عاجل
الإثنين 30 يناير 2023 الموافق 08 رجب 1444
رئيس التحرير
عمرو الديب

طلب إحاطة للنائبة مرثا محروس بشان تأخر الانتهاء من أعمال تطوير شارع ترعة الجبل بالزيتون

النائبة مرثا محروس
النائبة مرثا محروس

تقدمت النائبة مرثا محروس عضو مجلس النواب عن تنسيقية شباب الأحزاب والسياسين لحزب حماة الوطن ووكيل لجنة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، بطلب إحاطة للمستشار الدكتور حنفي جبالي، موجه إلي الدكتور مصطفى مدبولى رئيس مجلس الوزراء، واللواء هشام أمنة وزير التنمية المحلية، والدكتورعاصم الجزار وزير الإسكان والمجتمعات العمرانية، بشأن "تأخر الإنتهاء من أعمال تطوير شارع ترعة الجبل بحي الزيتون".

تحيا مصر

الأجهزة التنفيذية لحي الزيتون

وقالت "محروس"، في الطلب المقدم منها، إن الأجهزة التنفيذية لحي الزيتون بدأت منذ عام ۲۰۱۸ في أعمال توسعات وتطوير شارع ترعة الجبل، والذي يعد من الشوارع الرئيسية والهامة بالحي، ويمتد لحي حدائق القبة إلا أنه حتى الآن لم يتم الانتهاء من أعمال التطوير والتوسعة وهو ما يمثل إشكالية كبيرة وعرقلة حركة المواصلات والتسبب في الزحام الشديد.

طلب مناقشة عامة لـ نائبة التنسيقية مرثا محروس لمعرفة سياسة الحكومة حول تدريب طلاب الجامعات لتأهيلهم لسوق العمل

وفي سياق متصل يذكر أن النائبة مرثا محروس، قد تقدمت بطلب مناقشة عامة للمستشار الدكتور حنفي جبالي، موجه إلي الدكتور مصطفى مدبولى رئيس مجلس الوزراء،  والمهندس أحمد سمير وزير التجارة والصناعة، الدكتور محمد عاشور وزير التعليم العالي والبحث العلمي، بشأن "سياسة الحكومة بملف تأهيل وتدريب طلاب الفرق النهائية بالجامعات المصرية لسوق العمل".

وأكدت "محروس"، أن الأرقام الرسمية الصادرة عن جهاز التعبئة والإحصاء تتحدث عن ٦٦٧,٤ ألف خريج من التعليم العالي في عام ٢٠٢١، وهو معدل قابل للزيادة منهم ٤٧١.٥ ألف خريج من الجامعات الحكومية و ٣٤ ألف خريج من الجامعات الخاصة، فيما تتحدث المؤشرات أيضا عن وجود أكبر نسبة بطالة بين هؤلاء الخريجين، وهو ما يفرض العديد من التساؤلات بشأن سياسات الحكومة نحو الاستفادة من هذه القدرات البشرية الهائلة بشكل سنوى خاصة في علاقاتهم بسوق العمل بمختلف المجالات.

زيادة معدلات البطالة في نسب خريجى الجامعات 

وقالت  "محروس"، إنه قد تكون أحد الأسباب الرئيسية فى زيادة معدلات البطالة في نسب خريجى الجامعات هو عدم التأهيل والتشريب بشان سوق العمل بمختلف المجالات وهو تحدى كبير يحتاج إلى أن نكون أمام سياسة حكومية واضحة من وزارة التعليم العالي وخاصة في سنوات الفرق النهائية لطلاب الجامعات سواء على المستوى الحكومي أو الخاص يكون هدفها الواضح هو التأهيل والتدريب على أوضاع سوق العمل وهو ما يحتاج لسياسة واضحة من الحكومة تنفيذها وزارة التعليم العالى مع الجامعات وبتعاون كافة الوزارات المعنية بسوق العمل واحتياجاتها للخريجين المؤهلين.

تابع موقع تحيا مصر علي