عاجل
الجمعة 09 ديسمبر 2022 الموافق 15 جمادى الأولى 1444
رئيس التحرير
عمرو الديب

إبراهيم عيسى: طرد الإخوان من مصر لم يكن بسبب أنابيب الغاز وانقطاع الكهرباء

إبراهيم عيسى
إبراهيم عيسى

قال الإعلامي إبراهيم عيسى، إن الوعي المصري والعمل على بناء العقل المصري واحد من الأمور التي يجب الاهتمام بها خلال الفترة الحالية، خاصة أنه خلال الفترة الماضية، مؤسسات الدولة انشغلت بشكل اكبر بالبنية التحتية للدولة المصرية والمشاريع والطرق وغيرها، مؤكدا أن الطرق والمشاريع التي تم بنائها لها فوائد عديدة، ولا يمكن أحد إنكار الإنجازات التي حققتها الدولة المصرية في هذا الصدد. 

إبراهيم عيسى: الوعي كان سبب طرد الإخوان من مصر 

وأضاف "عيسى"، خلال تقديمه برنامج "حديث القاهرة" المذاع عبر فضائية "القاهرة والناس"، وينقلها تحيا مصر، أن الوعي أمر هام جدا، وكان سبب من أسباب طرد الإخوان من مصر، وهذا أمر يجب على الجميع الاعتراف به، حيث إن الإخوان لم يتم طردهم من مصر ومن الحكم بسبب أنابيب الغاز أو انقطاع الكهرباء. 

وتابع إبراهيم عيسى، أن الخطر الحقيقي الذي واجهته مصر عام 2013 من جماعة الإخوان الإرهابية لم يكن أنابيب الغاز وعدم تواجدها في الأسواق، أو قلة البنزين، أو انقطاع الكهرباء، وإنما الخطر الحقيقي التي شهدته مصر هو رغبة الإخوان في السيطرة على وعي المصريين، وهذا أمر لم يقبل أحد به. 

وأردف إبراهيم عيسى، أن الإخوان عقب توليهم الحكم بدأوا في العمل على السيطرة على وعي الشعب المصري، وسرقة الهوية المصرية، وهو ما رفضه الشعب المصري، حيث وجد الشعب نفسه مصريته تُسرق منه. 

إبراهيم عيسى: الخطاب الديني في مصر مازال متراجع 

وواصل إبراهيم عيسى، أن المصريين شعروا أن هويتهم تُسرق منهم ومصريتهم تُخطف منهم على يد الإخوان، رافضا من يرى أنه تم طرد الإخوان من مصر بسبب انقطاع الكهرباء أو نقص أنابيب الغاز، المصريين شعروا أن هويتهم تضيع وهذا كان سبب العمل على طرد الإخوان ومواجتهم من مصر. 

واستكمل إبراهيم عيسى، أن الفترة الماضية لم يشهد تجديد خطاب ديني في الفترة الحالية مثلما كان يتردد خلال الأشهر والسنوات الماضية، والفترة الماضية مازال الخطاب الديني متراجع في مصر، ولم يحدث سوى تعديلات محدودة فقط مثل تعديل في بعض مناهج الأزهر، "لسه البنات محجبات في كتب المدارس". 

تابع موقع تحيا مصر علي