عاجل
الأربعاء 24 يوليو 2024 الموافق 18 محرم 1446
رئيس التحرير
عمرو الديب

و خالد جلال:هنعمل بروتوكول بين الثقافة و المتحدة لتسجيل كل منتج مسرحي

حوار فني بالشيوخ بـ«مناقشات دور قصور الثقافة».. الفخراني:عايزين لقاءات بينا وبين الجماهير..وعبد الرازق :ياريت يكون فى الصعيد والفنان يرد«محدش يضرب علينا نار»..الهضيبى: أزمة منتصف العمر يدعم زنا محارم

تحيا مصر

شهدت مناقشات طلب المناقشة العامة المقدم من النائب باهر غازى بشأن الدور التاريخى لقصور الثقافة حوار فنى على هامش أهمية استعادة هذا الدور من خلال الفنان يحيى الفخرانى، وعضو مجلس الشيوخ، بمطالبته بضرورة أن يكون هناك لقاءات جماهيرية بين نجوم الدراما والجماهير على مسارح قصور الثقافة خاصة فى المسلسلات التى تحقق رواج وتأثير، فيما تدخل المستشار عبد الوهاب عبد الرازق بمطالبته بأن تكون فى الصعيد أيضا.

 المناقشات تضمنت أيضا تعرض النائب ياسر الهضيبى، عضو مجلس الشيوخ، لإشكالية مسلسل منتصف العمر مؤكدا على أن يدعم زنا المحارم وهو الأمر الذى عقب عليه  الفنان يحيى الفخرانى بأننا مع الإبداعى والمسلسل لما هم فوق الـ 18عاما.

استعادة الدور التاريخي لقصور الثقافة والمسارح لنشر التوعية

الجلسة العامة شهدت تأييد كبير من جانب النواب،  بطلب المناقشة العامة الخاص باستعادة  الدور التاريخي لقصور الثقافة في نشر التوعية الفكرية و تعليم الفنون الثقافية، مؤكدين أنه يعتبر بلا مبالغة الأخطر في محور بناء الانسان المصري ، والذي طالما نادى الرئيس عبد الفتاح السيسي بضرورة التنبه إليه، ومنحه الوقت والجهد ، فبدونه قد تذهب جهود التنمية الجبارة التي تُبذل في كل مناحي الحياة المصرية هباءً.

إقامة ندوات ولقاءات بين الفنانين والجماهير في قصور الثقافة

و دارت مناقشات موسعة داخل قاعة المجلس، حول خطة وزارة الثقافة في استعادة الدور التاريخي لقصور الثقافة، حيث اقترح الفنان يحيى الفخراني عضو مجلس الشيوخ، إقامة ندوات ولقاءات بين الفنانين والجماهير في قصور الثقافة عقب عرض المسلسلات الناجحة المؤثرة في الجمهور.

وقال الفخراني، خلال كلمته في الجلسة العامة لمجلس الشيوخ اليوم :"إن من يوم بدء انتشار التليفزيون أثر على المسرح عمومًا، المواصلات لم تكن سهلة"، مشيرًا إلى وجود عدة عوامل أثرت على المسرح. 

وأضاف: "اقترح استغلال التأثير بشكل إيجابي، اتجاه الناس للتليفزيون بالشكل القوي، أستغل علاقة المسرح بالتليفزيون، مسلسل ناجح أنظم رحلات لأبطال المسلسل يجوبوا القصور الثقافية"، وتابع "لما تتعمل دراما، المناقشة عليها هي الثقافة، نناقش العيوب المميزات الأفكار ". 

ولفت الفخراني إلى أن في فترة وجود وزارة الإعلام والثقافة كانوا يكملوا بعض والحكاية كانت أسهل بكثير"، مشددا على أهمية التفاعل مع الأفكار التي تطرحها المسلسلات  ومناقشتها.

رئيس الشيوخ: زيارة الفنانين الكبار غير متوافرة  في صعيد مصر.. و  الفخراني: روحت الصعيد اتضرب عليا نار

من جهته عقب رئيس مجلس الشيوخ، المستشار عبد الوهاب عبد الرازق، قائلا: أضم صوتي لصوتك بتعديل بسيط ماذا لو تم التوافق على أقطاب المسرح إنهم ينزلوا للناس في المحافظات ولو بزيارات، ولن يتوفرهذا إلا من خلال قصور الثقافة ويتم دعوة فناين كبار زي سعادتك ييجي بلد  في الصعيد وغيره ويحضر ملتقى ومناقشة، مضيفًا: "أعلم يقينًا زيارة الفنانين الكبار غير متوافرة حتى الآن في صعيد مصر"، مشيرًا إلى أن في التاريخ القديم كيف كان الريحاني ينزل أعماق الريف المصري.

وعقب الفخراني ، قائلا: "كان موجود انا وعادل امام نزلنا"، مشيرًا إلى عرض الفنان عادل إمام أحد مسرحياته في أسيوط، واستطرد "رحت المنيا اتضرب نار علية أيامها".

وأضاف الفخراني: "أي فنان كبير أو صغير متمسك بالعمل وعايز يتناقش فيه فرصة أي مسلسل يتعمل فرصة إن الفريق يروح ويتنقل في أكثر من بلد".

مسلسل أزمة منتصف العمر

و على جانب آخر، أصبحت الجلسة على صفيح ساخن بسبب مسلسل أزمة منتصف العمر، و ذلك بعد هجوم النائب ياسر الهضيبى عضو مجلس الشيوخ، على المسلسل، مشيرا إلى أنه يشجع بشكل وبآخر على زنا المجارم، حيث يناقش الفكرة بشكل فج ليس بمجرد تلميحات.

وقال الهضيبي: الشعب المصرى يمكنه أن يتحمل الأزمة الاقتصادية، ولكنه لا يمكنه أت يتحمل تدمير الهوية الثقافية فى بلد الأزهر.

ومن جانبه حاول المستشار عبد الوهاب عبد الرازق، رئيس مجلس الشيوخ، التدخل ومقاطعة النائب، موضحا أن ذلك الأمر يبعد عن موضوع المناقشة، واختصاص ومسئولية وزارة الثقافة، وطلب المناقشة المعروض.

و أضاف: نحن نتحدث فى قصور الثقافة ومسئولية وزيرة الثقافة.
 

و في ذات السياق، أكد المخرج خالد جلال، رئيس قطاع الإنتاج الثقافي، القائم بأعمال رئيس البيت الفني للمسرح، ضرورة التعاون بين وزارات الثقافة والتعليم والإعلام والاتصالات لنشر الوعي والفنون.

وأشار إلى وجود إنتاج مسرحي ضخم وصل لنحو 5000 مسرحية عن طريق قصور الثقافة والجامعات، وقال "منتج فني مسرحي ضخم جدًا يكاد يكون غير موجود في أي دولة في الوطن العربي".

وأكد رئيس قطاع الإنتاج الثقافي، أن المنتج ثري جدًا على مستوى العدد والمحتوى، مشيرا إلى وجود خطة تحتوي على إنتاج أعمال كبار الكتاب بدءًا من توفيق الحكيم حتى الكاتب عبد الرحيم كمال، الذي قال عنه الرئيس انه أفضل شخص يكتب عن موضوع تجديد الخطاب الديني، ولفت جلال إلى بدء بروفات مسرحية صاحب الوردة التي تناقش هذا الموضوع.

أهمية دور وزراة الاتصالات في الفترة المقبلة

وجدد المخرج المسرحي خالد جلال تأكيده على أهمية دور وزراة الاتصالات في الفترة المقبلة، لنشر الوعي والثقافة من خلال الأدوات التكنولوجية الحديثة، وسط العالم المفتوح "المعركة أكبر، زمان نواجه قناتين تغلقا في 12 مساءً إنما الآن نحن وسط العالم المفتوح بشراسة"، وتابع "محتاجين ننشر الوعي والإدراك والجمال ولن يتأتى من وزارة واحدة، يجب أن تتعاون الوزرات سويا".

وقال: "نحن بصدد عمل بروتوكول بين وزارة الثقافة والشركة المتحدة لتسجيل كل المنتج المسرحي ونشره عبر القنوات الخاصة بالمتحدة".

رئيس مجلس الشيوخ، ينتقد غياب تسجيل المسرحيات وعرضها

من جانبه قال المستشار عبد الوهاب عبد الرازق، رئيس مجلس الشيوخ: من الملاحظت الغريبة أنه في فترة من الفترات كان في مسرح التليفزيون ومسرحيات اتعملت من كبار الكتاب في هذه الفترات، عرض هذه المسرحيات ساهم لحد كبير في الحياة الثقافية في مصر".

وانتقد غياب تسجيل المسرحيات وعرضها، قائلا: مسرحيات عظيمة جدا بأساتذة عظام وربما لا بتوفر للكثيرين مشاهدتها مثل أعمال الفنان يحيى الفخراني"، وتساءل "لماذا لا نيسرها للناس؟".

وواصل بعدها المخرج خالد جلال، قائلا: عندنا فرقة المواجهة والتجوال التي بدأت في 2018 ما بتروحش المحافظات بتروح القرى والنجوع، يصلوا أصغر قرية"، مشيرًا إلى تنظيم عروض في المدارس.

وتابع: "حققوا الوصول للعمق المصري بشدة، أنا راجل طالع من مسرح الجامعة الإمكالنيات عمرها ما كانت الشماعة اللي تمنع وصولنا للناس".

وجود مشروعات ثقافية موازية لمشروع حياة كريمة

و أكد هشام عطوة، رئيس الهيئة العامة لقصور الثقافة، أن الهيئة تقوم بدورها في نقل الثقافة وتنشيط الحركة الثقافية في المحافظات وتنمية الوعي الجماهيري، وتنمية النابهين والموهوبين.

جاء ذلك خلال كلمته أمام الجلسة العامة لمجلس الشيوخ، برئاسة المستشار عبد الوهاب عبد الرازق، أثناء نظر طلب المناقشة بشأن سياسة وزارة الثقافة نحو استعادة الدور التاريخي لقصور الثقافة والمسارح في نشر التوعية الفكرية وتعليم الفنون الثقافية كأحد الركائز الأساسية لبناء الإنسان المصري.

وأشار إلى أن الهيئة قامت برعاية مشروع "ابدأ حلمك" وهو نشاط مسرحي يستهدف تدريب شباب الفنانين في الاقاليم على الفنون والأداء، لافتًا إلى أن المرحلة الأولى تخرج منها 148 شاب وفتاة في محافظات أسيوط والفيوم والشرقية، وتخرج من المرحلة الثانية 198 شاب وفتاة في محافزات بني سويف وبورسعيد والجيزة وكفر الشيخ وأوضح اعتماد الخريجين كفرق نوعية مسرحية داخل المحافظة.

وكشف وجود مشروعات ثقافية موازية لمشروع حياة كريمة، في 122 قرية بواقع 3216 فعالية، بخلاف مشروع أهل مصر كمشروع نتبناه الدولة للتنمية الثقافية تستهدف الشباب والأطفال والفتيات.

تابع موقع تحيا مصر علي