عاجل
الثلاثاء 16 يوليو 2024 الموافق 10 محرم 1446
رئيس التحرير
عمرو الديب

ماذا قدم منتخب نيجيريا في أمم أفريقيا قبل مواجهة كوت ديفوار في النهائي؟

نيجيريا
نيجيريا

يستعد منتخب نيجيريا بقيادة مدريه البرتغالي بيسيرو، لمواجهة منتخب كوت ديفوار، مساء اليوم الأحد، وذلك في إطار نهائي بطولة أمم إفريقيا، المقامة في دولة كوت ديفوار، ويسلط تحيا مصر الضوء على مشوار النسور النيجيرية في البطولة.

موعد مباراة كوت ديفوار ونيجيريا 

ومن المقرر أن تنطلق مواجهة نيجيريا أمام كوت ديفوار، في تمام العاشرة مساء اليوم الأحد الموافق 11 من فبراير الجاري، على ملعب السلام بمدينة أبيدجان.

وينتظر عشاق الكرة الأفريقية، هذا النهائي المتوقع أن يغلب عليه طابع الندية والإثارة، وذلك نظرًا لوجود الحافز لدى كل منتخب من أجل تحقيق اللقب.

مشوار منتخب نيجيريا في أمم أفريقيا 

البداية عند مشوار منتخب نيجيريا، والذي وقع في مجموعة صعبة، ضمت رفقته منتخبات ( كوت ديفوار، غينيا الاستوائية، غينيا بيساو)، تأهل كثانٍ عن تلك المجموعة، بعد تعادله أمام غينيا الاستوائية بنتيجة هدف لمثله، ثم فاز بنتيجة هدف نظيف على حساب كلًا من منتخب كوت ديفوار، وغينيا بيساو.

في مباراة دور الـ 16، تفوق المنتخب النيجيري، بنتيجة هدفين دون رد، على حساب منتخب الكاميرون، ثم فاز  بنتيجة هدف وحيد، على حساب منتخب أنجولا، وضرب موعدًا ناريًا أمام منتخب جنوب إفريقيا في نصف النهائي.

أما في نصف نهائي، تأهلت النسور بعد الإطاحة بمنتخب جنوب إفريقيا، بالفوز بركلات الترجيح، بعد أن انتهت الأشواط الأصلية والإضافة بالتعادل الإيجابي 1\1.

مشوار منتخب كوت ديفوار في أمم إفريقيا 

شهد مشوار المنتخب الإيفواري، صعوبة بالغة، فمن الانحدار نحو القاع للمنافسة على الذهب، الذي قد يعانقه منتخب الأفيال إذا حالفه التوفيق في مواجهته أمام النسور النيجيرية. 

وقع المنتخب الإيفواري، في المجموعة الأولى، رفقة منتخبات ( غينيا بيساو، غينيا الاستوائية، نيجيريا)، فاز منتخب الأفيال، في لقاء الجولة الأولى،  على نظيره منتخب غينيا بيساو، بنتيجة هدفين دون رد، ثم تلقى خسارة بنتيجة هدف دون رد، أمام منتخب نيجيريا، وبعدها تلقى خسارة كانت من ضمن مفاجأت هذا الدور، برباعية نظيفة أمام منتخب غينيا الاستوائية.

في لقاء دور الستة عشر، تمكن المنتخب الإيفواري، من الإطاحة بحامل النسخة الأخيرة من بطولة الأمم، وهو منتخب السنغال، بعد الفوز بركلات الترجيح، في مباراة كانت مثيرة بأحداثها، فبعد تأخر المنتخب الإيفواري بهدف في الدقائق الأولى من عمر المباراة، عاد في اللحظات الأخيرة، وأدرك هدف التعادل من ركلة جزاء سددها فرانك كيسيه.

وبسيناريو دراماتيكي، تمكن منتخب الأفيال من التأهل لنصف النهائي، بعد تحقيق فوزًا قاتلَا على حساب منتخب مالي، بنتيجة هدفين دون رد، فبعد أن استقبل هدفًا في الدقيقة 70، عاد وتمكن من تسجيل هدف التعادل في اللحظات الأخيرة من عمر المباراة، ثم في الدقيقة 120 من الشوط الإضافي الثاني، سجل هدف الفوز والتأهل لمباراة نصف النهائي.

تابع موقع تحيا مصر علي