عاجل
الجمعة 01 مارس 2024 الموافق 20 شعبان 1445
رئيس التحرير
عمرو الديب

إِشادة برلمانية بإعلان الرئيس السيسي لحوار وطني خاص بالاقتصاد ونواب: «يعكس متابعته لما يدور في الشارع»

الرئيس عبد الفتاح
الرئيس عبد الفتاح السيسي

دعا الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية، إلى إجراء حوار فيما يخص الاقتصاد، قائلا:"محتاجين نعمل حوار أعمق وأشمل فيما يخص الاقتصاد"، وذلك خلال الاحتفال بذكرى الـ72 لعيد الشرطة. 

وفي هذا الصدد أشاد أعضاء غرفتي النواب والشيوخ بإعلان الرئيس عبدالفتاح السيسي إجراء حوار وطني خاص بالاقتصاد، كما أكدوا أهمية هذه الدعوة في وضع مقترحات وحلول من شأنها الخروج من تداعيات الأزمة الراهنة والقضاء على إشكاليات نقص العملة، وما يتبعه من تأثر شديد في زيادة أسعار السلع ونقص بعضها.

وكيل خطة النواب : دعوة الرئيس لحوار اقتصادي يتيح إيجاد حلول أسرع للمشكلة

أثنى النائب مصطفي سالم، وكيل لجنة الخطة والموازنة بمجلس النواب، على دعوة الرئيس عبدالفتاح السيسي لحوار اقتصادي وطني في احتفالات مصر بعيد الشرطة. 

وقال: أن فكرة الحوار في حد ذاتها تتيح فتح الآفاق لمزيد من الحلول الجادة ووضع مشاكلنا أمام الناس تقدم رؤى حقيقية ومن الواقع.

وأشار سالم في بيان صحفي له رصده موقع تحيا مصر، أن الدولة تساند المواطن وتهتم ببرامج الحماية الاجتماعية حتى تمتص ولو جزء من تداعيات التضخم ولكن الارتفاع المتتالي في التضخم السنوي وزيادة المخاطر الاقتصادية يلتهم هذه الجهود المبذولة من الدولة، موضحًا أن إشادة الرئيس بقوة ووعي الشعب المصري في تحمل الضغوط هي رهان جديد على مواقف الشعب المصري العظيم الذي يعلم جيدا ان استقرار وأمن مصر قبل أي شيء.

وقال وكيل لجنة الخطة، أن الرئيس عبد الفتاح السيسي خلال كلمته اكد على تأكيد موقف مصر الداعم للقضية الفلسطينية، وعدم تخلى الدولة المصرية عن دعم الأشقاء فى غزة على جميع المستويات الإنسانية والسياسية، مؤكدا أن هذا الدعم سيظل مستمرا حتى يتمكن الشعب الفلسطيني من الحصول على حقوقه كاملة وهو ما يؤكد أن مصر لا تتخلي عن مواقفها الوطنية ولا عن اشقاءها.

وأوضح النائب مصطفى سالم، أن الدولة المصرية تمر بتحديات اقتصادية تتطلب تضافر جميع الجهود، وتعظيم الاستفادة من  الخبرات الوطنية من أجل صياغة استراتيجية اقتصادية تعبر بمصر إلى الجمهورية الجديدة واستكمال مسيرة البناء والتنمية التي خاضتها الدولة منذ سنوات عديدة، مشيرًا إلى أن مصر قادرة على مواجهة التحديات وعبور الأزمات والتاريخ شاهد على ذلك.

النائب أيمن محسب: الدعوة لإجراء حوار اقتصادي شامل يساهم في تقديم رؤي أكثر واقعية ومرونة

ثمن الدكتور أيمن محسب، عضو مجلس النواب، ومقرر لجنة أولويات الاستثمار بالحوار الوطنى، على أهمية الدعوة التي أطلقها الرئيس عبد الفتاح السيسي في احتفال عيد الشرطة، بشأن إجراء حوار اقتصادي أعمق وأشمل لمناقشة الوضع الاقتصادى الراهن، وتحديد آليات التعامل مع التحديات الاقتصادية الراهنة، مشيرا إلى أن مصر تمتلك من الخبرات الاقتصادية والإمكانات ما يمكنها من عبور الصعوبات التي تواجهها على المستوى الاقتصادي.

وقال محسب في بيان صحفي، إن تقديم الحلول الاقتصادية للمرحلة القادمة يتطلب تقديم رؤى واقعية تتسم بالمرونة حتى تتمكن من التعامل مع أي تداعيات قد تتسبب فيها أزمات إقليمية أو دولية، مشيرا إلى أن الرئيس أكد في حديثه أن الكثير من الرؤى الاقتصادية التي يتم طرحها على الرأي العام لا يمكن تنفيذها على أرض الواقع وهو ما يتطلب دراسة معمقة للأوضاع حتى نتمكن من الوصول إلى الرؤي الملائمة.

وأكد عضو مجلس النواب، على ثقته في قدرة ووعي الشعب المصري على استيعاب حجم التحديات التي تواجههنا، وقدرة الشعب المصري في تقديم مثال رائع في تحمل الضغوط الاقتصادية من أجل عبور المرحلة الراهنة، مشددا على أهمية وجود جبهة داخلية متماسكة ومترابطة لعبور أي صعوبات أو تحديات، خاصة في ظل ما تعيشه دول الجوار من صراعات بسبب تفكك جبهتها الداخلية وانقسامها دون أن تضع في اعتبارها المصلحة الوطنية لأوطانهم.

وأشار النائب أيمن محسب، إلى حرص الرئيس عبد الفتاح السيسي خلال كلمته على تأكيد موقف مصر الداعم للقضية الفلسطينية، وعدم تخلى الدولة المصرية عن دعم الأشقاء فى غزة على جميع المستويات الإنسانية والسياسية، مؤكدا أن هذا الدعم سيظل مستمرا حتى يتمكن الشعب الفلسطيني من الحصول على حقوقه كاملة.

النائب حازم الجندي: الدعوة لعقد حوار اقتصادي ضرورة في ظل التحديات الراهنة

أكد المهندس حازم الجندي، عضو مجلس الشيوخ، ومساعد رئيس حزب الوفد، على أهمية الدعوة التي أطلقها الرئيس عبد الفتاح السيسي خلال الاحتفال بذكرى عيد الشرطة الـ 72، لعقد حوار اقتصادي أعمق وأشمل، مشيرا إلى أن ما تمر به مصر من تحديات اقتصادية تتطلب تضافر الجهود والاستفادة من جميع الخبرات الوطنية من أجل صياغة استراتيجية اقتصادية قدرة على العبور بمصر إلى الجمهورية الجديدة واستكمال مسيرة البناء والتنمية التي بدأتها منذ سنوات.

وقال الجندي في بيان صحفي، إن الحديث النظرى عن القضايا الاقتصادية بيصطدم في كثير من الأحيان بالواقع بما يضمه من ظروف وأزمات دولية وإقليمية، مشددا على ضرورة أن تتكاتف جميع الجهود الوطنية وفئات المجتمع المصري من أجل أن تتمكن مصر من عبور الصعوبات التي أخلفتها الأزمات الدولية المتعاقبة وكان أبرزها أزمة جائحة كورونا، والحرب الروسية – الأوكرانية، بالإضافة إلى الأزمات الإقليمية ومنها الحرب الإسرائيلية على قطاع غزة والتوترات الموجودة بمنطقة البحر الأحمر بسبب هذه الحرب.

وأضاف عضو مجلس الشيوخ، أن الرئيس عبد الفتاح السيسي أكد أنه يقدر حجم المعاناة التي يواجهها الشعب المصري بسبب الضغوط الاقتصادية، وارتفاع أسعار السلع، مثمنا قيمة الأمن والاستقرار التي تتمتع بها مصر، والتي تم إدراكها كنعمة في ظل ما يتعرض له قطاع غزة  أو عدد من دول الجوار من أزمات وصراعات داخلية، وهو ما يؤكد قيمة توحيد الجبهة الداخلية ضد أي صعوبات أو تحديات تواجههنا.

تابع موقع تحيا مصر علي