عاجل
الثلاثاء 16 يوليو 2024 الموافق 10 محرم 1446
رئيس التحرير
عمرو الديب

نزيف أمريكي متواصل..  مقتل 3 أشخاص فى إطلاق نار بواشنطن

الشرطة الأمريكية
الشرطة الأمريكية

قتل 3 أشخاص بولاية واشنطن الأمريكية فى هجوم مسلح جديد يأتي عقب عميلتي إطلاق نار جماعيتين مماثلتين أسفرت عنها مقتل 18 قتيلاً. 

تحيا مصر

هروب منفذ الهجوم

وذكر الضابط مات موراي قائد شرطة ياكيما، المدينة البالغ عدد سكانها حوالى 100 ألف نسمة والواقعة قرب سياتل إن :" المأساة وقعت داخل متجر بقالة، قرابة الساعة الثالثة والنصف من فجر الثلاثاء".

وأضاف أن:" مطلق النار واسمه جاريد هادوك يبلغ من العمر 21 هرب وهو مسلح، ويشكل  خطراً على السكان". 

وأشار قائد الشرطة إلى أن:" المحققين لايعرفون حتى الآن دوافع المهاجم"، لافتا إلى أن إطلاق النار  خلف 3 قتلى".

ووفق موراي فإن:" إطلاق النار حصل فجأة من دون سابق إنذار إذ "لم يقع أي نزاع واضح بين الناس الذين كانوا في المكان". 

وبحسب ما جاء فى تسجيلات كاميرات المراقبة فى متجر البقالة:" دخل الرجل وراح يطلق النار ". 

وأوضح قائد الشرطة أن:" المسلح خرج بعدها من المتجر وأطلق النار على أحد الضحايا ثم اجتاز الشارع وأطلق النار على شخص آخر"، مضيفاً أن:" المهاجم سرق سيارة وفر على متنها".

نداء عاجل 

وأطلقت شرطة ياكيما عبر حسابها على "تويتر" نداءات للسكان ناشدتهم فيها توخي الحذر، وشددت على أن "المشتبه به مسلح وخطير لا تقتربوا منه".

ويأتي هذا الهجوم بعد دعوة الرئيس الأمريكي جو بايدن، الكونجرس إلى التحرك السريع للموافقة على حظر الأسلحة الهجومية. 

بلاء العنف المسلح

وقال الرئيس الأمريكي بشأن حادثة إطلاق النار إن:" بلاء العنف المسلح فى جميع أنحاء أمريكا يتطلب إجراءات قوية".

وأفادت وكالة "بلومبرج" للأنباء أن الرئيس الأمريكي حث أعضاء الكونغرس على تمرير مشروع قانون مجلس الشيوخ المعاد تقديمه للسيطرة على الأسلحة، والذي من شأنه رفع الحد الأدنى لسن شراء الأسلحة الهجومية إلى 21 عاما.

وكان الكونجرس أقر حظراً لمدة 10 سنوات على البنادق الهجومية وبعض مخازن  الذخائر عالية السعة عام 1994 لكن المشرعين لم يجددوه عام 2004 وعلى إثر ذلك ارتفعت مبيعات الأسلحة. 

حداد فى أمريكا 

ويذكر أن الأحد الماضي، وقع هجوم مسلح أسفر عن سقوط 10 قتلى و 9 جرحي فى مونتيري بارك بولاية كاليفورنيا، وعقب ذلك عثرت الشرطة على منفذ الهجوم مقتول وذلك بعد أن أطلق النار على نفسه.

وفى السياق ذاته، أمر الرئيس الأمريكي جو بايدن بتنكيس الأعلام فى المباني العامة تكريماً لضحايا إطلاق النار الجماعي فى مونتيري بارك بكاليفورنيا.

تابع موقع تحيا مصر علي