عاجل
الخميس 02 فبراير 2023 الموافق 11 رجب 1444
رئيس التحرير
عمرو الديب

صناعة الشيوخ تناقش الأحد مشاكل الصناعة في الوقت الراهن وكيفية إيجاد حلول

لجنة صناعة الشيوخ
لجنة صناعة الشيوخ

تناقش لجنة الصناعة بمجلس الشيوخ، برئاسة النائب محمد حلاوة، عقب الجلسة العامة، يوم الأحد، مشاكل الصناعة في الوقت الراهن وايجاد حلول وآليات لمواجهتها.

تحيا مصر

مشاركة الرئيس عبد الفتاح السيسي فى قمة أبو ظبى التشاورية

والجدير بالذكر، أن محمد حلاوة، رئيس لجنة الصناعة والتجارة بمجلس الشيوخ، قد قال مسبقًا، إن قمة أبو ظبي التشاورية التى جمعت الرئيس عبد الفتاح السيسي والشيخ محمد بن زايد رئيس دولة الإمارات و السلطان هيثم بن طارق سلطان عمان، والعاهل البحريني الملك حمد بن عيسى آل خليفة و الشيخ تميم بن حمد أمير دولة قطر، والملك عبد الله الثاني بن الحسين عاهل الأردن، تعكس حرص الدولة المصرية على تعزيز آليات العمل المشترك لصالح الشعوب العربية، كما تؤكد على التنسيق الكامل مع كافة الدول الخليجية والعربية بشأن تحقيق الأمن والاستقرار الإقليمى والدولى.

 رئيس لجنة الصناعة والتجارة بمجلس الشيوخ يؤكد حرص الدولة المصريةعلى تدعيم كل الأسس التى يقوم عليها العمل العربى المشترك

وأكد رئيس لجنة الصناعة والتجارة بمجلس الشيوخ، أن مشاركة الرئيس عبد الفتاح السيسي فى قمة أبو ظبى التشاورية التى حملت عنوان  "الازدهار والاستقرار في المنطقة "، تأتى من منطلق حرص الدولة المصرية وقيادتها السياسية على تدعيم كل الأسس التى يقوم عليها العمل العربى المشترك، وخاصة فيما يتعلق بالتنسيق فى ملفات الأمن والأستقرار الإقليميين، بما يضمن صون مصالح الشعوب العربية وتحقيق الازدهار والرخاء لجميع الشعوب فى المنطقة.

وأوضح حلاوة، أن الظروف العالمية الراهنة سواء على المستوى السياسى أو الاقتصادى، واستمرار تداعيات الحرب الروسية الأوكرانية ، خلق ظرفا عالميًا مشحونًا بالأزمات المتلاحقة، والصعوبات على مستوى التعاون والتكامل بين مختلف مناطق العالم فى التبادل التجارى والاستثمار والسياحة والنقل والطيران وغيرها من الملفات الحيوية، كما باتت تلك الحرب كابوسا يعطل خطط التنمية فى الكثير من دول العالم، ويزيد من معدلات التضخم والركود الاقتصادى.

رئيس صناعة الشيوخ: الظروف العالمية الراهنة تستوجب من القادة العرب مزيدًا من التعاون

وتابع:" الظروف العالمية الراهنة تستوجب من القادة العرب، مزيدًا من التعاون والتنسيق والتكامل فى جميع المجالات التي تخدم التنمية والازدهار والاستقرار في المنطقة، وذلك من خلال دعم العمل المشترك والتكامل الإقليمي، خاصة وأن الظروف السياسية والاقتصادية المشحونة فى العالم مرشحة للاستمرار خلال العام الحالى، ودون أن يبدو فى الأفق مشروع لحل الأزمات السياسية التى تعصف بالعلاقات بين الشرق والغرب".

تابع موقع تحيا مصر علي