عاجل
الإثنين 28 نوفمبر 2022 الموافق 04 جمادى الأولى 1444
رئيس التحرير
عمرو الديب

التنسيقية تلتقي قيادات حزب «الإصلاح والنهضة».. ومحاور الحوار الوطني تتصدر النقاشات

جلسة نقاشية
جلسة نقاشية

التقي وفد من تنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين، بقيادات حزب الإصلاح والنهضة ضمن سلسلة اللقاءات المشتركة التي تعقدها التنسيقية مع الأحزاب السياسية في ضوء إطلاق رئيس الجمهورية، مبادرة الحوار الوطني مع كافة تيارات وفئات المجتمع حول أولويات العمل الوطني خلال المرحلة الراهنة.

تحيا مصر

التنسيقية تلتقي قيادات حزب «الإصلاح والنهضة».. ومحاور الحوار الوطني تتصدر النقاشات

وتناول اللقاء أهم الملفات المطروحة من حزب الإصلاح والنهضة في الحوار الوطني، وذلك في إطار تخصصات اللجان النوعية التي أقرها مجلس أمناء الحوار الوطني لمحاوره الرئيسية الثلاثة، ودعا الكيانات السياسية لإجراء حوارات مجتمعية حولها.

يأتي هذا اللقاء في إطار حرص التنسيقية على تعزيز الحوار السياسي بين مختلف القوى السياسية بشأن قضايا الوطن والمجتمع المصري، وتعظيم الاستفادة من المساحات المشتركة بين الجميع في القضايا ذات الاهتمام المشترك وتحقيق الصالح العام.

بسمة العقدة لـ"صالون التنسيقية": نحتاج تشريع إلزامي للتوسع في المشروعات والأراضي الخضراء..وتعديل قانوني البيئة والبناء

وكانت قد قالت بسمة العقدة، عضو لجنة المناخ بتنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين، إن التنسيقية هي أول كيان سياسي في مصر اهتم بتدشين لجنة للمناخ في أوائل عام 2022، موضحة أن أول النماذج التي عملت عليها اللجنة هي فكرة "العمارة المستدامة" أو "المباني الخضراء"، جاء ذلك خلال صالون نقاشي نظمته تنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين، بعنوان: "مؤتمر المناخ.. الحلول الممكنة وأهم قضايا وأهداف كوب ٢٧"، وذلك في إطار الفعاليات التي تنظمها التنسيقية، للتعريف بقضايا المناخ وخطورة التغيرات المناخية.

وتابعت العقدة: "مصر استطاعت أن تقدم مدينة شرم الشيخ كنموذج لعمارة مستدامة، وفى العاصمة الإدارية كذلك قدمت فيها نموذج لعمارة خضراء أو مستدامة، وهى تضمن أن يكون المنزل الصحي وصالح للتعامل مع التغيرات الجوية والمناخية، ومصر تسير بخطى متقدمة في هذا الملف"، لافتا إلى أن لجنة المناخ في التنسيقية تقدمت بمقترحات أغلبها تشريعية، منها فكرة إصدار تشريع يربط كود البناء بتصريح البناء، مما يمكن من معرفة التكلفة قبل البناء، وكذلك مقترح للحوافز الضريبية على العمارة الخضراء".

وأشارت عضو لجنة المناخ بتنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين، إلى أن تعثر الدول الصناعية الكبرى في سداد ما عليها من أموال للدول النامية بسبب التغيرات المناخية يعد من أبرز التحديات، كما أن هناك ضرورة لالتزام المصانع بضوابط واشتراطات الحفاظ على البيئة.

تابع موقع تحيا مصر علي