عاجل
الجمعة 14 يونيو 2024 الموافق 08 ذو الحجة 1445
رئيس التحرير
عمرو الديب

أحشاء وعقاقير وجثث على الطريق.. كيف كشفت النيابة جرائم سفاح التجمع؟

سفاح التجمع
سفاح التجمع

كشفت تحقيقات النيابة العامة في قضية سفاح التجمع تفاصيل مثيرة عن طريق كشف ضحاياه، واللاتي تبين من التحقيقات أن عددهم 3 فتيات قام سفاح التجمع باستدراجهم إلى شقته في القاهرة الجديدة، ومارس معهم العلاقة بأفعال غير مألوفة، ويستعرض موقع تحيا مصر تفاصيل التحقيقات في القضية.

تحقيقات قضية سفاح التجمع الشهير بـ سفاح النساء

شرحت تحقيقات النيابة في قضية سفاح التجمع أن الجريمة الأولى تم كشفها بعد العثور على جثمان سيدة على طريق 30 يونيو في بورسعيد، وتوصلت تحريات المباحث لكشف هوية السيدة والمتهم بإنهاء حياتها، حيث تعرف المتهم عليها وقرر أنه وراء ارتكاب جريمة قتلها بعدما اصطحبها إلى شقته.

وأشارت تحقيقات النيابة بقضية سفاح التجمع أن الجريمة الثانية لـ سفاح النساء، تم كشفها من خلال تحريات المباحث التي كشفت عن ارتكاب المتهم واقعة مماثلة مع سيدة أخرى كان قد عثر على جثمانها في نفس الطريق وتم تحرير محضر عنها، وقامت النيابة بمطابقة ما أسفرت عنه التحريات وصور السيدة وما بجسدها من علامات مميزة وتوصلت لشخص السيدة.

النيابة تكشف تفاصيل لغز جرائم سفاح التجمع

وتابعت التحقيقات بقضية سفاح التجمع، أن الواقعة الثالثة تم كشفها من خلال حصر حالات العثور على الجثامين المجهولة، التي جرت في وقت معاصر للواقعتيْن آنفتيْ البيان، وفي محيط مسكن المتهم، فوقفت على واحدة منها -حرر عنها المحضر الرقيم 19053 لسنة 2023 جنح التجمع الأول- تتشابه معهما في ذات ظروفهما؛ حيث ثبت بتقرير الطب الشرعي؛ العثور بأحشاء المجني عليها -في تلك الواقعة- على ذات العقار الطبي الذي يستخدمه المتهم حال معاشرته للمجني عليهن.

وبمواجهة النيابة العامة للمتهم سفاح التجمع أقر بارتكاب الثلاث جرائم وهو ما تأكد بنتيجة الاستعلام الصادر من النيابة العامة عن الأرقام الصادرة والواردة من وإلى هاتفيْ المتهم وهواتف المجني عليهن وتحديد نطاقها الجغرافي بالتزامن مع واقعات العثور على جثامينهم، فأمرت النيابة العامة بحبس المتهم، وجارٍ استكمال التحقيقات التي لم تسفر حتى الآن عن ثبوت ارتكاب المتهم لوقائع قتل أخرى، وتم تكليف جهات البحث بالتحري عن ذلك.

اعترافات سفاح التجمع خلال تحقيقات النيابة

وأدلى المتهم - سفاح التجمع - باعترافات خلال التحقيق معه حيث قرر أنه اعتاد التعرف على الفتيات واصطحابهن لمسكنه لممارسة أفعال جنسية غير مألوفة، وتعاطي المواد المخدرة معهن، ومعاشرتهن جنسيًا، وحال وقوعهن تحت تأثير تلك المواد المخدرة، يقوم بإعطائهن عقاقير مذهبة للوعي، ثم يقوم بقتلهن وتصوير تلك المقاطع باستخدام هاتفيه آنفي البيان، وأقر بواقعة قتل المجني عليها التي أيدها فحص وتفريغ النيابة العامة للهاتفيْن.

وتبين من التحقيقات التي أجرتها النيابة العامة وجود مقاطع فيديو يظهر بها المتهم حال إتيانه أفعالًا جنسية غير مألوفة مع جثمان المجني عليها، كما تأكد أيضًا بفحص النيابة العامة لآلات المراقبة المثبتة بمحطات تحصيل الرسوم بطريق 30 يونيو في اتجاهيه، من عبور المتهم لها تزامنًا مع تخلصه من جثمانيْ المجني عليهما الأولى والثانية. 

تابع موقع تحيا مصر علي