عاجل
الثلاثاء 04 أكتوبر 2022 الموافق 08 ربيع الأول 1444
رئيس التحرير
عمرو الديب

النائب سليمان وهدان يطالب بعرض إنجازات الدولة المصرية في مجال البنية التحتية بمؤتمر«التعاونيات الأفارقة»

النائب سليمان وهدان
النائب سليمان وهدان عضو مجلس النواب

أكد النائب سليمان وهدان، رئيس الهيئة البرلمانية لحزب الوفد، على أهمية مؤتمر مجلس وزراء التعاونيات الأفارقة، المقرر عقده خلال الفترة من 17 إلى 20 أكتوبر ، بالعاصمة الإدارية الجديدة، والذي تستضيفه مصر للمرة الأولى بمشاركة نحو 52 دولة أفريقية، تزامنا مع عقد المؤتمر الدولي الرابع للإسكان التعاوني ، مشيرا إلى أن المؤتمر يعزز التعاون مع الأشقاء الأفارقة بمختلف المجالات.

تحيا مصر

النائب سليمان وهدان يطالب بعرض انجازات الدولة المصرية في مجال البنية التحتية بمؤتمر«التعاونيات الأفارقة»

وأشار "وهدان"، إلى أن مؤتمر مجلس وزراء التعاونيات الأفارقة، يعقد تحت رعاية الرئيس عبدالفتاح السيسي، ومن المقرر أن تتسلم مصر رئاسته من نيجيريا لمدة 3 سنوات قادمة، تقديراً لما حققته تعاونيات الإسكان المصرية من ريادة في القارة الأفريقية، مؤكدا على أن المؤتمر فرصة قوية لعرض التجربة العمرانية المصرية الحديثة من خلال استعراض المشروعات الجديدة في مجالات الإسكان والتعاونيات، كما سيتضمن المؤتمر زيارات للوفود المشاركة لمشروعات العاصمة الإدارية والمدن الجديدة، لاستعراض انجازات الدولة في مجال البناء والتشييد.

وقال عضو مجلس النواب ، إن المؤتمر يستهدف بحث آفاق التواصل مع المنظمات التعاونية على المستوى الإقليمي والدولي وتحقيق البعد الاقتصادي والسياسي من خلال التفاعل مع الدول الأفريقية الشقيقة، بالإضافة إلى تبادل الخبرات في نظم التعاونيات بين الدول المشاركة، مشددا على أهمية استعراض دور شركات المقاولات المصرية العاملة في السوق المصرية والأفريقية، لتعزيز فرص وجودها في القارة السمراء ، خاصة في الدول التى يعاد إعمارها بسبب الحروب والنزاعات الأهلية.

وطالب "وهدان" ، وزارة الإسكان باستغلال فترة انعقاد المؤتمر على الأراضى المصرية، للترويج والتسويق إلى المنتجات المصرية، وبحث آليات تحقيق التكامل والتعاون بين الأنشطة التعاونية المختلفة بين الدول المشاركة، والترويج أيضا للمشروعات التنموية وجهود الدولة في مجال البنية التحتية.

رئيس الهيئة البرلمانية لحزب الوفد يطالب بالتصدى لحملات التشكيك 

وكان قد قال النائب سليمان وهدان، إن الدولة المصرية بعد ثورة 30 يونيو تمكنت من تحقيق طفرة تنموية لم يكن يتوقعها أكثر الناس تفاؤلا ، مشيرًا إلى أن الرئيس عبد الفتاح السيسي نجح في دفع مسيرة التنمية التى انطلقت قبل ثماني سنوات ، ولازالت في طريقها دون توقف رغم ما نتعرض له من تحديات بسبب الأزمات العالمية المتتالية.

تابع موقع تحيا مصر علي