عاجل
الجمعة 03 فبراير 2023 الموافق 12 رجب 1444
رئيس التحرير
عمرو الديب

تحت عنوان " قادرون باختلاف.. قطار التنمية".. حزب العدل يناقش قانون ذوي الإعاقة ويكرم نماذج ملهمة|صور

حزب العدل يكرم نماذج
حزب العدل يكرم نماذج ملهمة من ذوي الإعاقة

عقد حزب العدل، مائدة مستديرة لمناقشة قانون ذوي الإعاقة، بمناسبة اليوم العالمي لذوي الإعاقة، وأدارت الجلسة النائبة زينب السلايمي، عضو مجلس النواب، ونائب رئيس حزب العدل لذوي الهمم، وحازم الملاح أمين التنمية المجتمعية بحزب العدل.

 تحيا مصر

وأكدت السلايمي، وجود مشاكل بالبطاقات المتكاملة، وأشارت إلى وجود ٥ جمعيات أهلية من شهر ٧ حتى الآن لم يحصل الموظفين فيها على مرتبات، وتابعت بأنه توجد مشكلة في المكفوفين في الأقصر بخاصة وأنهم يحتاجون إلى رعاية ومدارس خاصة.

معتز الشناوي يطالب بالسماح لأولياء أمور ذوي الهمم بالتواجد بالمدرسة

وطالب معتز الشناوي، المتحدث الرسمي باسم حزب العدل، بضرورة السماح لأولياء أمور ذوي الهمم، بالتواجد بالمدرسة، نظرًا لأن وجود مرافق مكلف ماديًا، وتوفير مدرسين وإخصائيات (نفسي واجتماعي) مؤهلين للتعامل مع أبنائنا من ذوي الهمم، وبتأهيلهم وفق مناهج علمية متخصصة.

وأضاف المتحدث الرسمي لحزب العدل، ومن الضروري توفير فصول مجهزة بتقنيات وأدوات، تحقق دمج حقيقي لأبنائنا، وتضمن سلامة العملية التعليمية، بدلا مما يعانيه الأبناء من ذوي الاحتياجات الخاصة وأسرهم، والذي أفرغ عملية الدمج من مضمونها، وعدًا بمناقشة كافة التوصيات لبحث سبل تنفيذها.

حازم الملاح: لم تلتزم بعض المدارس بتعيين نسبة الـ٥٪ من ذوي الإعاقة

وقال حازم الملاح، إنه لا توجد تعيينات في المؤسسات الحكومية حتى هذه اللحظة، واستكمل أن المادة ١١ الخاصة بالتعليم، لم تلتزم بها بعض المدارس بتعيين نسبة الـ٥٪ من ذوي الإعاقة.

وأضاف الملاح أن هناك إشكاليات كبيرة في تطبيق قانون رقم ١٠ لسنة ٢٠١٨ الخاص بذوى الإعاقة، منها مثلا المادة الخاصة بتعيين ٥% في المؤسسات الحكومية وهي غير مستخدمة، وكذلك الإتاحة والدمج وكذلك عدم تفعيل مادو هامة بتشكيل لجنة عليا.

ولفت إلى أن المادة 17 تنص على أن اللجنة العليا بوزارة التعليم العالي مسؤولة عن وضع الخطط والبرامج الكفيلة بإتاحة الحق للأشخاص ذوي الإعاقة، وبالتنسيق مع الوزارت المعنية (التضامن والصحة والاتصالات) ومنظمات المجتمع المدني، والمادة 11 الخاصة بالمساواة بين الأشخاص ذوي الإعاقة وحقهم في التعليم الحكومي وغير الحكومي وتطبيق سياسة الدمج التعليمي للأشخاص ذوي الإعاقة، وتوفير فرص تعليمية متكافئة مناسبة لجميع أنواع الإعاقة ودرجاتها.

ماجد الفقي:هناك ٦٠٪ من ذوي الإعاقة متسربة من التعليم

وأوضح ماجد الفقي عضو تنسيقية شباب الأحزاب، بأن "هناك ٦٠٪ من ذوي الإعاقة متسربة من التعليم، ولدينا معضلة مهمة جدًا بين الدمج والمدارس الخاصة، لأن مع الدمج يظهر مشاكل كالتنمر، مؤكدًا أن القانون يحتاج إلى تفعيل وتعديل اللائحة التنفيذية. 

 

وفي سياق متصل، صرحت المهندسة هدى دحروج مستشار وزير الاتصالات للتنمية الاجتماعية والتحول الرقمي، بأن الشبكة القومية تقوم بتدريبات لتنمية المهارات التي تساعد على التأهيل من أجل التوظيف، وأشارت إلى عقد شراكة في التنفيذ مع وزارة التضامن، والقوى العاملة، والمنصة مفتوحة لكل الفئات العلمية.

بينما قال حاتم سلامة وكيل كلية الآداب بجامعة العريش، إن المشكلة أصبحت في الشق التنفيذي، والشق المادي تلعب فيه جمعيات المجتمع المدني دور كبير، وأشاد بوجود وحدة الحاسوب الناطق والحاسوب الحسي بمدارس النور 

رئيسة جمعية قصار القامة والأقزام: قصار القامة من أكثر الفئات التي لم تأخذ حقها حتى الآن

وأشارت حنان أحمد رئيسة جمعية قصار القامة والأقزام، أن قصار القامة من أكثر الفئات التي لم تأخذ حقها حتى الآن، ولفتت إلى أن المواصلات العامة غير مؤهلة لهم، وليس لهم الحق في استصدار رخصة قيادة.

وتحدث محمد أبو طالب رئيس رابطة معاقي مصر وعضو المكتب السياسي بالحزب المصري الديمقراطي الاجتماعي، عن عدم تفعيل المجلس القومي للاعاقة، متسائلًا عن رئيس المجلس ونائبه، وما هو دوره ولماذا لم يرفع المجلس تقرير إلى الرئاسة، وتابع أبو طالب أن من المفترض أن البطاقات يكون مدون بها كل البيانات.

بينما صرح علاء سيد أمين مساعد لجنة ذوي الهمم المركزية بحزب مصر أكتوبر، بأن الدولة عليها دور كبير في حل مشكلة التنمر، وهذا الدور غير ملموس حتى الآن، سواء في الإعلام أو المسرح والمدارس، وأشار إلى أن عدم وجود مسارح بالمدارس أهدر العديد من الفرص.

ومن جانبها قالت دكتورة إقبال السمالوطي رئيسة مجلس إدارة المركز النموذجي لرعاية المكفوفين، أنه لا بد أن نتحدث عن الموارد والدعم المقدم لذوي الإعاقة، والسيد الرئيس قدم الدعم السياسي، وتحدثت عن المركز النموذجي لرعاية المكفوفين الذي يضم أكبر طابعة برايل ومسرح به إمكانيات كبيرة.

وأوضحت المهندسة إيمان الأمير رئيسة اللجنة المركزية للأشخاص ذوي الإعاقة بمؤسسة قدرات مصر، أن المجلس القومي للإعاقة هو مجلس استشاري وليس تنفيذيا، وأكدت أن مؤسسة قدرات مصر نفذت عدد من المشروعات منها سنة أولى إعاقة للاعتماد على النفس. 

 

بينما قالت دكتورة ياسمين مطر مدرس بقسم التربية الخاصة جامعة ٦ أكتوبر، إن هناك برامج في يونيسف لتدريب المدرسين في مدارس الدمج، وبأن الإعاقة ليست وصمة عار بل يجب الاعتراف بها حتى يحصل الفرد على حقوقه، والمجلس القومي للإعاقة له دور قوي وفعال بالتعاون مع وزارة الصحة.

واستنكر محمود علي عويس خريج كلية الآداب جامعة حلوان، أن حتى الآن هناك كليات لا تستقبل ذوي الإعاقة، وأنه كان يطمح في الالتحاق بقسم علم اجتماع بآداب حلوان، لكن الكلية رفضت والتحق بقسم التاريخ. 

خالد قنيدة يستنكر عدم مشاركة فرقة القلوب البيضاء لذوي الهمم عروض قادرون باختلاف

واستنكر خالد قنيدة مدير فرقة القلوب البيضاء لذوي الاحتياجات الخاصة، أن فرقته القلوب البيضاء لذوي الهمم، لم تحضر عروض قادرون باختلاف، على الرغم من تمثيلهم لمصر دوليا، وطالب بدعم الفرقة والمسرح.

كما أكدت هايدي كارم المتخصصة في مجال التدخل المبكر وتقييم أطفال ذوي الإعاقة، أن حلقة الدمج والتأهيل هي الأساس، ولفتت إلى ضرورة المراقبة في تنفيذ المؤسسات التعليمية ومراقبة الموظفين بالمستشفيات. 

وفي سياق آخر، طالبت ريتا نجيب عضو المجلس القومي للمرأة بالجيزة، بتعزيز الدمج بين مدارس الصم والبكم والإعاقة.

وتحدثت نسمة حسان المدير التنفيذي  لمبادرة دمج، عن الإتاحة في الطرق والمواصلات العامة، البنوك، المصالح الحكومية لأنهم غير مؤهلين للتعامل مع ذوي الهمم، واستكمل أن الإشكالية في تطبيق القانون، فيجب تقديم يد العون والمساعدة لذوي الهمم، لتمكينهم من المشاركة الفعالة، والاستفادة من قدراتهم في مختلف مسارات العمل الوطني.

تابع موقع تحيا مصر علي