عاجل
الثلاثاء 04 أكتوبر 2022 الموافق 08 ربيع الأول 1444
رئيس التحرير
عمرو الديب

النائب محمد سليم: العلاقات التاريخية بين مصر وألمانيا ساهمت فى دعم الاستثمارات والصناعة بين البلدين

 الدكتور محمد سليم
الدكتور محمد سليم

أيد الدكتور محمد سليم عضو مجلس النواب، توجه الحكومة لوضع آليات تعاون بين الجانب المصرى والألماني لزيادة الاستثمارات الألمانية في مصر، مؤكدًا ان القيادة السياسية مهتمة جدا بالتعاون والعمل المشترك بين القاهرة وبرلين في مختلف المجالات السياسية والاقتصادية والاستثمارية والصناعية وغيرها خاصة فى ظل العلاقات التاريخية والاستراتيجية التى تربط بين البلدين .
تحيا مصر

العلاقات التاريخية بين مصر وألمانيا 

وأكد سليم،  إن المانيا تأتى فى مقدمة الدول الاوروبية التى تنفذ العديد المشروعات الضخمة داخل مصر وتحظى بدعم استراتيجي كامل من الدولة الألمانية بكافة أجهزتها وتساهم بصورة إيجابية وفعالة في مسيرة التنمية الاقتصادية والاجتماعية في مصر وهو ما جعل من ألمانيا شريكاً مهماً لمصر في التنمية وبناء المستقبل وليست شريكا تجاريا فقط .

تحقيق الأمن والاستقرار

وأشار الدكتور محمد سليم، إلى أن الواقع يؤكد أن هناك تنسيقاً وتشاوراً أساسياً وتطابقاً فى وجهتى نظر البلدين في الأمور السياسية المتعددة حيث يعملان سويا عن قرب نحو الدفع قدما بعملية السلام في الشرق الأوسط وإحلاله وبناء أسس الدولة الليبية والعمل سويا والتعاون في مجال مكافحة الإرهاب والهجرة غير الشرعية، إلى جانب أن هناك تفهما ألمانيا لاحتياجات مصر لتحقيق الأمن والاستقرار في منطقة تموج بالعديد من بؤر الاضراب عدم الاستقرار.

وأكد الدكتور محمد سليم أن ألمانيا كانت فى مقدمة دول العالم حرصاً على دعم مصر كمركز إقليمي للطاقة في شرق المتوسط خاصة في ضوء التطورات الجارية في الحرب الروسية الأوكرانية وانكشاف خطوط إمدادات الطاقة الأوروبية الواردة من روسيا، وبالتالي أصبح هناك حديث بين مصر وألمانيا بالتعاون في مجال الغاز الطبيعي لسد الاحتياجات الألمانية العاجلة مثمناً تعاون القاهرة وبرلين فى مجال الطاقة المتجددة مثل الهيدروجين الأخضر وتحويل مصر لمركز لإنتاجه وتصديره إلى ألمانيا وأوروبا، وكذلك تعميق الشراكة في مجال الطاقة بصفة عامة لسد احتياجات ألمانيا مشيراً إلى أهمية الشراكة بين الجانبين في هذا المجال وإنتاج الهيدروجين الأخضر لأنه أمر يتعلق بتعميق البحث العلمي والاستثمار والتعاون التكنولوجي وهو ما يعد تطبيقا عمليا لتنوع الشراكة التي تتبعها الدولتان في علاقتهما وحرص المانيا على نقل خبراتها التكنولوجية الكبيرة لمصر .

 

تابع موقع تحيا مصر علي