عاجل
الثلاثاء 16 أبريل 2024 الموافق 07 شوال 1445
رئيس التحرير
عمرو الديب

ضياء رشوان: مصر استقبلت 566 مصابا من أبناء غزة لعلاجهم بالمستشفيات المصرية

ضياء رشوان رئيس الهيئة
ضياء رشوان رئيس الهيئة العامة للاستعلامات

صرح ضياء رشوان، رئيس الهيئة العامة للاستعلامات، بأن الهدنة الفلسطينية - الإسرائيلية سرت دون عوائق لليوم الرابع، وهو ما يعود إلى الجهود المكثفة التي تبذلها مصر بالتعاون مع الأشقاء في قطر، والمشاركة الأمريكية الفعالة.

إيصال المساعدات لقطاع غزة

وفي هذا السياق، واصلت مصر جهودها الكثيفة لإيصال المساعدات الإنسانية إلى قطاع غزة عبر منفذ رفح، والتي استمرّت طوال فترة العدوان على القطاع، وتكثفت مع سريان الهدنة الإنسانية في مرحلتها الأولى التي انتهت أمس الاثنين، وهو ما سيتواصل أثناء المرحلة الثانية من الهدنة والتي ستستمر اليوم الثلاثاء وغدا الأربعاء.

حجم المساعدات الطبيعة لغزة

وأوضح رشوان أن حجم المساعدات الطبية  التي تم إدخالها إلى قطاع غزة حتى مساء أمس الاثنين 27 نوفمبر، بلغ 2812 طنا، وبلغ حجم المساعدات من المواد الغذائية 11427 طنا، وحجم المياه 8583 طنا، فضلا عن 127 قطعة من الخيام والمشمعات، بالإضافة إلى 2418 طنا، من المواد الإغاثية الأخرى.

وأشار رشوان إلى أنه تم إدخال 1048 طنا من الوقود حتى مساء أمس، وأن إجمالي عدد الشاحنات التي عبرت من معبر رفح إلى قطاع غزة بلغ 2263 شاحنة خلال هذه الفترة.

ونوه رئيس الهيئة العامة للاستعلامات إلى أن مصر قد استقبلت في نفس الفترة،، 566 مصابًا من أبناء غزة لعلاجهم بالمستشفيات المصرية ومعهم نحو 300 مرافق، إضافة إلى عبور 8691 شخصًا من الرعايا الأجانب ومزدوجي الجنسية، و1256 مصريا، من قطاع غزة، وتسهيل دخول 421 فلسطينيا عالقا بمصر إلى القطاع.

وأنهى ضياء رشوان تصريحاته بإعادة التأكيد على استمرار الجهود المصرية في العمل على الإسراع بعمليات نقل المساعدات الإنسانية للمُساهمة في الحد من تفاقم الأزمة الإنسانية لأشقائنا الفلسطينيين في قطاع غزة.

المفرج عنهم

وكان ضياء رشوان، قد أعلن عن أن 11 محتجزا إسرائيليا من النساء والأطفال ومعهم 4 من التايلانديين، وسُلِّمُوا للصليب الأحمر وهم في طريقهم لتسليمهم السلطات المصرية.

وأضاف "رشوان"، خلال مكالمة هاتفية ببرنامج "في المساء مع قصواء"، المذاع على قناة "CBC"، وتقدمه الإعلامية قصواء الخلالي، أنه على الجانب الآخر تم إخراج 33 أسيراً فلسطينياً منهم 3 من السيدات، و30 قاصراً من الأشبال والشابات وسُلِّمُوا أيضا للصليب الأحمر، وجاري انتقالهم للضفة الغربية.

تابع موقع تحيا مصر علي