عاجل
الإثنين 28 نوفمبر 2022 الموافق 04 جمادى الأولى 1444
رئيس التحرير
عمرو الديب

«تجدد الصراع بين مرتضى والخطيب.. وإقالة مسؤول باتحاد الكرة».. الحظ العاثر للجماهير وسط كرنفالات كأس العالم

تحيا مصر

محاولات للشحن والتعصب الجماهيري تخالف الاهتمام بالحدث المونديالي الأبرز 

الكشف عن واقعة غير أخلاقية تناقض السمعة الطيبة لقيادات الاتحاد الكروي

تفاؤل بضوء في نهاية النفق وتحسن مرتقب للدوري والمنتخب الوطني الأول

في الوقت الذي تتجه فيه أنظار العالم إلى أكبر كرنفال رياضي عالمي، المونديال الذي يترقبه الجميع لأعوام متتالية، تزدحم الكرة المصرية والرياضة المصرية بمجموعة من الصراعات وتتفجر حولها قضايا أخلاقية وأزمات لايزال يطالب الجماهير بالتخلص منها عاما بعد آخر.

يرصد تحيا مصر في السطور التالية، التزامن اللافت والمفارقة غير السعيدة لجماهير الكرة المصرية، بين الوقت الذي يحتفل فيه العالم بنتائح مباريات البرازيل والبرتغال ويستعد لباقي المباريات والفعاليات الرياضية الكبرى، ومابين تجدد الصراع بين رؤساء أندية القمة المصرية، مرتضى منصور ومحمود الخطيب، وبين إقالة مسؤول بارز باتحاد الكرة إثر فضيحة أخلاقية.

جدل لايتوقف بين مرتضى منصور ومحمود الخطيب 

وسط حالة من الشحن الجماهيري التي تجري في الاتجاه الخاطئ، تتجدد فصول الصراع بين رئيس نادي الزمالك مرتضى منصور، ورئيس النادي الأهلي محمود الخطيب، حيث تقدم محمد عثمان، المستشار القانوني لـ النادي الأهلي، أمس، ببلاغ جديد إلى النائب العام ضد مرتضى منصور رئيس نادي الزمالك وقناة ناديه، لقيامه بنشر أخبار كاذبة وتوجيه اتهامات باطلة للنادي الأهلي ومجلس إدارته.

وفي بلاغه اتهم المستشار القانوني للنادي الأهلي، رئيس نادي الزمالك، بترويج أكاذيب غير حقيقية، واستئجار أحد الأشخاص بدعوى أنه أحد رجال الدين للإساءة لرئيس النادي الأهلي وأعضاء مجلس الإدارة، من خلال فيديوهات قام ببثها على قناة الزمالك التي خرجت عن كل قواعد المهنية وتجاوزت كل الحدود.. الأمر الذي ترتب عليه حالة من الغضب والاحتقان بين الجماهير.

ويتخذ الصراع المتجدد الذي لايتوقف بين الخطيب ومرتضى منصور أشكال قضائية عدة، حيث تنظر المحكمة الاقتصادية يوم 30 نوفمبر الجاري محاكمة رئيس نادي الزمالك، بتهمة سب وقذف كل من الكابتن محمود الخطيب رئيس النادي الأهلي وبعض أعضاء المجلس في البلاغات المقدمة ضده.

جريمة غير إخلاقية تهز اتحاد الكرة وسط استياء الجماهير

تتمتع الرياضة المصرية بسمعة طيبة، ورغم أية مناوشات أو صراعات كلامية، إلا أن الأغلبية الكاسحة من قيادات الرياضة المصرية، يتمتعون بحسن الخلق ومعروف عنهم النزاهة والشرف، ولنا في ذلك نماذج مضيئة وشديدة الرقي، إلا أنه على مدار الساعات الماضية طفت على السطح واقعة تخص أحد المسؤولين الذي تورط في واقعة غير أخلاقية.

تقدم المحامي أحمد مهران، مدير مركز القاهرة للدراسات السياسية والقانونية، ببلاغ للنائب العام، كشف تفاصيل اتهام مسؤول في اتحاد الكرة المصرية في واقعة غير أخلاقية، ونسب إليه ارتكاب جريمة الزنا مع سيدة متزوجة، وأعلن اتحاد الكرة، اليوم الخميس، إقالة مسؤول متورط في واقعة غير أخلاقية، ولم يفصح عن أي تفاصيل بشأن هذه الواقعة.

التفاصيل التي انشغلت بها الجماهير متعلقة باتهام الزوج الشاكي، زوجته ورئيس لجنة المسابقات بالاتحاد المصري لكرة القدم والمشرف العام على الكرة النسائيةَ في مصر، بارتكاب جريمة الزنا، وأضاف أن الزوج وجد فلاشة بداخلها فيديو للزوجة والعشيق يرتكبان خلاله فعل الزنا مع بعضهما البعض داخل شقة بحي الأزبكية، ولذلك تقدم الزوج ببلاغ إلى النيابة العامة لاتخاذ الإجراءات القانونية ضد المشكو في حقهما.

جماهير الكرة المصرية تتفاءل بمستقبل رياضي أفضل 

وسط تلك الأزمات والمشكلات، لايزال جماهير الكرة المصرية لديها أمل كبير، في تحسين العديد والكثير من المقدرات الكروية والرياضية في البلاد، حيث جهد لايتوقف من رابطة الأندية المصرية للخروج بأفضل نسخ الدوري المصري، بخلاف مدرب جديد عالمي للمنتخب الوطني لكرة القدم، فيتوريا، الذي قهر المنتخب البلجيكي.

تابع موقع تحيا مصر علي