خدمات تحيا مصر

النائبة نادية هنرى تطالب بأقالة "وزيرة الاخفاقات" الصحة سابقا

تحيا مصر
تقدمت النائبة نادية هنرى، ببيان عاجل الى الدكتور على عبد العال، بشان الإخفاقات المتكررة لوزيرة الصحة وفشلها في إدارة منظومة الصحة في مصر.

وقالت البرلمانية فى بيانها، ان تاريخ وزيرة الصحة منذ ان بدات عملها اخفاقات تليها إخفاقات وفشل يتبعه فشل، متساءلة، فلماذا ننتظر كل هذا حتى يتم إقالتها فمنذ بداية عملها وأنا أتقدم بعدد من التساؤلات وطلبات الإحاطة التي توضح بأن طريقة إدارتها فاشله وكان لابد لها أن تراجع قراراتها وطريقتها في الإدارة وحتى التعامل مع من ترأسهم.

واكت، فى بيانها،انها تحدثت كثرا عن أن المبادرات التي أطلقها سيادة الرئيس كان من الممكن أن تتم بشكل أكثر كفاءة وفاعلية لولا فشل وزيرة الصحة، كما تساءلت عن سبب إقالة مدير معهد ناصر دون ردود، وناديت مرارا وتكرارا بضرورة إصلاح ملف الأدوية والصيدليات في مصر وأهمها كارثة إدارة وتشغيل الصيدليات في مصر من قبل غير المتخصصين والتأثير السلبي ليس فقط علي سمعة صيادلة مصر الشرفاء بل علي صحة المواطن المصري وأمن الوطن أيضا، حيث أن هناك أخطاء طبية ناتجة عن صرف ووصف غير المتخصصين للأدوية وما له من ضرر بالغ قد يصل الي تشوه جنين وازهاق روح وعن أنه تلاحظ انتشار الادوية المغشوشة حيث أن غير المتخصصين هدفهم جني المال وبالتالي يقومون بشراء الادوية مجهولة المصدر مما تسبب في تحول مهنة سامية الي مهنة تجارية هدفها استغلال المريض.

ومؤخرا طالعنا الحادث المأساوي الذي تعرضت له طبيبات تكليف محافظة المنيا والذي أدى لاستشهاد طبيبتين وإصابة 12 أخريات بينهن 3 حالات حرجة، وذلك أثناء توجههن للقاهرة لحضور تدريب تم إخطارهن به بشكل مفاجئ دون أي فسحة من الوقت لترتيب وسيلة سفر آمنة، فلماذا لا يتم إقامة الدورات التدريبية بمقار المديريات في المحافظات، وكذلك توفير وسيلة سفر آمنه إذا استدعى الأمر سفرهم لحضور التدريب، والاهم لماذا المتاجرة بالدين فأولا ليست رحلات الحج والعمرة هي تعويض عن ازهاق اروح الطبيبات والأهم هل من حق الوزيرة صرف تكاليف الحج والعمرة من ميزانية الوزارة..!