العام، أصبح هو الثاني بعد أبو جبل ، والذي بدأ بدوره بداية سيئة مع الفريق وتلقت شباكه 5 أهداف من النادي الأهلي في لقاء القمة، ولكن جاءت بطولة أمم إفريقيا لتكون بمثابة العاصفة التي انتشلته من على حافة الهبوط، لينتزع الأمل لدى عواد ، الذي توقع بأن يكون هو أحد الخيارات البديلة لأبو جبل بعد هبوط مستواه.

طال انتظار عواد كثيراً منذ أن تعاقد مع الزمالك حتى ينول الفرصة كاملة مع الفريق، فاللاعب أخذ فرصته كاملة منتصف الموسم الجاري، بعد انخفاض مستوى أبو جبل بالإضافة لتمرده، الذي قاده في الأخير لكتابة مشوار النهاية مع الفارس الأبيض ، ليتسع المجال لعواد، الذي استغل الفرصة أفضل استغلال وانتفض بشكل كبير، وأصبح هو صمام الأمان للجمهور الأبيض، واللاعب الذي تسبب بشكل كبير في حفاظ الفارس الأبيض على درع الدوري الذي حققه الموسم الماضي، واقترب من تحقيقه هذا الموسم.

الفصل كل الفضل يرجع للبرتغالي جيزوالدو فيريرا، الذي أعاد الثقة لدى صاحب الـ 30 عام، وعمل على تطوير مستواه إضافة لمنحه الفرصة كاملة، والنتيجة في الأخير صبت في مصلحة الزمالك قبل أن تصب في مصلحة عواد نفسه.

تحول عواد مع فيريرا، من حبيس للدكة طوال 3 سنوات أو أكثر ، إلى اللاعب صاحب الكلمة العليا في الحفاظ على نظافة شباك الفريق في أكثر من مباراة.

شباك عواد لم تهتز آخر 15 مباراة سوى في مناسبتين فقط، ويرجع ذلك لتألقه الكبير والخاطف للعقول والأنظار.

تابع موقع تحيا مصر علي