عاجل
الثلاثاء 18 يونيو 2024 الموافق 12 ذو الحجة 1445
رئيس التحرير
عمرو الديب

النائب محمد أبو العينين يتسائل بـ«مناقشة المالية الموحد» ماذا لو تتقدم الجهة الإدارية بمشروع الموازنة.. ما هو البديل؟.

تحيا مصر

أثار النائب محمد أبو العينين، وكيل مجلس النواب، إشكالية عدم التزام أي جهة إدارية بتقديم مشروع الموزانة العامة للدولة، قائلا: ماذا لو تتقدم الجهة الإدارية بمشروع الموازنة.. ما هو البديل؟.

تحيا مصر

جاء ذلك خلال الجلسة العامة للبرلمان، أثناء مناقشة مشروع قانون المالية العامة الموحد المقدم من الحكومة، وبحضور الدكتور محمد معيط، وزير المالية.

 

ودار النقاش بين وكيل البرلمان، محمد أبو العينين، ورئيس المجلس، المستشار حنفي جبالي، ووزير المالية، محمد معيط، بشأن الالمادة (18) من مشروع القانون.

 

وتنص المادة على: تلتزم كل جهة إدارية بإعداد مشروع موازنتها وفق مستهدف خطة التنمية الاقتصاديةوالاجتماعية والأهداف الإستراتيجية لكل وزارة أو جهة مستقلة، على أن يتم تقديم مشروع الموازنة إلى الوزارة في الميعاد الذي يحدده الوزير وبحد أقصى ستة أشهر قبل بدء السنة المالية.

 

وقال أبو العينين: برنامج الحكومة وفقا لرؤية الرئيس عبد الفتاح السيسي بأن مصر ستكون ضمن 30 دولة متقدمة اقتصادية، متابعا: لذلك علينا ترجمة ذلك في مشروع قانون المالية العامة الموحد، والتسويق لذلك خارجيا.

 

وأشاد وكيل البرلمان، بموازنة البرامج والآداء، مشددة على ضرورة إتاحة برامج لتأهيلنا لدخول المرحلة الجديدة من الموازنة.

وتسائل النائب: ماذا لو لم تتقدم الجهة الإدارية بالموازنة؟، متابعا: يجب أن يكون البديل في هذه الحالة هي وزارة المالية.

 

من جهته رد المستشار الدكتور حنفي جبالي، قائلا: "لو شاطر يعملها رئيس الجهة الإدارية وفي هذه الحالة سيتم مسائلته"، مشيرا إلى أن كل جهة إدارة بها مراقبون ماليون يتبعون وزارة المالية، ويتابعون إعداد الموازنة العامة.

النائب محمد أبو العينين يتسائل بـ«مناقشة المالية الموحد» ماذا لو تتقدم الجهة الإدارية بمشروع الموازنة.. ما هو البديل؟.

 

من جهته أكد الدكتور محمد معيط، وزير المالية، في حال تقاعس الجهة الإدارية يتم إحالة الأمر إلى النيابة، وفي حال عدم تقديم الموازنة لسبب قهري يتم التعامل بالموازنة القديمة.

 

تابع موقع تحيا مصر علي