عاجل
الإثنين 03 أكتوبر 2022 الموافق 07 ربيع الأول 1444
رئيس التحرير
عمرو الديب

النائب أيمن محسب: قرارات العفو الرئاسي تدعم الحوار الوطني ..ويؤكد: مصر تمضى قدما لتطبيق استراتيجية حقوق الإنسان

النائب أيمن محسب
النائب أيمن محسب عضو مجلس النواب

أكد الدكتور أيمن محسب، عضو لجنة الخطة والموازنة بمجلس النواب ومقرر لجنة أولويات الاستثمارات العامة وسياسة ملكية الدولة بالحوار الوطني، أن قرار إخلاء سبيل 46 شخصا من المحبوسين احتياطيا، على ذمة قضايا مختلفة، خطوة إيجابية قبل انطلاق جلسات الحوار الوطنى ، مشيرا إلى أن قرارات العفو الرئاسي تأتى  ضمن آليات ومجريات الحوار الوطني من أجل خلق حالة من التقارب بين جميع الأطياف السياسية.

تحيا مصر

النائب أيمن محسب: قرارات العفو الرئاسي  تدعم الحوار الوطني 

وقال "محسب"، الإفراج عن المحبوسين  يدعم الحوار الوطني ويؤكد حرص القيادة السياسية على إنجاحه وتوحيد الجبهة الداخلبة للدولة المصرية، لافتا إلى أن قرارات العفو الرئاسي لاقت ترحيب كبير من جانب القوى السياسية خاصة المعارضة، وهو ما يمثل دافع قوى لهم للمشاركة بفاعلية في الحوار ، من أجل عرض رؤيتهم للقضايا الوطنية التى تمس المواطن البسيط.

ووجه عضو مجلس النواب ، التحية للجنة العفو الرئاسى، لدورها الفعال من أجل حل هذا الملف، رغم ما تتعرض له من نقض ، الأمر الذي يفتح صفحة جديدة نحو إصلاحات سياسية واقتصادية واجتماعية ينتظرها الشعب المصرى، ويحمل النخبة السياسية بكل أطرافها مسئولية تاريخية لإنجاح الحوار الوطني.

وشدد "محسب"، على أن مصر تمضى قدما لتطبيق استراتيجية حقوق الإنسان، والترسيخ لمبادىء الحرية والتعبير عن الرأي  وقبول الاختلاف دون تبادل التهم ، مؤكدا أن هذه المبادىء هى أحد أعمدة الجمهورية الجديدة التى تقع على القوى السياسية مسئولية ترسيخها في المجتمع.

وتجدر الإشارة إلى أن لجنة العفو الرئاسى أعلنت  إخلاء سبيل 46 شخصا من المحبوسين احتياطيا، والتى أعقبت خروج 33 من المحبوسين احتياطيًا الأسبوع الماضي.

النائب أيمن محسب: زيارة الرئيس السيسي للدوحة تدشن لمرحلة جديدة من العلاقات من البلدين

وكان قد أكد الدكتور أيمن محسب ، على أهمية الزيارة التى قام بها الرئيس عبد الفتاح السيسي ، رئيس الجمهورية،  إلى العاصمة القطرية، الدوحة، والتى تأتي تلبية لدعوة الأمير تميم بن حمد ، أمير قطر ، مشيرًا إلى أن الزيارة هي الأولى من نوعها منذ تولى الرئيس السيسي الحكم ، وتأتى بعد أكثر من شهرين من زيارة تميم لمصر في أواخر يونيو الماضي، الأمر الذي يعكس رغبة كلا الدولتين الشقيقتين على تطوير العلاقات وتعزيزها والارتقاء بها نحو آفاق أرحب في مختلف المجالات.

تابع موقع تحيا مصر علي