عاجل
السبت 08 أكتوبر 2022 الموافق 12 ربيع الأول 1444
رئيس التحرير
عمرو الديب

النائب علاء عصام: المحليات عصب الجمهورية الجديدة.. والحوار الوطني شامل وليس "بالقطعة"

النائب علاء عصام
النائب علاء عصام

قال النائب علاء عصام، عضو تنسيقية شباب الأحزاب والسياسين، ومقرر مساعد لجنة المحليات بالحوار الوطني، إن الحوار الوطني طريق مصر للجمهورية الجديدة، والمحليات هي عصب هذه الجمهورية، والقوى السياسية عليها أن تتحاور للدخول في انتخابات المحلية القادمة برؤية واسعة وشاملة للرقابة الشعبية والقضاء على الفساد وتطوير المراكز والقوى.

انتخابات المحليات

وأضاف "عصام"، خلال لقاء ببرنامج "الحياة اليوم"، المذاع على قناة الحياة"، إن دور الحوار الوطني ليس إبداء الرأي في المحليات، ولكن الاستماع للخبراء والقوى السياسية في ملف المحليات، لنصل إلى حالة من التوافق بنسبة تفوق الـ 90 %.

وأشار إلى أن انتماءه إلى تنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين وفي نفس الوقت حزب التجمع لا يتعارض مع رؤيته لملف المحليات وغيرها من الملفات، حيث أن التنسيقية تتكون من 25 حزبًا سياسيًا، وليس لها رأي واحد وإنما آراء متنوعة، موضحًا أن التنسيقية تجربة حية شبابية شبيهة بالحوار الوطني، لأنها منصة حوارية، ونحن جاهزون للحوار الوطني، ونؤمن أن الحوار دون مشروطية سياسية، وهو يقوم  بين أحزاب وقوى سياسية، و تتناقش فيما بينها من أفكار.

" src="">

وأكد علاء عصام: علينا أن نكتسب هذه الفرصة، ونكون جاهزين لهذا الحوار والحفاظ عليه وليس إفشاله، وهذه مهمة تاريخية سيحاسبنا عليه الشعب المصري.

رؤية مصر 2030

بالنسبة لرؤية مصر 2030، أكد أن علم السياسة الحديث الأمم تنهض بالخطط الاستراتيجية، وكل الدول التي تقدمت بعد الحرب العالمية الثانية كلها وضعت اسشتراتيجية طويلة المدى، وهذا ما كنا ننادي به لتحقيق التنمية الشاملة، لذا لابج أن نضع للحوار الوزطني خطة طويلة المدى، ويكون هدفنا أن نحقق المخجرات التي يتم التوافق عليها.

نمر بظرف تاريخي عالمي للغاية، وهذا التوقيت يحتاج إلى أن نتحد على هدف واحد وهو مصر، والاتحاد لا يكون بالكلام، وإنما يكون بالحوار، وأن يتحدث الجميع، ولا نؤمن بالزعامة الشخصية ونعلي المصلحة الوطنية، مع التأكيد أن هدف الحوار الوطني شامل وليس "بالقطعة".

تابع موقع تحيا مصر علي