عاجل
الجمعة 30 سبتمبر 2022 الموافق 04 ربيع الأول 1444
رئيس التحرير
عمرو الديب

الدكتور سيد عرفة يتحدث عبر قناة تنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين

سيد عرفة: الفتوى "صنعة" ولا يحق لأي شيخ أن يفتي

الدكتور سيد عرفة
الدكتور سيد عرفة

قال الدكتور سيد عرفة، عضو مركز الأزهر العالمي للفتوى الإلكترونية، إن فريق مركز الأزهر العالمي يتكون من شباب وخريجي من جامعة الأزهر، وأغلبهم من حملة الماجستير والدكتوراة، موضحا أنها ليست وظيفة فقط، وإنما تم اختيارهم بعد التعرض لاختبارات وتدريبات عديدة، وبعد اجتياز الامتحانات والتدريبات وصل الشباب العامل الآن إلى مراكزهم داخل مركز الفتوى الإلكترونية، موضحا أن العاملين مازالوا يحصلون على دورات حتى الآن لاستمرار التميز في العمل داخل المركز. 

وأضاف "عرفة"، خلال لقاء خاص مع الإعلامية نشوى الشريف، في برنامج "كلام تاني" المذاع عبر تليفزيون تنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين، وينقلها تحيا مصر، أن الفتوى هي "صنعة" ولا يحق لأي شيخ أن يفتي حيث إن بعض الناس تتخيل أن أي شيخ يحق له الفتوى وهذا هو الخاطئ في المجتمع، موضحا أن الله حينما تحدث في كتابه عن الفتوى قال (فَاسْأَلُوا أَهْلَ الذِّكْرِ إِنْ كُنْتُمْ لَا تَعْلَمُونَ) أي أعطى مجال للاختصاص، "يعني لو تعبان هروح لدكتور، والدكتور نفسه فيه تخصصات، وكذلك الشيخ، ممكن شيخ مسجد غير ملم ببعض الأحكام الفقهية ولذلك لا يمكن أن يفتي". 

سيد عرفة: الفتوى تتغير بتغير المكان والزمان والحال 

وتابع سيد عرفة، أن النبي محمد صلى الله عليه وسلم، تحدث عن قصة الشخص الذي قتل 99 نفس وكان يرغب للفتوى، ومن ثم ذهب لشخص عابد وليس عالم وقال له قتلت 99 هل لي من توبة؟ فالرجل أفتى بأنه ليس له توبة فقتله وأتم به 100 قتيل، والرجل كان يرغب في التوبة وانتقل إلى شخص عالم وسأله هل لي توبة فأفتى له أن له توبة ولكن عليه أن يغير المكان الذي يعيش فيه، ويعبد الله، والرجل خرج وهو في نصف الطريق مات، "الملائكة اختصمت فيه ملائكة العذاب تقول هيروح النار، وملائكة الرحمة تقول هيروح الجنة، سيدنا النبي علمنا ده الفتوى لها تخصص، لازم أعرف أسأل مين واروح لمين، فالفتوى تخصص زيه زي أي تخصص تاني". 

" src="">

وأردف سيد عرفة، أن الفتوى تتغير بتغير الزمان والمكان والحال والأشخاص، أي أن شيء وقع علي يتغير عند غيري، حيث إن الفتوى بتتغير، ومثلما يقال "الحكم على الشيء فرع عن تصوره". 

تابع موقع تحيا مصر علي