عاجل
الخميس 25 يوليو 2024 الموافق 19 محرم 1446
رئيس التحرير
عمرو الديب

بعد تصريحاته الجَدلية.. هل تتم صفقة انتقال عبدالله السعيد لـ الزمالك؟

تحيا مصر

أُثير جدلًا كبيرًا خلال الساعات القليلة الماضية، والتي كان سببها التصريحات التي أطلقها عبدالله السعيد لاعب نادي بيراميدز، وذلك عقب انتهاء لقاء الفريق السماوي أمام نظيره الزمالك، والتي جمعت بينهما ضمن منافسات دور نصف النهائي من بطولة كأس مصر، وانتهت بتفوق نادي بيراميدز بركلات الترجيح، وتأهل إلى المباراة النهائية.

تصريحات جدلية لـ عبدالله السعيد

عبدالله السعيد، أعلن رغبته الواضحة والصريحة في الرحيل عن نادي بيراميدز، وكأن استبداله في الدقائق العشر الأولى من لقاء الأمس، كانت بمثابة القشة التي قسمت ظهر البعير، فصاحب الـ 37 عام، تم استبداله في أول المباراة، لتعويض الطرد الذي تلقاه الفريق السماوي، بخروج علي جبر، بعد تدخله العنيف مع سيف الجزيري لاعب الزمالك.

خرج عبدالله، من الملعب غاضبًا وتوجه إلى غرفة الملابس، وذلك اعتراضًا منه على استبداله في تلك الدقائق.

وأثار تصريحات  عبدالله، الجدل الكبير  بعد انتهاء المباراة، حيث قال اللاعب أن يريد أن يلعب بنادي جماهيري لكي يُجدد دوافعه ونشاطه، مشيرًا إلى أنه لا يحب العمل كالموظفين، مُطالبًا إدارة بيراميدز بتفهم موقفه والموافقة على رغبته في الرحيل عن بيراميدز.

هل تتم صفقة القرن

وعلى ما يبدو، فصفقة القرن التي كادت أن تتم خلال الـ 4 سنوات الماضية، بانتقال عبدالله السعيد إلى نادي الزمالك، أصبحت على وشك الإتمام، فمقصد اللاعب باللعب لنادي جماهيري، كان نادي الزمالك، لذا ومع تلك التصريحات، واحتياج الزمالك للاعب في مركز صانع الألعاب، خاصة بعد خروج أوباما إلى الدوري السعودي من بوابة الحزم، فأصبحت كل السُبل مُيسرة لانتقال صاحب الـ 37 عام لنادي الزمالك.

وكاد أن ينتقل عبدالله، إلى القلعة البيضاء، خلال عام 2019، ووقع اللاعب بالفعل على عقود انتقاله للفارس الأبيض، ولكن بعد ذلك علمت إدارة النادي الأهلي، وتم تجديد عقودهما مع عبدالله، ثم تم السماح له بالخروج إلى الدوري الفلبيني ومنه إلى الدوري السعودي عن طريق الإعارة لنادي أهلي جدة، ثم بعد ذلك انتهى به المطاف بنادي بيراميدز.

 

تابع موقع تحيا مصر علي