عاجل
السبت 22 يونيو 2024 الموافق 16 ذو الحجة 1445
رئيس التحرير
عمرو الديب

مراته السبب.. ثلاثيني يلقي بنفسه أسفل عجلات نقل في الجيزة| تفاصيل

جثة - أرشيفية
جثة - أرشيفية

واقعة مأساوية شهدتها منطقة الهرم في الجيزة، حيث سطر زوج نهاية مأساوية لحياته بسبب انفصاله عن زوجته، وقام بألقاء نفسه أسفل سيارة نقل، ويستعرض موقع تحيا مصر القصة الكاملة في الحادث.

القصة الكاملة لمصرع شاب أسفل عجلات سيارة نقل

باشرت النيابة العامة في الجيزة التحقيقات في واقعة مصرع شخص في حادث مروري أمام سيارة نقل في منطقة الهرم في الجيزة، حيث صرحت النيابة بدفن جثمان المتوفي عقب ورود تقرير الصفة التشريحية الخاص به وعدم وجود شبهة جنائية بالحادث.

وكشفت تحقيقات النيابة العامة في الجيزة، أن المتوفي منفصل عن زوجته ويعاني من حالة نفسية سيئة حيث قام بإنهاء حياته أسفل عجلات سيارة نقل أثناء مرورها في منطقة الهرم، وطلبت النيابة تحريات المباحث حول الواقعة، واستمعت لأقوال شهود العيان حول الواقعة.

التحريات تكشف تفاصيل مصرع شاب في الهرم: انفصل عن زوجته

تلقت الأجهزة الأمنية بمديرية أمن الجيزة، إخطارا من غرفة عمليات النجدة تضمن ورود بلاغا من الأهالي أفاد بمصرع شخص أسفل عجلات سيارة نقل بمنطقة الهرم، وعلى الفور وجه اللواء هشام أبو النصر مساعد وزير الداخلية مدير أمن الجيزة بسرعة الانتقال والفحص وكشف ملابسات الواقعة.

بالانتقال والفحص، تبين من المعاينة الأولية والتحريات أن المتوفي بالغ من العمر 35 عاما وقام بإلقاء نفسه أسفل عجلات سيارة نصف نقل بسبب مرورع بحالة نفسية سيئة بسبب انفصاله عن زوجته وتم نقل الجثمان إلى ثلاجة المستشفى تحت تصرف النيابة العامة في الجيزة التي اتخذت قرارها المتقدم.

رأي دار الإفتاء في قتل النفس

وكشفت تحريات الأجهزة الأمنية في الجيزة، أن المتوفي منفصل عن زوجته ويعاني من حالة نفسية سيئة قام على أثرها بألقاء نفسه أسفل عجلات السيارة النقل، تحرر المحضر اللازم وتم اتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة وإخطار النيابة العامة في الجيزة لمباشرة التحقيقات، التي صرحت بدفن جثمان المتوفي ما لم يكن هناك شبهة جنائية.

وقالت دار الإفتاء المصرية، في وقت سابق إن انهاء الحياة حرام شرعًا، وهو من كبائر الذنوب؛ لقول الله تعالى: ﴿وَلَا تَقْتُلُوا أَنْفُسَكُمْ إِنَّ اللهَ كَانَ بِكُمْ رَحِيمًا﴾، وقول النبي ﷺ: «ومن قتل نفسه بشيء عُذِّبَ به يوم القيامة» (متفق عليه، وأكدت عبر حسابها على موقع "فيس بوك"، أنه مع كون المنتحر مرتكبًا لكبيرة إلا أنه لا يجوز وصفه بالكفر والخروج عن الملَّة، بل يُغسَّل ويُكفَّن ويُصلَّى عليه ويدفن في مقابر المسلمين؛ ويُدعى له بالرحمة والمغفرة، مشيرة إلى أنه مع ذلك لا ينبغي التقليل من إثم هذا الجرم العظيم، ولا خلق مبررات له، ويجب على مَن شعر بمقدماته كمريض الاكتئاب أن يسارع إلى اللجوء للأطباء المختصين لمساعدته على العلاج وتجاوز أزمة المرض.

تابع موقع تحيا مصر علي