عاجل
الثلاثاء 27 سبتمبر 2022 الموافق 01 ربيع الأول 1444
رئيس التحرير
عمرو الديب

الزوج ينجوا بأعجوبة..

بالفيديو.. ذبح أسرة كاملة والرئيس يأمر بإعدام المتهمين على الهواء

لحظة إعدام المتهمين
لحظة إعدام المتهمين

أعاد رواد التواصل الاجتماعي تداول مقطع فيديو رصد اذاعة  لحظة اعدام  المتهمين بذبح أسرة كاملة في مدينة نصر و التي تم ذبح أفرادها بالكامل صباح يوم 21 أبريل عام 1998.

تحيا مصر

ونُفذ حكم الإعدام بحق 3 متهمين في قضية مذبحة مدينة نصر، بأمر من الرئيس الأسبق حسني مبارك عام  1998، حيث تم إذاعة تنفيذ حكم الإعدام على منفذي جريمة ذبح أسرة كاملة في مدينة نصر، على القناة الاولى المصرية.

ذبح سيدة وأطفالها في مدينة نصر 

وبالعودة لتفاصيل الواقعة، خطط ثلاثة عناصر إجرامية لذبح أسرة بالكامل يف مدينة نصر راح صحيتها، المهندسة نانيس وأبنائها هدير وأنس.

وقتل المتهمين الثلاثة وهم "شقيقان وابن خالتهما"، المهندسة وأطفالها داخل شقتها بمدينة نصر، مستغلين غياب زوجها عن المنزل وقت تنفيذ الجريمة.

تفصيلا، خدع المتهمين الزوجة زوج الضحية، بتجديد دهان شقته في مدينة نصر، وحضروا لمعاينة مسكن الزوجية.

المتهمون يخططون للجريمة

أحكم المتهمون خطتهم، بمطالبة صاحب الشقة وهو زوج الضحية بـ "العربون" وبعد ذلك  قاموا بتجديد الشقة.

عاد المتهمين بعد عدة أيام لأخذ باقي مستحقاتهم المالية وأثناء وجودهم بالشقة شاهدوا بعض المصوغات الذهبية، فدبروا لأخذها.

فكر المتهمين الثلاثة في سرقة المهندسة نانيس "المجني عليها"،  من أجل سداد ديونهم التي تراكمت بسبب تعاطي المخدرات، ورتبوا للجريمة وقرروا تنفيذها بعد عدة أيام من انتهاء دهان الشقة وأخذ مستحقاتهم كاملة.

غياب الزوج ولحظة دخول المتهمين المنزل

بدأ المتهمين تنفيذ خطتهم بمراقبة منزل الضحية وعندما تأكدوا عدم وجود الزوج ، طرقوا الباب ففتحت لهم المجني عليها، فأخبروها أنهم يريدون رفع المقاسات من جديد لأن المقاسات بها خطأ ، فسمحت لهم بالدخول.

كانت المهندسة هي أول ضحية بالجريمة، حيث توجهت المهندسة نانيس إلى المطبخ من أجل إعداد "الشاي" فانقض عليها أحد المتهمين وطعنها 10 طعنات بمطواه  ثم توجهوا إلى غرفة النوم، وسرقوا المصوغات الذهبية والأموال.

شاهد أطفال الضحية الواقعة ولحظات قتل والدتهم ، فقرر المتهمين الخلاص منهم أيضا وطعنوهم بنفس بالمطواة وغادورا موقع الجريمة، قبل عودة الزوج وكشف جريمتهم.

إعدام المتهمين على الهواء

ونجحت مباحث مديرية أمن القاهرة أنذاك ، بإلقاء القبض على المتهمين وبحوزتهم المسروقات، حيث اعترفوا بارتكاب الجريمة بالتفصيل أمام جهات التحقيق.

و أحيلت القضية إلى محكمة جنايات القاهرة بشكل عاجل، وأصدرت حكمها بإعدامهم شنقًا، ثم طعن المتهمين على الحكم أمام محكمة النقض، لكن تم رفضه في جلسة 10 مارس 1998.

وفي 14 أبريل عام 1998، صدق الرئيس الراحل محمد حسني مبارك، على حكم الإعدام بحق المتهمين الثلاثة، بعدما رُفعت له أوراق القضية عن طريق وزير العدل، وأمر بإذاعة التنفيذ على الهواء مباشرة عبر القناة المصرية الأولى.

أعاد البعض نشر تلك الجريمة البشعة بالتزامن مع تكرار وقائع الذبح التي جرت خلال الفترة الماضية بداية من ذبح طالبة جامعة المنصورة ثم توالت الأحداث بعدة وقائع ذبح كان أخرها ذبح فتاة الأسبوع الماضي على أيد 3 شباب وسط الشارع.

تابع موقع تحيا مصر علي