عاجل
الإثنين 15 أبريل 2024 الموافق 06 شوال 1445
رئيس التحرير
عمرو الديب

كان بيلعب مع بنته.. زوجة ضحية السرعة الزائدة بـ الفيوم تروي تفاصيل مؤثرة|فيديو

ضحية سباق بـ الفيوم
ضحية سباق بـ الفيوم

روت زوجة الشاب أسامة 34 سنة من محافظة الفيوم تفاصيل مؤثرة في وفاة زوجها نتيجة الإهمال وسباق سيارات أدى إلى الاصطدام به ووفاته نتيجة ذلك تفاصيل مؤثرة في اللحظات الأخيرة له.

زوجة ضحية حادث الفيوم تروي اللحظات الأخيرة في حياته

وأوضحت زوجة أسامة من الفيوم، لموقع تحيا مصر، أنها تزوجت من زوجها المجني عليه منذ 5 سنوات وهو يعمل في الخارج وكان قد عاد من السفر قريبا من أجل رؤيتها هي وابنته التي لم تتجاوز العام والنص، كما أن والديه متوفيان من ولا أحد له سوى أسرته الصغيرة هي وابنتها، التي رسم لها مستقبل باهر ولكن تركها ورحل نتيجة الإهمال من قبل صاحب سيارة أنهى حياته، بعد دقائق قليلة من الضحكات لها ولابنها.

زوجة ضحية سباق الفيوم

زوجة المجني عليه بـ الفيوم تروي تفاصيل الحادث

 وأوضحت زوجة المجني عليه بـ الفيوم، أنه خرجوا من أجل قضاء بعض الوقت معهما ومع ابنته برفقة صديقه وزوجته وجلسوا في أحد المقاهي وبعد انتهاء اليوم قرروا العودة لمنزلهم، وفي أثناء خروجهم من المقهى دخلت هي وابنتها إلى السيارة فيما كان زوجها في خلف السيارة يضع بعض الأشياء في شنطة السيارة قبل أن تفاجئ بسيارة تأتي بسارة تتجاوز الـ180، ودخلت في سيارتهم التي كانت متوقفة وهي في جانب الطريق وتعطي انتظار، إلا أنه اصطدم بهم ولم تشعر بنفسها إلا تجت شجرة هي وابنتها الصغيرة، وعندما نهضت بمساعدة صديق زوجها وسألها عن زوجها ظنت أنه بخير ليجدوه على بعد 50 متر من مكان الحادث، حيث ان السيارة اصدمت به بقوة ليصل إلى مكان بعيد.

" src="">

زوجة ضحية حادث الفيوم تكشف سبب الوفاة

وشرحت زوجة ضحية حادث السيارة بـ الفيوم، أنها عندما ذهبت وجدت زوجها في حالة خطرة وقد تم نقله إلى المستشفى لكنه كان قد توفي قبل أن يصل بسبب النزيف الحاد والكسور في الصدر، وكان صاحب السيارة التي صدمته في حالة سكر ومعه مواد مخدرة، وقد توقفت سيارته لا إراديا بمجرد اصطدامه به وحاول الفرار مرة أخرى لكن شهود العيان على الحادث أمسكوا به حتى تم تسليمه إلى الشرطة، مؤكدة أنها لن تترك حق زوجها خصوصا أن لا أخد له ووالديه متوفيان، كما أنها ليست الحادثة الأولى في تلك المنطقة بسبب الإهمال والسرعة الزائدة حيث أن صاحب السيارة كان يسير بسرعة جنونية في حين أن السرعة المسموح بها في تلك المنطقة من المفترض ألا تتجاوز الـ100 كيلو.

تابع موقع تحيا مصر علي