عاجل
الثلاثاء 21 مايو 2024 الموافق 13 ذو القعدة 1445
رئيس التحرير
عمرو الديب

سابت بنتها 55 يوم.. أسرة ضحية النسب في الفيوم تكشف تفاصيل مؤثرة

والدة ضحية النسب
والدة ضحية النسب في الفيوم

روت أسرة ضحية النسب في الفيوم تفاصيل مؤثرة في مصرعه على يد شقيق طليقته التي تركت ابنته في عمر أيام وذهبت لتتزوج من آخر.

 

أسرة ضحية النسب في الفيوم تروي تفاصيل مؤثرة

وظهرت أثرة المجني عليها من داخل محكمة جنايات الفيوم، خلال جلسة المحاكمة التي تم عقدها اليوم لمحاكمة المتهمين بإنهاء حياة ابنهم، في حالة صعبة للغاية بسبب فراق ابنهم الذي ذهب غدرا وترك طفلته التي لم يتجاوز عمرها عامين و3 أشهر دون رعاية. 

وقالت أسرة المجني عليه، لموقع تحيا مصر، أن المجني عليه أن ابنهم ذهب ضحيه النسب، حيث تربص له أشقاء طليقته وأنهو حياته بالقرب من المنزل، مشيرة إلى أن محاولة القتل هذا لم تكن الأولى حيث أطلقوا عليه الرصاص الحي من قبل بعدما تربصوا له في الخارج ولكن نجاه الله من تلك المحاولة قبل أن يعود بقية الجناة وينهوا حياته ليترك طفلته وحيدة في الحياة.

" src="">

أسرة ضحية النسب في الفيوم تكشف سبب مقتله

وأوضحت والدة ضحية النسب في الفيوم، أن المجني عليه تزوج منذ نحو 3 سنوات وأنجب طفلة عمرها عامين الأن وقد تركتها والدتها وكان عمرها 55 يوم فقط وتزوجت بعد شهرين، ليتحمل والد الطفلة "المجني عليها" تربيتها والإعتناء بها حيث كان لا يذهب إلا أي مكان إلا وهو مصطحبها معه، مشيرة إلى أن أهل زوجته السابقة تربصوا له منذ عام وأطلقوا عليه النار وهو يحمل طفلته من أجل أن يأخذوها منه ولكن الله أنجاه من تلك الواقعة وتم القبض على الجناة وحكم عليهم بالسجن سنة، قبل أن يعود بقية الجناة وينهوا حياته في هذه المرة.

والدة المجني عليه بالفيوم

 

شقيق المجني عليه بالفيوم

تفاصيل الواقعة

وكشفت والدة ضحية النسب في الفيوم، أنه في يوم الواقعة وأثناء ذهاب زوجة الجاني، طلب منها المجني عليها أن تخبر زوجها بألا يتدخل في الخلافات وألا يكون طرف فيه، حيث أنهم دائما ما يتعدون عليهم بالسب يوميا بحكم كونهم جيران، قبل أن يخرج عليه وينهي حياته أمام أعينهم في خارج المنزل ويرديه قتيلا، مطالبة بالقصاص العادل لابنها الذي رحل وترك طفلة يكاد القلب ينفطر لها حيث أنها تنادي كل من تراه أمامها "بابا". 

تابع موقع تحيا مصر علي