عاجل
الأحد 24 سبتمبر 2023 الموافق 09 ربيع الأول 1445
رئيس التحرير
عمرو الديب

كنت بجبله منوم بدل المخدرات.. إبراهيم: والدى رفض يطلعلي بطاقة|فيديو

ابراهيم
ابراهيم

أعتبرناك ميت.. هذه الجملة كانت كفيلة لأن تجعل إبراهيم 24 سنة، يأخذ خطوة ترك المنزل بعد الاضطهاد الذي ذاقه على يد والده وزوجته بعد وفاة والدتها.

تحيا مصر

إبراهيم: والدي رفض يكملي تعليم

وكشف إبراهيم، في حديثه لموثع "تحيا مصر"، أنه يعمل  منذ أن كان عمره 9 سنوات في الميكانيكا قبل أن ينتقل للعمل في القهوة لأن أموالها أكثر، واضطر للخروج من المدرسة وهو في الصف الأول الإعدادي بعد وفاة والدته وهو في عمر 12 سنة، مشيرا إلى أن والده تزوج بعد وفاة والدته بأسبوعين وبدأ يعامله معاملة سيئة بسبب زوجته.

وأضاف أن والده كان يجبره على العمل وعندما طلب من والده تكملة تعليمه رفض وقال له "التعليم هيعملك أيه أنزل اشتغل"، وكان يأخذ الأموال منه حيث كان يذهب لصاحب العمل ويطلب منه عدم إعطاء ابنه أي أموال ويذهب هو في نهاية اليوم لاستلامها.

إبراهيم: علاقة والدي بي كانت قائمة على المصلحة

وأوضح أن علاقته بوالده كانت تشبه صديقين يعرفان بعضهما من أجل المصلحة حيث كان يعرفه من أجل الأموال التي يعمل بها ويطرده خارج البيت في حال لم يعطه الأموال، حيث كان يطلب منه عدم العودة للمنزل في حال لم يحضرأموال، مشيرا إلى أنه كان يتعاطى المواد المخدرة وحاول منعه ، وعندما كان يعطيه الأموال للشراء كان يقوم بإستبدال المخدر بحبوب منوم له حتى يقلل من المواد المخدرة وعندما يستيقظ يتعارك معه ويطرده خارج المنزل ويظل في الشارع بالأيام.

وأردف أنه عندما كان يطلب من والده شراء ملابس له على الأعياد كان يرفض وهو مايشعره بالحزن خصوصا عندما يرى الأطفال حوله يشترون الملابس وسعداء، وأحيان لم يكن يهتم بالاعياد من كثرة العناء في العمل.

إبراهيم يروي تفاصيل يوم تركه للمنزل

وتابع أنه لم يرى والده منذ 3 سنوات وتواصل معه حوالي مرتين خلال تلك الفترة، موضحا أنه يوم تركه للمنزل حدث بسبب أن والده ذهب لصاحب العمل وطلب منه عدم أعطاء الأموال لابنه وهو ما جعله يتعارك مع صاحب العمل وأخبره أنه هو من تعب في تلك الأموال، فأخبره صاحب العمل أن والده يريد ذلك، وعندما عاد للمنزل طلب من والده أموال لشراء ملابس فرفض وأخبره أنه يأكل ويشرب في المنزل، وعندما طلب منه أن ينفق على نفسه ويعطيه ثمن الطعام والشراب والإيجار مقابل أن يظل معهم في المنزل رفض والده ذلك.

وأكمل أن والده رفض أن يذهب معه من أجل استخراج بطاقة تحقيق هوية، حتى يضمن بقائه بالقرب منه وعدم سفره حتى يظل يأخذ منه أموال، مشيرا إلى أنه أخذ منه الكثير من الأموال مقابل الذهاب معه ولكن في النهاية كان يخلف بوعوده ولا يذهب، مشيرا إلى أن أشقاء والده يرفضون التدخل في أمورهم.

ولفت إلى أنه لديه 4 شقيقات أجبرهم والده وزوجته على ترك المدرسة والخروج للعمل، كما أن زوجة ابيه جعلتهم يأسون عليه وتتبدل معاملتهم معه واعتبروه ميتا، مشيرا إلى أن الله عوضه بالناس الذين يعمل لديهم ويعتبرهم الديه لأنهم يعاملونه معاملة حسنة ويعطفون عليه وشعر معهم أنه لديه سند في الحياة، متمنيا ألا يصلن شقيقاته لما وصل له هو ويتزوجن من أشخاص صالحين يحافظون عليهم.

تابع موقع تحيا مصر علي