خدمات تحيا مصر

بيان للنائب سعيد حساسين: علاج الساحر التركى بمصر صفعة على وجه أردوغان

تحيا مصر
اعتبر الدكتور سعيد حساسين رئيس الهيئة البرلمانية لحزب السلام الديمقراطى تصريحات الدكتور أحمد طه، مدير عام مستشفى قصر العينى الفرنساوى التى أكد فيها أن ساحرا تركيا شهير يدعى "عارف غفور" لدغته أفعى كوبرا أثناء تدريبه للاحتفال بمدينة أنطاليا التركية، ولم تتمكن تركيا من علاجه لعدم توفر مصل لديها هناك، وأن الساحر التركى تم نقله إلى مصر من يومين ودخل مستشفى قصر العينى الفرنساوى وحالته تحسنت ومتوقع خروجه اليوم الخميس، بمثابة صفعة موجعة على وجه الرئيس التركى رجب طيب أردوغان.


وقال "حساسين" فى بيان أصدره اليوم الخميس، "هذه هى مصر العظيمة والكبيرة بقيادة البطل والزعيم الرئيس عبد الفتاح السيسى، التى لا تتوانى لحظة فى ممارسة دورها الإنسانى فى أى لحظة لعلاج أى مواطن من أى دولة فى العالم حتى من دولة تركيا التى يرأسها نظام ديكتاتورى وإرهابى"، مؤكدًا أن العلاقات الاستراتيجية والتاريخية بين الشعبين المصرى والتركى سوف تظل باقية وراسخة إلى أن يزول نظام أردوغان الكاره لشعبه ولمصر وشعبها.