عاجل
الأربعاء 01 فبراير 2023 الموافق 10 رجب 1444
رئيس التحرير
عمرو الديب

النائب علاء مصطفى يطالب بضرورة التوسع في نشر ثقافة استخدام التكنولوجيا الزراعية

تحيا مصر

ناقش اليوم النائب علاء مصطفى، عضو مجلس الشيوخ عن تنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين، الإقتراح برغبة الذي تقدم به، بشأن نشر ثقافة استخدام التقنيات الحديثة مثل إنترنت الأشياء والذكاء الاصطناعي في الزراعة، وتوفير الدعم اللوجستي و المالي للمزارعين لتنفيذ المنظومات الحديثة في الزراعة، وذلك في لجنة الزراعة والري والموارد المائية، بمجلس الشيوخ.

ذكر عضو مجلس الشيوخ، في كلمته، أن التكنولوجيا تساهم بمختلف فروعها وأقسامها بتغيير مجالات الحياة بشكلٍ كبير ومن هذه المجالات الزراعة، وهي من النشاطات التي تأثرت وتطورت بالثورة التكنولوجية وظهر مايسمى بالتكنولوجيا الزراعية.

وأكد مصطفى على أن أهمية التكنولوجيا الزراعية ظهرت جلية في توفير جهد الإنسان وتيسير استثمار مساحاتٍ أوسعٍ من الأراضي، ومع ظهور 

المراقبة الروبوتية والحساسات يمكن للمزارع أن يضيف السماد أو المبيد بالقدر اللازم في المنطقة اللازمة من الأرض المزروعة، وليس كامل الأرض، بل يمكن معالجة بعض الحالة الفردية للنباتات وبالتالي توفير كبير في الأسمدة والمبيدات.

النائب علاء مصطفى يتقدم بإقتراح برغبة بشأن استخدام الذكاء الاصطناعي في الزراعة

وأشار عضو مجلس الشيوخ أن التجارب أثبتت أن التقنيات الحديثة مثل إنترنت الأشياء، استطاعت تغيير أوجه مختلفة في مجال الزراعة، في العمليات الأساسية وهي الملاحظة والتشخيص والتنفيذ، مشيرا إلى أن التحول من الأساليب الزراعية التقليدية إلى الزراعة الذكية تتطلب وقتًا وموارد مالية كبيرة، مؤكدا على ضرورة نشر ثقافة استخدام التقنيات الحديثة مثل إنترنت الأشياء والذكاء الاصطناعي في الزراعة، وتوفير الدعم اللوجستي و المالي للمزارعين لتنفيذ المنظومات الحديثة في الزراعة والتي ستكفل للمزارعين مُراقبة ظروف الزراعة عن بُعد، واستثمار البيانات في التحليلات التنبؤية وتوقع معدلات الإنتاج ومتطلبات التسويق والحد من المخاطر والتهديدات المُحتملة.

 

النائب علاء مصطفي يطالب بإستخدام إنترنت الأشياء والذكاء الاصطناعي في الزراعة.. ويؤكد: تساهد في استثمار مساحات أوسع من الأراضي الزراعية

وفي نهاية النقاش أوصى النائب علاء مصطفى، عضو مجلس الشيوخ، بضرورة التوسع في نشر ثقافة استخدام التقنيات الحديثة في الزراعة بين صغار المزارعين وبناء القدرات المطلوبة لديهم، بالإضافة إلى التوسع في عمل فعاليات تشببك بين الشركات وصغار المزارعين ومنصة موحدة لعرض البرامج و التقنيات الحديثة المستخدمة في الزراعة، وذلك مع إتاحة قنوات متعددة لتوفير الدعم اللوجستي لصغار المزارعين لاستخدام التقنيات والبرامج الحديثة، و توفير سبل التمويل المتنوعة اللازمة لصغار المزارعين لتمكينهم من استخدام التقنيات الحديثة.

تابع موقع تحيا مصر علي