عاجل
الخميس 30 مايو 2024 الموافق 22 ذو القعدة 1445
رئيس التحرير
عمرو الديب

الأهم من تدوين الأسعار توفير المنتجات.. الشعب الغذائية ترد على قرار "التموين".. وتؤكد: سنلتزم للقضاء على السوق الموازي

السكر
السكر

بعد تطبيق قرار تدوين السعر علي المنتج

شعبة الارز: نحن اول من طبقنا  القرار

شعبة السكر: الأهم من تدوين السعر توفير المنتج نفسه

شعبة الحبوب: سيساهم في ضبط الأسعار في سلاسل البيع الكبيرة ولن يقضي علي تلاعب التاجر الصغير

جمعية مستثمري العاشر من رمضان: سيقضي علي السوق الموازي

بدأت وزارة التموين تطبيق قرار تدوين السعر علي المنتجات والسلع الاستراتيجية التي تتضمن الارز ، زيت الخليط، المكرونة، الفول ، الألبان، السكر، وخاطبت الوزارة الشركات المصنعة والموزعين بالالتزام بتطبيق القرار.

وفي هذا الصدد ، حاور موقع تحيا مصر عدد من المصادر المعنية بهذا الشأن لرصد آراءهم في هذا القرار ومدي تأثيره علي ضبط حركة الأسعار في السوق المصري.

قال رجب شحاتة، رئيس شعبة الارز باتحاد الصناعات ، أن شعبة الارز اول من طبقت قرار تدوين السعر علي منتج الارز منذ فترة كبيرة، مؤكدا أن هذا القرار سيكون له تأثير فعلي علي ضبط الأسعار الفترة المقبلةـ متابعا" الحكومة قادرة توقف اي تلاعب في الأسعار ولديها آلياتها لذلك".

ومن جانبه، قال حسن الفندي ، رئيس شعبة السكر والحلويات بغرفة الصناعات الغذائية باتحاد الصناعات، أن الأهم من قرار تدوين السعر علي المنتج هو توفير المنتج نفسه وزيادة المعروض من السلع الناقصة، موضحاً ، أن التجار حلقة مهمة في عجلة دورة الإنتاج ، وعلي وزارة التموين والمسؤولين ضرورة توفير مايغطي احتياجات السوق من سلعة السكر للقضاء علي أزمة السلعة الاستراتيجية مع زيادة المراقبة علي الأسواق.

وعلي صعيد آخر، وصف وجدي المشد ، نائب رئيس غرفة الحبوب باتحاد الصناعات ، قرار تدوين السعر علي المنتج ب القرار الجيد من قبل الحكومة المصرية لتحاول إرضاء المستهلك حتي لو علي حساب المنتجين ونحن نرحب بذلك لدفع عجلة الإنتاج وتجاوز المرحلة الاقتصادية الصعبة علي مصر، مشيرا، الي أن هذا القرار سيلقي تطبيقا فعالا في المتاجر والمولات الكبيرة وسيكون له تأثيره في ضبط الأسعار ولكن لن يكون له صدي علي مستوي المحال التجارية الصغيرة واصفا إياه ب محلات تحت بير السلم، مؤكدا أن التلاعب في الأسعار يأتي من التاجر الصغير من الموزع النهائي الذي لا يهمه سوي تحقيق اعلي المكاسب ، علي عكس المصنع الذي يحاول جاهدا تحقيق أقل ربح مهما كانت الزيادات .

وعلق السيد بسيوني عضو اللجنة العليا للزيوت وعضو جمعية مستثمري العاشر من رمضان ، علي القرار بأنه خطوة علي الطريق ، خاصة أن اللجنة الفنية للتسعير لاتجبر الشركات علي تحديد السعر وانما كتابة الحد الاقصي لاعلي سعر ممكن يعطي مساحة للتاجر  للربح ، وجاء هذا القرار في ظروف استثنائية تمر بها البلاد لإصلاح الوضع الاقتصادي .موضحا أن أسعار الزيوت تتحكم فيها عدة عوامل منها السعر العالمي للبورصة ، سلاسل الامداد، سعر تدبير العملة .

ومن ناحيته ، رحب أيمن رضا الأمين العام لجمعية مستثمري العاشر من رمضان ، بالقرار حيث  سيلغي مايباع في السوق الموازي ويساهم في القضاء عليها ، مشيرا إلي أن السوق المصري كان ينتظر تطبيقه منذ فترة سابقة لضبط ميزان السوق الاقتصادي.

تابع موقع تحيا مصر علي