عاجل
الخميس 08 ديسمبر 2022 الموافق 14 جمادى الأولى 1444
رئيس التحرير
عمرو الديب

مطالبات بتوحيد الجداول لشهر نوفمبر بالقاهرة وترحيلها إلي يوم ٤ ديسمبر

صورة أرشيفية
صورة أرشيفية

طالب عدد من أولياء الأمور بمحافظة القاهرة بتوحيد الجداول لشهر نوفمبر وترحيلها إلى ٤ ديسمبر قرب إنطلاق امتحانات شهر نوفمبر للطلاب .

تحيا مصر 

توحيد الجداول لشهر نوفمبر

وفى هذا السياق قالت فاطمة فتحى ولى أمر، أنه قرب عقد امتحان شهر نوفمبر أعلنت الكثير من المديريات التعليمية عن جداول موحدة لصفوف النقل بوقت كافي، للاستعداد الإدارات والطلبة لأداء الامتحان، وهذا عكس ما حدث مع مديرية التربية والتعليم بالقاهرة كل إدارة بدءا من اليوم نزول جداول لها منها من سيؤدي الامتحان بعد اربع ايام كالمرج وعين شمس، ومنهم بعد ١٠ ايام كالويلي ومنها بعد ١٢ يوما كالزيتون،رغم أن الامتحان في مقرات الشهر إلا أننا نلاحظ أن بعض الإدارات تتسارع فيمن سيعقد الامتحان مبكرا دون النظر لمحتوي الشهر هل تم تدريسه .

ترحيل امتحان شهر نوفمبر 

وأضافت " فتحى "، ورغم اننا العاصمة فإن صفحة المديرية لا تعد المصدر لأولياء الأمور فيما يتعلق بانتظام سير العملية التعليمية أو أي توجيهات وتنويهات تخص الطلبة
نتمني من المديرية ترحيل الجداول للإدارات وإصدار جدول موحد لعقد امتحانات الشهر ليوم ٤ ديسمبر خاصة أن بعض المدارس استغرقت ما يقارب اسبوعين في امتحانات شهر أكتوبر وان معظم ابنائنا أصابهم الإعياء ولم يتم الي الآن استكمال منهج نوفمبر .

وجدير بالذكر أنه عقدت وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني، ممثلة فى الإدارة المركزية لتطوير المناهج، اليوم، ورشة عمل بالاشتراك مع صندوق الأمم المتحدة للسكان ومؤسسة جذور لعرض الصورة النهائية من إطار مفاهيم التربية السكانية والصحة الإنجابية..

تطوير العملية التعليمية 

واكدت وزارة التربية والتعليم والتعليم الفنى على الاهتمام بتضمين مفاهيم السكان والصحة باعتبارهما من القضايا المهمة التى تمس المجتمع كله بجميع فئاته، وتعمل على تناول القضايا بفكر جديد يقوم على الاستدامة، وتم ترجمة ذلك من خلال دمج المفاهيم والقضايا المجتمعية فى المناهج، حيث إن وزارة التربية والتعليم تخاطب شريحة عريضة من المجتمع تصل إلى 25%، كما أن أطفال اليوم هم ركيزة مجتمع الغد وبالتالي فإن المحافظة على صحتهم من أهم المنطلقات الضرورية لمستقبل بلدنا.

و أنه انطلاقًا من إيمان وزارة التربية والتعليم ممثلة فى الإدارة المركزية لتطوير المناهج فإن الاستثمار فى صحة المتعلمين هو أحد أسس تطوير التعليم وهو هدف رئيس لخطط تطوير المناهج ويقتضي ذلك منا صياغة سياسات تعليمية وتدريبية وصحية تهدف إلى تحسين خصائص السكان الصحية والاقتصادية كي تصبح قوة محركة للتنمية الاقتصادية المطلوبة.

وأوضح الدكتور أكرم حسن أن لهذا الهدف قامت وزراة التربية والتعليم والتعليم الفني بالتعاون مع صندوق الأمم المتحدة للسكان بشأن مفاهيم السكان والصحة الإنجابية ودمجها فى المناهج والأنشطة التعليمية، ووضع إطار لمفاهيم السكان والصحة الإنجابية لتضمينها فى المناهج والأنشطة التربوية للمرحلتين الإعدادية والثانوية.

تابع موقع تحيا مصر علي