عاجل
الإثنين 20 مايو 2024 الموافق 12 ذو القعدة 1445
رئيس التحرير
عمرو الديب

ضبط شخص بسوهاج لقيامه بالنصب و الإستيلاء على مليون جنيه من الأهالي

تحيا مصر

نجحت أجهزة وزارة الداخلية من كشف ملابسات ما تبلغ للإدارة العامة لمكافحة جرائم الأموال العامة بقطاع مكافحة جرائم الأموال العامة والجريمة المنظمة ، من (4 أشخاص) بتضررهم من ( أحد الأشخاص - مقيم بدائرة مركز شرطة شندويل بسوهاج) لقيامه بتلقى مبالغ مالية كبيرة من المواطنين بزعم توظيفها لهم فى تجارة الأجهزة الكهربائية مقابل أرباح متفق عليها وقيام المذكور بالنصب عليهم والإستيلاء على أموالهم.

 


بإجراء التحريات تم التأكد من صحة تلك المعلومات وتبين قيام المشكو فى حقه بممارسة نشاطاً إحتيالياً على النحو المشار إليه ، مما مكنه من الإستيلاء على مبالغ مالية بلغت مليون جنيه وتوقف عن سداد أصول تلك المبالغ وكذا الأرباح المتفق عليها وعقب إكتشاف  المواطنين أمره قام بالهروب إلى أماكن مختلفة وإغلاق هاتفه المحمول.. للحيلولة دون ضبطه .


عقب تقنين الإجراءات وبإستخدام التقنيات الفنية الحديثة أمكن تحديد مكان تواجد المذكور وتم إستهدافه وضبطه .. وبمواجهته أقر بممارسته ذلك النشاط الإجرامى على النحو المشار إليه.
تم إتخاذ الإجراءات القانونية.

 

 النائب العام يأمر بسرعة التحقيقات في حادثة اصطدام سيارة نقل بعدد من السيارات اعلى  الطريق الدائري

أمر النائب العام، بسرعة انهاء التحقيقات في واقعة اصطدام سياغنقل ثقيل بعدد من السيارات اعلى الطريق الدائري.

حيث كانت النيابة العامة قد تلقت إخطارًا صباح يوم الثالث عشر من شهر أكتوبر الجاري باصطدام سيارة نقل ثقيل بعدد من السيارات الأخرى بالطريق الدائري اتجاه القادم من مدينة السادس من أكتوبر إلى منطقة المريوطية، والذي أسفر عن وفاة شخص وإصابة سبعة آخرين من بينهم أربعة أطفال، فباشرت النيابة العامة التحقيقات.

وقد استهلتها بالانتقال إلى مسرح الحادث لمعاينته والسيارات محل الحادث، كما انتقلت لمناظرة جثمان المتوفى.

هذا، وقد استمعت النيابة العامة لأقوال خمسة من قائدي السيارات الأخرى ومرافقيهم، وأحد الباعة الجائلين بالطريق، وكان حاصلها أن الطريق محل وقوع الحادث به إصلاحات، ولذا فسرعة السيارات به بطيئة، وأن قائد سيارة النقل الثقيل كان يقودها مُسرعًا قبل اصطدامه بعدد من السيارات الأخرى بالطريق وإحداث تلفيات بها، وأنه قد صاح قبل فراره بأن مكابح سيارته قد تعطلت.
كما استمعت النيابة العامة لأقوال مالك السيارة النقل المتسببة في الحادث، والذي قرَّر أنه كان يستقل السيارة وقت وقوع الحادث برفقة قائدها الذي حدَّد هويته، وأنه قد استيقظ من نومه جرَّاء الاصطدام، وقد أكدت تحريات الشرطة أقواله بشأن تحديده لهوية قائد السيارة.

وعلى ذلك فقد أمرت النيابة العامة بضبط وإحضار قائد السيارة النقل، وتفريغ كاميرات المراقبة الموجودة بمحيط مسرح الحادث، وإجراء الفحص الفني اللازم للسيارة النقل، والتصريح بدفن جثمان المتوفى، وجارٍ استكمال التحقيقات.

وبمناسبة هذه الواقعة، فإن النيابة العامة تُهيب بكافة المواطنين إلى الالتزام بقواعد وآداب المرور التزامًا حقيقيًّا نابعًا من معتقد الأشخاص أنفسهم، دون انتظار لرقابة أو سعي للفرار منها، فإعمال هذا الفكر بالتطبيق والالتزام الجادِّ الحقيقيِّ هو عنوان للانضباط، ومصدر من مصادر اكتساب الاحترام أمام الشعوب الأخرى، كما أنه مقياس واقعي لتحضر الأمم، ومظهر من مظاهر الاحترام لقوانين البلاد ورقي المجتمعات وتقدمها، وبه تُحفظ الأرواح والممتلكات العامَّة والخاصَّة، ويعمّ به الأمن والسكينة في مجتمعاتنا، وتُصان به الأوطان.

وفي هذا الإطار فإن النيابة العامة تحذّر الكافَّة من عدم الالتزام بقواعد وآداب المرور، وتؤكد تصديَها بكلِّ حسمٍ وجديَّةٍ لكافَّة المخالفات المرورية، حتى يعم الانضباط والالتزام في الشوارع المصرية، ويأمن الملتزمون من عواقب رعونة وعدم اكتراث الغير بمخالفاتهم وقلة وعيهم، ويصبح الانضباط مسلكًا طبيعيًّا يتسم به كافَّة المواطنين في ربوع بلادنا الحبيبة.

وزارة الداخلية

نجحت جهود أجهزة وزارة الداخلية  في كشف ملابسات ما تبلغ لقسم شرطة ثان الإسماعيلية بمديرية أمن الإسماعيلية من إحدى السيدات– مقيمة بدائرة القسم بقيام زوجها بالتعدى عليها بالسب والضرب وإحداث إصابتها "بجروح وكدمات متفرقة بالجسم" لوجود خلافات زوجية بينهما.. والسابق تداول مقطع فيديو له أثناء التعدى على زوجته خلال حفل عرسهما عبر موقع التواصل الإجتماعى "فيس بوك".

وأشار بيان وزارة الداخلبة إلى أنه عقب تقنين الإجراءات تم إستدعاء المشكو فى حقه وبمواجهته إعترف بإرتكابه الواقعة لذات السبب. وتم إتخاذ الإجراءات القانونية.

على جانب آخر، أمرت النيابة العامة بحبس متهم لاتجاره في 295 قطعة مشتبه في أثريتها بمركز ميت غمر.

وتلقت النيابة العامة تحريات الشرطة باتجار المتهم في القطع الأثرية وحيازتها بمسكنه، فأذنت بضبطه وتفتيش المسكن، حيث تمكنت قوات الشرطة من ضبطه، وعثرت بمسكنه على 295 قطعةً مشتبه في أثريتها.

النائب العام يأمر بالتحقيق في واقعة مصرع وإصابة 9 أشخاص اثر انهيارِ عقارٍ  بملَّوي


أمر النائب العام، بسرعة مباشرة التحقيق في واقعة انهيار عقار بملوي مما أسفر عن وفاة اثنين وإصابة 7 آخرين.

تلقّت النيابة العامة إخطارًا من الشرطة اليومَ الأحدَ الموافق التاسع من أكتوبر بانهيار عقارٍ مُكوَّن من ثلاثة طوابق، ووفاة اثنين وإصابة سبعة من قاطنيه، مِن بينِهم أربعة أطفال، فباشرت النيابة العامة التحقيقات.

انتقلت إلى مسرح الواقعة وعاينتْهُ ووقفت على آثارِ الانهيار، وسألت الجيرانَ الملاصقين، وشاهدت تسجيلات آلات المراقبة المحيطة، وطلبت تحريَّات الشرطة، وسألت المصابين بالمستشفى، وناظرت جثمانَي المتوفييْنِ.

وقد كان حاصل سؤال مَن أمكن سؤالُهم من المصابين حدوث تصدُّعات بدرج السُّلَّمِ والطابق الثاني بالعقار منذ عامٍ ونصف تقريبًا، دون اتخاذ قاطنيه أي إجراء لإصلاحها أو تقديم أو طلبٍ إلى الوحدة المحلية المختصة، وأنه في صباح يوم الواقعة فُوجِئوا بسقوط أجزاءٍ من العقار قبل انهياره كليًّا.

كما كان حاصل الإجراءات التي اتخذتها النيابة العامة أن العقار شُيِّدَ بسبعينيات القرن الماضي، وأنه ثبت من تقرير معاينة الوحدة المحلية أنه لا يوجد ملف إنشاء له بالإدارة الهندسية، وعلى ذلك أمرت النيابة العامة بتشكيل لجنة من محافظةِ المنيا لتحديد مدى سلامة العقارات المحيطة إنشائيًّا، وإخلاء قاطنيها مؤقتًا لحين إكمال أعمال الفحص، وجارٍ استكمال التحقيق.

تابع موقع تحيا مصر علي