عاجل
الثلاثاء 04 أكتوبر 2022 الموافق 08 ربيع الأول 1444
رئيس التحرير
عمرو الديب

النائب علاء عصام بندوة تحيا مصر: الحوار الوطنى لم يأت مُتأخر.. ومصر كانت أمام حالة خطيرة من عام 2011

النائب علاء عصام
النائب علاء عصام بندوة تحيا مصر

أكد النائب علاء عصام، عضو مجلس النواب عن تنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين، والمقرر المساعد للجنة المحليات بالحوار الوطني، أن  مصر كانت أمام حالة خطيرة جدا من عام 2011من الإنقسامات ومن خطر حقيقى يهدد الدولة المصرية .

تحيا مصر 

النائب علاء عصام بندوة تحيا مصر

وأشار عصام، في ندوة تحيا مصر، إلي وجود دول تستخدم الجماعات الإرهابية للنيل من الدولة المصرية، لتحقيق أغراض غير نبيلة تؤثر بالسلب على المنطقة العربية، من أجل أن تظل الدول العربية على وضعها بشكل سلبى، ودون تقدم وعلى رأسها مصر بأن تظل ضعيفة وغير منتجة.

النائب علاء عصام: الرئيس السيسى زعيم ثورة 30 يونيو ..واستلم مصر "كُهنة" ومن سبقه كان يدغدغ المشاعر

وقال عضو مجلس النواب عن تنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين، والمقرر المساعد للجنة المحليات بالحوار الوطني، إن الجماعات الإرهابية استطاعت الوصول للحكم، وعندما تأكد المواطن المصرى أن الجماعة الإرهابية لا تريد الخير لمصر، وتريد أن تُضعف مصر،وبالتالى أسقطوهم فى ثورة 30 يونيو.

النائب علاء عصام بندوة تحيا مصر

وأضاف النائب علاء عصام، "زعيم ثورة 30 يونيو هو الرئيس عبد الفتاح السيسى، وأيضا حركة تمرد هى التى كانت مع شباب جبهة الإنقاذ، وأيضا جبهة الإنقاذ فى مواجهة هذه الجماعة الإرهابية.

وأشاد عصام، بجهود الشعب المصرى، الذي كان مؤمن بدور القوات المسلحة فى حماية المصريين من الجماعة الإرهابية، ومؤمن أيضا بدور الرئيس عبد الفتاح السيسى، وبالتالى حصل على أغلبية كبيرة فى الانتخابات الرئاسية 2014، وهو فوز مستحق.

النائب علاء عصام بندوة تحيا مصر

وأكد عضو مجلس النواب عن تنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين، والمقرر المساعد للجنة المحليات بالحوار الوطني،أنه عندما جاء الرئيس فى سدة الحكم كان يدرك كل تحديات الدولة المصرية، وعبر عنها فى أكثر من لقاء، لافتا إلي أنه أكثر رئيس جمهورية تحدث بشكل مباشر مع المواطن، لأنه يشعر بالمواطن فى الأساس.

وأوضح النائب علاء عصام، أن مصر كانت بلد "كُهن" خاصة أن الرؤساء السابقين كان أغلبهم يتحدثون من منطلق "دغدغة مشاعر المواطنين"، ويأخذون قرارات متعلقة بأمور سياسية وإقتصادية متعلقة بتهدئة الناس، مؤكدا إلي أنهم لم يكونوا لديهم الجرأة التى تساعدهم على حل المشكلات من جذورها، مثل حل أزمات قطاع النقل  وغيرها من القطاعات الأخرى.

تابع موقع تحيا مصر علي