عاجل
الإثنين 17 يونيو 2024 الموافق 11 ذو الحجة 1445
رئيس التحرير
عمرو الديب

قيادات حزبية: مشاركة الرئيس السيسي حفل إفطار الأسرة المصرية يعكس حجم الترابط الذي يجمع المصريين ويؤكد أن الجمهورية الجديدة تتسع للجميع

الرئيس السيسي
الرئيس السيسي

أكدت قيادات حزبية، إن مشاركة الرئيس عبدالفتاح السيسي حفل إفطار الأسرة المصرية  أكبر دليل على تجسيد مفهوم المواطنة في مشهد يعكس حجم الترابط الذي يجمع المصريين، ويعكس أن الجمهورية الجديدة تتسع للجميع، موضحين أن إفطار الأسرة المصرية بمثابة نموذج مصغر للمجتمع المصري بكل أطيافه وفئاته وتنوعه السياسي والاجتماعي، وحرص الرئيس على إقامة الإفطار كل عام منذ الدعوة الأولى في 2017 يعكس رغبة حقيقية في خلق جسور تواصل ممتدة مع الشعب المصري.

 هشام عبد العزيز: كلمة الرئيس جاءت للتأكيد على أهم ملامح المرحلة القادمة

 وفي هذا الإطار، أعرب هشام عبد العزيز، رئيس حزب الإصلاح والنهضة عن امتنانه للدعوة الكريمة لحضور حفل إفطار الأسرة المصرية واصفًا الاحتفال بأنه مائدة واحدة جمعت كافة المصريين من كافة الطوائف والانتماءات السياسية والخلفيات الاجتماعية. 

وأضاف عبد العزيز، في تصريحاته التي يرصدها تحيا مصر، بأن كلمة الرئيس عبد الفتاح السيسي جاءت كعادته من القلب إلى القلب خاطب فيها الحضور وجميع المصريين بشفافية وصراحة وصدق وأكد فيها على أهم ملامح استراتيجية المرحلة القادمة في ظل ولايته الجديدة لمصر. 

وأشاد هشام بافتتاح حفل الإفطار بكلمة الممثلة الفلسطينية سيرين خاص بطلة مسلسل مليحة الذي يلقي الضوء على الحقوق المشروعة للشعب الفلسطيني، حيث كانت رسالة واضحة تنم عن محورية القضية الفلسطينية وأولويتها لدى الدولة المصرية، كما تعبر بلا شك عن أن أهل فلسطين هم جزء لا يتجزأ من الأسرة المصرية.

وأعرب عبد العزيز عن إعجابه باللفتة الكريمة من خلال دعوة مرشحي الرئاسة ووجودهم على مائدة إفطار واحدة مع السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي وكبار المسئولين في الدولة المصرية، واصفًا ذلك بأنه ترجمة عملية للتنافس وليس الصراع، وللتكامل بين جميع المصريين نحو بناء الجمهورية الجديدة. 

وأكد رئيس حزب الإصلاح والنهضة عن كلمة الرئيس جاءت للتأكيد على أهم ملامح المرحلة القادمة مثمنًا تأكيد سيادته على استمرار حالة الحوار الوطني وتكليفه وتوجيهه للحكومة بدعم الحوار الوطني ومشاركتهم بصورة فعالة مع كافة أطراف الحوار الوطني كما ثمن تأكيد سيادته على أهمية الحوار في المرحلة الدقيقة التي تمر بها المنطقة ومصر منذ السابع من أكتوبر وبأن وحدة المصريين وحوارهم وتلاقي آرائهم هي السبيل لتجاوز التحديات وللعبور نحو مستقبل واعد في ظل عالم يتشكل الآن بشكل مختلف.

مديح: كلمة الرئيس السيسي بحفل افطار الأسرة المصرية تؤكد عزم القيادة السياسية على المضي قدما نحو التنمية الشاملة

وأكدت الدكتورة جيهان مديح، رئيس حزب مصر أكتوبر، أن حفل افطار الأسرة المصرية، بحضور الرئيس عبدالفتاح السيسي، شهد مشاركة مختلف طوائف الشعب المصري من وزراء ونواب وسياسيين واعلاميين واقتصاديين ومثقفين ورجال دين وفئات مختلفة، يعزز من المساحات المشتركة التي ارست دعائمها الجمهورية الجديدة. 

وأشادت"مديح" في تصريحات لها ، بكلمة الرئيس عبد الفتاح السيسي خلال حفل الافطار، موضحة أنها اتسمت بالمكاشفة والمصارحة حيث وجه الرئيس تحية تقدير لكل من شارك فى مواجهة التحديات والأزمات خلال الفترة الماضية. 

وأشارت إلي أن القيادة السياسية عقدت العزم على المضي قدما نحو الاستمرار في تحقيق التنمية الشاملة التي تهدف اليها الدولة المصرية ويطمح فيها المصريين، لافتة الي أن الرئيس يولي اهتماما كبيرا بالفئات الأولى بالرعاية ومحدودي الدخل.

وثمنت رئيس حزب مصر أكتوبر، تأكيد الرئيس عبد الفتاح السيسي المتواصل على أهمية استمرار الحوار الوطني، بما يعزز حالة الحوار والنقاش حول أولويات العمل الوطني خلال الفترة المقبلة، مشيرة إلي أن الفترة المقبلة دقيقة ومهمة وتطلب من الجميع الوقوف صفا واحد خلف القيادة السياسية بما يخدم مصلحة الوطن والمواطن.

فرحات: حكمة الرئيس السيسي قادتنا إلى بر الأمان والاستقرار التي تشهده الدولة المصرية في الوقت الحالي

وقال اللواء دكتور رضا فرحات نائب رئيس حزب المؤتمر أستاذ العلوم السياسية، إن مشاركة الرئيس عبدالفتاح السيسي حفل إفطار الأسرة المصرية  أكبر دليل على تجسيد مفهوم المواطنة في مشهد يعكس حجم الترابط الذي يجمع المصريين، ويعكس أن الجمهورية الجديدة تتسع للجميع مشيرا إلى أن إفطار الأسرة المصرية بمثابة نموذج مصغر للمجتمع المصري بكل أطيافه وفئاته وتنوعه السياسي والاجتماعي، وحرص الرئيس على إقامة الإفطار كل عام منذ الدعوة الأولى في 2017 يعكس رغبة حقيقية في خلق جسور تواصل ممتدة مع الشعب المصري.

واضاف فرحات الحفل حمل الكثير من الرسائل المهمة أبرزها الحفاظ على الهوية المصرية بكل مكوناتها الدينية والوطنية والقومية والثقافية و إرساء مبدأ المواطنة وعدم التفرقة بين المصريين لافتا إلى أن الرئيس حريص طوال الوقت على وضع الشعب المصرى امام الصورة الحقيقة للوقوف على الحقائق وحجم التحديات التى واجهتها الدولة خلال السنوات الأخيرة ودور الشعب المصرى فى التغلب على هذه التحديات.

وأشار نائب رئيس حزب المؤتمر إلي أن كلمة الرئيس السيسي خلال الحفل تميزت بالمصارحة و كشفت حجم التحديات التي واجهت الدولة المصرية الفترة الأخيرة و كيف تتعامل الدولة المصرية مع الأزمات الداخلية والخارجية وما تقوم به من تنمية ومشروعات ومبادرات كريمة خلال السنوات الماضية من اجل العبور نحو الجمهورية الجديدة التي تسع الجميع وتوفر الحياة الكريمة لكل المصريين مشيرا إلى أنه على الرغم من التحديات التي تواجه العالم على مدار السنوات الماضية إلا أن حكمة الرئيس السيسي قادتنا إلى بر الأمان والاستقرار التي تشهده الدولة المصرية في الوقت الحالي .

وأشاد نائب رئيس حزب المؤتمر  بتجديد دعوة الرئيس السيسي باستكمال الحوار الوطني كوسيلة لمعالجة التحديات التي تواجه البلاد وتعزز الوحدة بين المصريين بما يتناسب مع بناء الجمهورية الجديدة فى مصر لافتا إلي أن اعلان الرئيس السيسي تسلمه ما يقرب من ٩٠ مقترح من الحوار الوطني اليوم يؤكد جدية القيادة السياسية مخرجات الحوار الوطني للخروج بحلول لكافة التحديات التي تواجه الوطن مؤكدًا أن الحوار السياسى دائما ما يكون السبيل للحل فى الأوقات الصعبة.

وثمن نائب رئيس حزب المؤتمر تأكيد الرئيس السيسي سعي الدولة علي استمرار عملية البناء في المشروعات القومية التي تشيدها الدولة والتي سيكون لها مردود إيجابي على تقليل معدلات البطالة والاستفادة من كل المؤهلات والطاقات الشبابية واستكمال خطى التنمية مثمنا الإرادة القوية للدولة المصرية لمواصلة مسيرة البناء والتنمية والعمل لعبور الأزمات ومواجهة التحديات والوصول إلى بر الأمان والتأكيد على استمرار الإصلاح الاقتصادي مع توفير برامج حماية اجتماعية وتوفير حياة كريمة للمصريين.

تابع موقع تحيا مصر علي