عاجل
الإثنين 22 أبريل 2024 الموافق 13 شوال 1445
رئيس التحرير
عمرو الديب

مجلس الشيوخ يواجه الحكومة بدور القطاع الخاص فى تطوير منظومة النقل والأعضاء يتسائلون:"متى سيحدث ذلك على أرض الواقع"..والوزارة ترد:نجحنا رغم التحديات..فيديو وصور

رئيس مجلس الشيوخ
رئيس مجلس الشيوخ

شهدت الجلسة العامة لمجلس الشيوخ، اليوم الإثنين، برئاسة المستشار عبد الوهاب عبد الرازق، مناقشة الطلب المقدم من النائب هشام الحاج علي، بشأن استراتيجية تطوير قطاع النقل في مصر.

النائب هشام الحاج علي يستعرض طلبه أمام الشيوخ بشأن استراتيجية تطوير قطاع النقل في مصر

وقال النائب: يخوض قطاع النقل سباقا تاريخيا لأكبر تطوير نشهده في تاريخ مصر المعاصر، مشيرا إلى أنه تغيرت فيه جغرافيا شرايين الدولة المصرية فمنذ تولى الرئيس عبد الفتاح السيسي مسئولية القيادة السياسية في عام 2014، أولى قطاع النقل أهمية كبرى، لما يمثله من أهمية حيوية تخدم كل قطاعات التنمية في الدولة المصرية، ويساهم بشكل فعال في تحقيق مستهدفات خطة التنمية المستدامة 2030، فى ظل بناء الجمهورية الجديدة، رغم التحديات الاقتصادية والجيوسياسية التي تمر بها المنطقة والعالم وتأثيرها على الدولة المصرية.

وأكد النائب أن خطة التطوير والتحديث، انطلقت لكافة قطاعات النقل، الأمر الذي أسهم بشكل ملحوظ في تحقيق قفزة هائلة في ترتيب مصر بالمؤشرات العالمية في جودة الطرق ووسائل النقل الذكي بشهادة كبري المؤسسات الدولية وذلك وفق استراتيجية محددة نستوضح معالمها من الحكومة، بجوانبها المتعددة من  تطوير السكك الحديدية ومشروعات الجر الكهربائي وإحلال وتجديد أسطول النقل العام والنقل البحرى والموانئ وتوطين صناعات وسائل النقل المتعددة وخاصة النقل الذكي وحوكمة القطاع وتأثير تكنولوجيا التحول الرقمي عليه.

وكيل الشيوخ فيبى فوزى: قطاع النقل في مصر يشهد تطورات غير مسبوقة

وقالت فيبي فوزي وكيل مجلس الشيوخ أنه انطلاقاً من حرص الدولة المصرية في عهد الجمهورية الجديدة على تنفيذ برنامج تنمية شامل ومستدام وغير مسبوق في التاريخ المصري، سعت الحكومة بتوجيهات من الرئيس عبد الفتاح السيسي لإتاحة المجال لمشاركة القطاع الخاص في التنمية عبر توجيه استثمارات هذا القطاع الحيوي لتحقيق أهداف رؤية مصر 2030، بحيث يتم إفساح المجال للقطاع الخاص لأخذ زمام المبادرة والمشاركة في مختلف الأنشطة الاقتصادية، وقد وفرت الدولة لهذا القطاع حُزماً متنوعة من الحوافز، فضلاً عن تذليل كافة العقبات التي يواجهها، وقد تجلى ذلك بشكل واضح فيما أعلنته الحكومة من إجراءات وأهداف عبر وثيقة سياسة ملكية الدولة.

وأكدت بأنه للحقيقة والإنصاف، فإن قطاع النقل في مصر يشهد تطورات غير مسبوقة جاءت ثمرة لما توليه الدولة من إهتمام بوسائل النقل وما يرتبط بها من خدمات إيماناً منها بأن هذا القطاع هو الأكثر ارتباطاً باستراتيجية التنمية الشاملة، إذ استطاعت الحكومة من خلال وزارة النقل على مدار الأعوام القليلة الماضية تطوير منظومة النقل وفقاً لأحدث النظم التكنولوجية العالمية، الأمر الذي وفر للأنشطة الإقتصادية والصناعية والخدمية وللمواطن خدمات متقدمة في مجالات الطرق والسكك الحديدية والموانئ وغيرها، وهو ما جعل من مصر -بجدارة- مركزاً إقليمياً للتجارة واللوجستيات، وأحد أهم المحاور لسلاسل الإمداد العالمية. جاء ذلك جميعه مراعياً لاشتراطات السلامة والأمان وفق المعايير العالمية ومتماشياً مع مقتضيات حماية البيئة ومكافحة التلوث ومتطلبات الإقتصاد الأخضر، وهو ما يستحق إشادة خاصة.

وأكدت على أنه تابعت ومعها جموع المواطنين ما قامت به وزارة النقل من إجراءات استهدفت تعميق الشراكة بين القطاعين العام والخاص لدعم قطاع النقل وتوفير الفرص الإستثمارية لقيام القطاع الخاص بالمشاركة في تشغيل وإدارة وصيانة المشروعات القومية في مجال النقل، سواء لرفع العبء عن كاهل موازنة الدولة، أو لتحقيق أعلى عائد استثماري من هذه المشروعات. وقد تنوعت مساحات هذه الشراكة لتشمل مشروعات  المواني البحرية والجافة والنقل النهري ومحطات الحاويات والركاب ومترو الأنفاق والمونوريل والسكك الحديدية، فضلا عن مشروعات الطرق والانفاق والكباري والنقل البري، الأمر الذي يشي بمدى جدية الوزارة في هذا الصدد.

 أخيراً قالت:"انتهز مناسبة طرح موضوع المناقشة اليوم، للتعرف على جهود الوزارة لتطوير قطاع النقل الذي يمثل الشريان الحيوي لرؤية مصر 2030، وما قامت به تنفيذاً لتوجيهات فخامة الرئيس السيسي لتعظيم الشراكة مع القطاع الخاص المصري والعربي والدولي للإستفادة من خبرة هذا القطاع في الإدارة والتشغيل وتعظيم الإنجاز في كافة مشروعات الوزارة التي تمثل بحق طفرة، حققت لمصر مكانة رائدة في قطاع النقل بكل المقاييس العالمية.

وكيل الشيوخ بمناقشات أوضاع قطاع النقل:«بنشوف إنجازات لم نراها فيه منذ عهد محمد على»

وقال النائب بهاء أبوشقة، وكيل مجلس الشيوخ: إن منظومة النقل بمصر سواء النقل البري أو البحري أو الشحن الجوي، موضوع لابد أن نقف عنده مليًا باعتبار أن هذه المنظومة تمثل شريان الحياة لأي بلد، إذ لا يمكن بأي حال من الأحوال أن يستقيم أي تقدم صناعي أو سياحي.. وكل الاستراتيجيات الاقتصادية والسياسية لا تستقيم إلا إذ كنا أمام منظومة النقل مريحة. 
واستكمل أبوشقة: أنه فيما يتعلق بمشروعات النقل الزراعي وخلافه، من هنا كانت الاستراتيجية التي تبناها الرئيس السيسي بأن نكون أمام استراتيجية تنتهي في 30 يونيو 2024 بتكلفة 1 ونصف ترليون جنيه في هذا الشأن.  ولعل هذا البعد الذكي واستشراف آفاق المستقبل بأن نكون أمام دولة عصرية، والنقل هو شريان الحياة، والمصريون وغيرهم شاهدون على الطفرة والمسيرة المتقدمة وفقًا لأحدث التقنيات المستخدمة في المنظومة. 


وتابع: جميعنا شهدنا فترات تأخر القطارات بالساعات الطويلة، وكان هو الحال في الطرقات السريعة الغير مؤهلة، وما آلت إليه الأوضاع حاليًا أصبحنا أمام منظومة حقيقية متكاملة وآمنة وأيضا محطة الرئيس عدلى منصر المركزية التبادلية العملاقة حصلت على أفضل مشروع نقل في العالم حصول مصر على الجائزة المميزة من بنك التنمية الإفريقي على مشروع محطة عدلي منصور، والتي شهدوا لها بأنه أعظم مشروع. 
واستكمل وكيل الشيوخ: منذ عصر محمد علي جرى تحديث السفن البحرية والطرق البرية حتى وصلنا إلى أن أصبحنا أمام دولة على النظام العالمي لنستقبل السفن العملاقة. 


واختتم أبوشقة: في هذا المجال ليس من طبعي أن أقدم شكر، لكن أحيي بالنسبة للمجهودات الضخمة التي يشيد بها الجميع وخاصة النقل الذكي الذي يقلل من نسبة الحوادث بنسبة 40%.

رئيس برلمانية الشعب الجمهورى بالشيوخ: أين مساهمة السكة الحديد فى نقل البضائع لتحسين اقتصاديات قطاع النقل؟

أكد الدكتور إيهاب وهبة، رئيس الهيئة البرلمانية لحزب الشعب الجمهوري بمجلس الشيوخ، أن مصر قدمت جهودًا كبيرة في تطوير قطاع النقل مما أسهم في تحقيق قفزة في ترتيب مصر وفق المؤشرات العالمية في جودة الطرق، قائلا: وهذا يعود في الأساس إلى الأهمية التى يوليها الرئيس عبد الفتاح السيسى لهذا القطاع، والنظر إليه ليس على أنه مجرد نقل الركاب والبضائع ولكن لما يمثله هذا القطاع من أهمية حيوية تخدم كل قطاعات التنمية في الدولة المصرية.

وأشار إلى أن التطوير الذي حدث شمل كل أنواع وسائل النقل مثل السكك الحديدية وتطوير المؤانئ والكباري والطرق والمونوريل والقطار الكهربائي وغيره من المشروعات العملاقة التي تسير فيها الدولة.

وطالب النائب بضرورة الاستمرار في تطوير قطاع النقل بكل وسائله حتى لا تتأثر عملية التنمية، مشددا على أهمية تشجيع مشاركة القطاع الخاص في تنمية وتطوير وإدارة وسائل النقل وتشجيعه للدخول في هذا المجال.

وانتقد النائب تأخر الدولة فيما يتعلق بالنقل النهري، رغم أهميته في الحد من المشكلات المرورية، فضلا عن استخدامه كوسيلة لنقل البضائع من شمال البلاد إلى جنوبها والعكس، قائلا: نسبة مشاركة النقل النهري في نقل البضائع نسبة لا تذكر.ودعا إيهاب وهبة، إلى ضرورة العمل على استخدام النقل النهري في دعم وتنشيط السياحة.

وأكد عضو مجلس الشيوخ، ضرورة الاهتمام بتوطين صناعة النقل وتعميق التصنيع المحلي، من سيارات واتوبيسات و قطارات سكك حديدة و سفن وغيرها ونحن نمتلك الخبرات و نمتلك القدرات البشرية ولدينا الارادة السياسية ممثلة في الرئيس السيسي.

وأشار إلى أن الدولة أنفقت مليارات علي تطوير مرفق السكك الحديدية وتطوير نظم الإشارات به والمزلقانات، متسائلا: أين مساهمة هذا المرفق فى نقل البضائع لتحسين اقتصاديات القطاع وتوفير وسيلة نقل رخيصة وتخفيف العب عن شبكة الطرق؟.وتسائل عضو مجلس الشيوخ، عن التطور التكنولوجي في حجز التذاكر إلكترونيا ومعرفة مواعيد القطارات، قائلا: "اليوم قبل الجلسة حاولت استخدام المواقع للحجز ولكنها غير مفعلة على النحو الأمثل".

وأكد عضو مجلس الشيوخ، أنه على الرغم من التطور في قطاع النقل، إلا أنه ما زالت وسائل النقل خارج القاهرة في حاجة لنظرة.وانتقد النائب أيضا تأخر تفعيل قانون تنظيم النقل البري، والذي تم إصداره في 2019، مؤكدا أهمية تفعيل هذا القانون لتطوير منظومة النقل.

رئيس اقتصادية الشيوخ بمناقشات تطوير قطاع النقل:لا نرى حتى الآن أى خطة لمشاركة القطاع الخاص؟

انتقد رئيس لجنة الشئون المالية والاقتصادية بمجلس الشيوخ، هاني سري الدين، عدم وجود خطة إشراك القطاع الخاص في قطاع النقل.
وقال سري الدين خلال الجلسة العامة اليوم التي تناقش استراتيجية تطوير قطاع النقل "لا توجد خطة جدية حتى اللحظة لدعم مشاركة القطاع الخاص بآليات حقيقية تسمح للقطاع الخاص بالدخول في مجال النقل"، مضيفًا "لابد من وجود اتفاقيات تمويلية وخطة واضحة للمشروعات".
كما لفت سري الدين إلى أن النقل النهري لم يلق الاهتمام الكافي رغم أهميته الحيوية للتجارة الداخلية.


وقال "رغم حدوث طفرة في مكانة مصر فيما يتعلق بشبكة الطرق البرية إلا أن الارتفاع لم يصاحبه انخفاض في الحوادث البرية ولا حماية حياة المواطنين"، مضيفًا "النقل النهري في غاية الأهمية للمحافظة على حياة المواطنين ورفع كفاءة النقل الداخلي والتجارة الداخلية".

رئيس نقل الشيوخ يتحدث عن جهود النهوض بأوضاع القطاع ..ويتسائل عن خطة مشاركة القطاع الخاص

قال النائب خالد سعيد، رئيس لجنة الإسكان بمجلس الشيوخ، إن قطاع الطرق ومنظومة النقل على وجه التحديد شهدت إنجازات غير مسبوقة، وهو ما ساهم بقوة فى رفع ترتيب مصر لتصبح الـ18 عالميا فيما يخص شبكة الطرق.


جاء ذلك خلال الجلسة العامة لمجلس الشيوخ، برئاسة المستشار عبد الوهاب عبد الرازق، أثناء مناقشة طلب بشأن خطة تطوير قطاع النقل في مصر.

وأضاف سعيد، أن المنظومة تشهد اهتمام كبير من قبل القيادة السياسية، سواء الطرق والمحاور والكبارى، والنقل البحرى والنهرى والسكة الحديد والقطار الكهرباء، وكل ما هو متعلق بشبكة الطرق، والموانئ وغيرها من القطاعات المتعلقة بمنظومة النقل.
وتسائل رئيس لجنة الإسكان والنقل بمجلس الشيوخ عن استدامة الخدمات العظيمة التى يقدمها القطاع، إضافة للشراكة مع القطاع الخاص، قائلا:" هل هناك شراكة مع القطاع الخاص فى ظل وثيقة سياسة ملكية الدولة؟".

ممثل الأغلبية فى الشيوخ: دخول القطاع الخاص بمنظومة النقل ضرورة لحماية المواطن البسيط

قال النائب حسام الخولى، رئيس الهيئة البرلمانية حزب مستقبل وطن بمجلس الشيوخ، إن قطاع النقل وشبكة الطرق شهدت طفرة غير مسبوقة وإنجاز حقيقى، والجميع يشهد بهذا الإنجاز.
وأكد على أنه فى ضوء هذه الجهود لابد  من دخول القطاع الخاص فى القطاع لاستدامة الخدمة وفى نفس الوقت حتى لا يتحمل المواطن البسيط غير القادر استكمال التطوير.

ولفت إلى أن مشروع القطار السريع الذى يربط بين المناطق السياحية فى الأقصر وأسوان بالأهرام والجيزة فى القاهرة، سيكون نقلة غير مسبوقة وتاريخية فى ملف السياحة المصرية على وجه العموم وسيكون له دور كبير فى تنشيط القطاع السياحى، متسائلا عن خطة سير العمل وخطوات التنفيذ فى المشروع خلال الفترة المقبلة
من جانبه قال النائب فايز أبو حرب، عضو مجلس الشيوخ، إن الدولة بذلت جهود غير عادية فى منظومة النقل، وشبكة الطرق أصبحت بمواصفات عالية جدة، مطالبا أن تكون هناك شراكة مع القطاع الخاص فى المنظومة لتخفيف الأعباء عن كاهل الفئات البسيطة غير القادرة المتمتعة بالخدمة.

نائب رئيس الهيئة العامة لتخطيط مشروعات النقل أمام الشيوخ: نجحنا فى تحقيق مشاركة القطاع الخاص

من جانبها كشفت المهندسة منى حسن قطب، نائب رئيس الهيئة العامة لتخطيط مشروعات النقل، جهود الوزارة لمشاركة القطاع الخاص للاستثمار في القطاع. وقالت: نحن نعمل على تهيئة البنية الأساسية لدخول القطاع الخاص للاستثمار في قطاع النقل.
وقالت أمام الجلسة العامة لمجلس الشيوخ، برئاسة المستشار عبد الوهاب عبد الرازق، أثناء مناقشة طلب بشأن خطة تطوير النقل في مصر: نحن نعمل على تهيئة البنية الأساسية لدخول القطاع الخاص للاستثمار في قطاع النقل.

وأشارت إلى أن الوزارة نجحت في دخول القطاع الخاص في ملف النقل، مؤكدا أن من بين مشاركات القطاع الخاص نقل البضائع عن طريق السكة الحديد من خلال شركات خاصة.

وأكدت أن هناك شركات عالمية في تشغيل محطات الحاويات، مشيرة إلى أن الموانئ البحرية تم تطويرها، مما أدى لزيادة معدلات التداول من خلال الموانئ المصرية.

وأكدت أن العمل يتم على قدم وساق لتهيئة المناح الاستثماري والتشريعي من أجل دخول القطاع الخاص في كافة المشروعات، قائلة: كل مشروعات وزارة النقل في البنية التحتية تتم بأياد مصرية خالصة.

وكشفت أن النقل النهري أصبح منظومة متكاملة من خلال عمليات التطوير التي يشهدها، قائلة: النقل النهري سيشهد طفرة هائلة بعد دخول القطاع الخاص، ويتم تهيئة البنيئة المعلوماتية، بهدف عمل نافذة واحدة للحصول على التراخيص، تمهيدا لدخول القطاع الخاص.

وأوضحت أن هناك العديد من الموانئ التي يوجد بها شركات قطاع خاص، إلا أن الدولة هي التي تقوم بعملية التهيئة والإشراف والمتابعة.

 

بعد مناقشات مشاركة القطاع الخاص فى منظومة النقل: رفع جلسات الشيوخ لـ 3مارس 

وقد رفع المستشار عبد الوهاب عبد الرازق، رئيس مجلس الشيوخ، الجلسة العامة، على أن يعود للانعقاد يوم الأحد الموافق 3 من شهر مارس المقبل وقبيل رفع الجلسة، قرر مجلس الشيوخ، برئاسة المستشار عبد الوهاب عبد الرازق، إحالة طلب مقدم من النائب هشام الحاج علي، بشأن خطة تطوير قطاع النقل، والمناقشات ورد الحكومة، للجنة الإسكان والإدارة المحلية والنقل لدراسته وإعداد تقرير بشأنه للعرض على المجلس.

تابع موقع تحيا مصر علي