عاجل
الأحد 27 نوفمبر 2022 الموافق 03 جمادى الأولى 1444
رئيس التحرير
عمرو الديب

رمضان عبدالمعز عن الاحتفال بالمولد النبوى: فيه ناس بتحب تنكد على نفسها

رمضان عبدالمعز
رمضان عبدالمعز

هنأ الشيخ رمضان عبدالمعز، الداعية الإسلامي، الأمة الإسلامية بمناسبة المولد النبوي الشريف، قائلا:"احتفلوا وافرحوا بتلك الذكرة العطرة".

تحيا مصر

وأضاف الشيخ رمضان عبد المعز، خلال حلقة اليوم من برنامجه  "لعلهم يفقهون"، المذاع عبر فضائية " دي إم سي"، :"الفرحة بالمولد النبوي واجبة لأننا مؤمنين بالنبى وبرسالته".

رمضان عبدالمعز: افرحوا بمولد سيدنا النبى 

وتابع:" فيه ناس بتحب تنكد على نفسها ولكن بقول لهم افرح بفضل الله واحمدوا الله على نعمة الإسلام، واعلموا أن النبى استعاذ من الحزن". 

وأكمل :"افرحوا بمولد سيدنا النبى فهو نورا من وكتاب منيرا، و وذكروا أولادكم بالرحمة، لأن ربكم كتب على نفسه الرحمة، وما لأحد أن يلزم الله بشىء ولكن كتب فى كتاب عنده أن رحمتى سبقت غضبى". 

 وأنهى بالقول :" الإنسان بين أمرين خير عاوزه وشر عاوز يبعده عنه، واللى معاه رحمة ربنا بيعد عنك الغم والحزن". 

وفي وقت سابق، أثنى الشيخ رمضان عبدالمعز، الداعية الإسلامي، على جهود مبادرة  "أخلاقنا الجميلة" التي أطلقتها الشركة المتحدة للخدمات الإعلامية منذ أيام، قائلا: "مبادرة أخلاقنا الجميلة التي أطلقتها الشركة المتحدة مباردة ترسي القيم والأخلاق والمثل والآداب ".

وأضاف الشيخ رمضان عبد المعز،:" مبادرة "أخلاقنا الجميلة"، تدعو إلى ما يدعو له القرآن، معقبا:" القرآن اسمه مأدبة الله لأنه يشتمل على الاداب والرسول بعث ليتمم مكارم الاخلاق".

رمضان عبدالمعز:القرآن اسمه مأدبة الله 

ووجه الشيخ رمضان عبد المعز، الداعية الاسلامي، الشكر للشركة المتحدة للخدمات الإعلامية على  مبادرة "أخلاقنا الجميلة"، معقبا:" هذه الحملة مفيدة للغاية لعدة أسباب أولها "إنها قصيرة وشاملة حيث يطبق على هذه الحملة خير الكلام ما قل ودل".

و عاد الشيخ رمضان عبد المعز، يؤكد على الإلتزام بالصلاة على أوقاتها، قائلا :"الصلاة  تحل جميع مشاكلنا، معقبا:" عايز تحل مشاكلك كلها في يوم اسمع كلامي وأدي الصلاة على أوقاتها".

و حذرالشيخ رمضان عبد المعز، الداعية الإسلامى، من ترك الصلاة والتراخي عن أدائها في أوقاتها، قائلا:" الصلاة أهم شعبة فى الإيمان، وهي عنوان الإيمان و آخر ما وصى به الرسول صلى الله عليه وسلم قبل وفاته".

وأضاف الشيخ رمضان عبد المعز، : "عقوبة التراخي في أداء الصلاة والتكاسل عنها وليس تركها كلية عقوبة لن يقدر على تحملها أحد وهي وادي الويل، مستشهدا بقوله تعالى،:"فويل للمصلين الذين هم عن صلاتهم ساهون".

 

تابع موقع تحيا مصر علي