عاجل
الجمعة 14 يونيو 2024 الموافق 08 ذو الحجة 1445
رئيس التحرير
عمرو الديب

طارق رضوان: دعمنا للرئيس السيسي في الانتخابات الرئاسية يأتي انطلاقنا من إيماننا في قدرته على مواجهة التحديات واستكمال مسيرة الإنجازات

النائب طارق رضوان
النائب طارق رضوان رئيس لجنة حقوق الإنسان بمجلس النواب

قال النائب طارق رضوان، رئيس لجنة حقوق الإنسان بمجلس النواب عن حزب مستقبل وطن، إنه هناك اجتماعات كثيرة حدثت في أروقة الحزب، انتهت إلى دعم ترشيح الرئيس عبد الفتاح السيسي في الانتخابات الرئاسية المقبلة.

وأشار "رضوان"، في تصريحات لـ "اكسترا نيوز"، أن دعم الرئيس السيسي في الانتخابات الرئاسية، جاء استكمالا من الرؤية التي ينتهجا الحزب في دعم مرشح رئاسي سواء خلال انتخابات الرئاسة في 2014 و 2018، وانطلاقا من إيماننا بالرئيس وقدرته على مواجهة حجم التحديات التي واجهتها مصر واستطاع قيادة الدفة بطريقة متنزنة.

طارق رضوان: دعمنا للرئيس السيسي في الانتخابات الرئاسية يأتي انطلاقنا من إيماننا في قدرته على ماوجهة التديات واستكمال مسيرة الإنجازات

وأشار رئيس لجنة حقوق الإنسان بمجلس النواب، أنه حتى خلال الصعوبات التي واجهتها الدولة المصرية سياسية واقتصادية وأمنية، استطاع الرئيس ترسيخ قناعات الحزب وأعضاءه بأنه مرشح الحزب في انتخابات 2024.

طارق رضوان عضو حزب مستقبل وطن: مصر تحت قيادة الرئيس السيسي نجحت في تعزيز مسار التنمية الشاملة

واختتم: "هناك فترة رئاسة تنتهي مع بدايات العام المقبل، وأمر طبيعي أن يكون هناك تسلسل طبيعي لفتح باب الترشح وتلقي طلبات الترشح والإعلان عن عدد المرشحين، وبعدها تنطلق الانتخابات الرئاسية وتكون هناك ممارسة سياسية عادية".

مستقبل وطن يدعم الرئيس السيسي في الانتخابات الرئاسية 2024

يشار إلى أن حزب مستقبل وطن، أعلن في بيان رسمي له تأييده ودعمه لترشح الرئيس عبدالفتاح السيسي للانتخابات الرئاسية المقبلة.

وجاء نص البيان: انطلاقًا من الحفاظ على الانجازات التي تحققت في مصر على مدار 10 سنوات سابقة فى جمیع قطاعات الدولة بشكل عام، والتي قادھا الرئیس عبد الفتاح السیسي منذ تولیه المسئولیة في ظروف صعبة وتحدیات عظیمة لم تتعرض لھا الدولة المصریة في تاریخھا المعاصر، فنجحت مصر تحت قیادته وبتكاتف الشعب ورجال القوات المسلحة والشرطة في القضاء على الإرھاب وتحقیق الأمن والاستقرار، وذلك جنبًا إلى جنب مع تعزیز مسار التنمیة الشاملة في جمیع المجالات سیاسیًا، واقتصادیًا، واجتماعیًا، ودولیًا وعلى رأسھا إعادة مصر إلى مكانتھا الطبیعیة أمام العالم.

واستكمالاً لمسیرة التنمیة والبناء التي یقودھا الرئیس السيسي، وما قطعته مصر في طریقھا نحو الجمھوریة الجدیدة وتوفیر حیاة كریمة للمصریین مع الحفاظ على المقدرات الوطنیة، ودعم تماسك المجتمع المصري بمختلف طوائفه مستنداً إلي برنامج إصلاحي شامل لتثبیت أركان الدولة وإعادة بناء مؤسساتھا الوطنیة وإحداث نھضة تنمویة كبري من خلال أطلاق استراتیجیة التنمیة المستدامة (مصر 2030) والتي شملت عدة محاور أساسیة علي رأسھا التعلیم والصحة والطاقة والعدالة الاجتماعیة وكفاءة المؤسسات الحكومیة والتنمیة الاقتصادیة والتنمیة العمرانیة والسیاسة الداخلیة والخارجیة والأمن القومي

تابع موقع تحيا مصر علي