عاجل
الجمعة 09 ديسمبر 2022 الموافق 15 جمادى الأولى 1444
رئيس التحرير
عمرو الديب

وزير الأوقاف: الشعب المصري لفظ الجماعات الإرهابية

وزير الأوقاف
وزير الأوقاف

قال الدكتور محمد مختار جمعة، وزير الأوقاف، إن مصر في وقت جماعة الإخوان، سيطرة الجماعات الإسلامية التابعة لهم على المساجد، وكان هناك اتباع لكل ما يُقال في المساجد وقتها، ما بين الدعوة على مؤسسات الدولة وغيرها، لافتا إلى أن جماعة الإخوان الإرهابية كانت تعتقد أن الشعب المصري سيخرج في 11 نوفمبر من المساجد لقيادة ثورة من وجهة نظرهم ضد الدولة المصرية والنظام الحاكم. 

وزير الأوقاف: الشعب المصري لم ينساق وراء دعوات الجماعات الإرهابية 

وأضاف "جمعة"، خلال مداخلة هاتفية مع الإعلامي أحمد موسى في برنامج "على مسئوليتي" المذاع عبر فضائية "صدى البلد"، وينقلها تحيا مصر، أن هذه الجماعة الإرهابية  كانت مقتنعة أن الشعب المصري سينساق وراء دعواتهم التخريبية، وأن المساجد ستشهد على مليونية لهم، وبدأوا في الترويج لذلك بشكل كبير، "بفضل الله مفيش زاوية ولا مسجد في مصر حدث فيه أدنى مخالفة ردا من الشعب المصري على هؤلاء الجماعات الإرهابية". 

وزير الأوقاف: الشعب المصري لفظ الجماعات الإرهابية من مصر

وتابع وزير الأوقاف، أن الجماعات الإرهابية هذه لُفظت شعبيا من الشعب المصري قبل أن تُلفظ من مؤسسات الدولة المصرية ومن مصر بالكامل، "لم يعد أحد يسمع لهم صوتا أو يثق فيهم أو يلتف حولهم، ولكن مصر عانت كثيرا في السنوات الماضية من توظيف هذه الجماعات في المساجد للمتاجرة باسم الدين". 

واستكمل وزير الأوقاف، أن ما يحدث في مصر الآن تحت قيادة ودعم الرئيس السيسي للخطاب الوطني وتأهيل الأئمة وعمارة المساجد والتفاف المواطنين حول الدين من جديد، "أُشهد الله على ذلك ما يحدث الآن من إقبال على المساجد واحتضان للمساجد بفكر وسطي غير مسبوق في تاريخ الدولة المصرية وبالأخص في جيلنا إحنا". 

وواصل، أنه لا يوجد دولة في العالم تُقارن بالتطوير الذي حدث في مصر في عهد الرئيس السيسي، موضحا أن هناك 7 آلاف مسجد تطبق البرنامج التثقيفي للطفل، موضحا أن ما يحدث في مسجد الحسين هو أمر طبيعي خاصة في ضوء الندوات التي يتم عملها في المساجد، ويحضر مواطنين من الدول العربية المختلفة. 

تابع موقع تحيا مصر علي