عاجل
السبت 20 أبريل 2024 الموافق 11 شوال 1445
رئيس التحرير
عمرو الديب

وزير شئون الأسرى يكشف عن الطرف الوحيد الذي لا يرغب في التوصل لهدنة كاملة

الأسرى
الأسرى

أكد أشرف العجرمي رئيس وزرير شئون الأسرى الفلسطيني السابق، أن كافة الأطراف المهنية تريد تنفيذ الهدنة ما عدا الاحتلال.

تحيا مصر 

 


وزير شئون الأسرى: إسرائيل الوحيدة التي لا ترغب في التوصل لحل


وأوضح وزير شئون الأسرى، خلال مداخلة هاتفية رصدها موقع "تحيا مصر" مع برنامح حضرة المواطن المذاع على شاشة صدى البلد، من تقديم الإعلامي سيد علي، أن جميع الأطراف المشاركة في التوصل إلى وقف إطلاق النار بين حركة المقاومة الإسلامية "حماس"، وبين الاحتلال الإسرائيلي، تريد التوصل إلى وقف إطلاق نار شامل، فيما عدا الجانب الإسرائيلي الوحيد الذي يرغب في إنتهاء الهدنة من أجل اسئناف أعماله الوحشية على قطاع غزة تفجير للمستشفيات والمدارس وغيرها.


وزير شئون الأسرى: إسرائيل فشلت في استعادة أسراها بالحرب


وأضاف وزير شئون الأسرى، لكن الاحتلال الإسرائيلي ليس المقرر بوجود هدنه من عدمه، حيث أن الإدارة الأمريكية هي من تقرر وتتحكم بصورة رئيسية في القرار الإسرائيلي، وذلك لأن ما حدث على مدار الأيام الماضية خلال وقف إطلاق النار من تبادل الأسرى يشجع على المضي قدما في تمديد الهدنة وليس ذلك فحسب بل إيجاد تسوية سياسية قائمة، خصوصا أنه لا توجد حلول عسكرية تكزن هي الحل، وذلك يتضح من خلال محاولة إسرائيل على مدار الـ5 يوم الماضيين من خلال الحرب البربرية على قطاع غزة ولم تنجح في حسم الحرب لصالحها لا في القضاء على حركة حماس أو حتى استعادة أسراها.


وزير شئون الأسرى: ملف الأسرى العسكريين أكثر تعقيدا


وأشار وزير شئون الأسرى، إلى أن الأمر الوحيد الذي ساهم في إطلاق سراح محتجزي الاحتلال، هي الصفقات التي تم التبادل من خلال الاتفاق على الهدنة وتبادل الأسرى، وهو الأمر الذي يشجع على تمديد الهدنة، خصوصا وأنه بعد انتهاء من مرحلة المدنيين الفلسطينيين و الإسرائيليين، هناك مرحلة العسكريين وهي سوف تكون أكثر تعقيدا من التبادل بين المدنيين والمعتقلين الفلسطينيين سواء النساء و الأطفال، لأن الحديث يدور عن تبيض السجون الإسرائيلية من المحتجزين الفلسطينيين ، و رفع الحصار بشكل كامل عن قطاع غزة.

تابع موقع تحيا مصر علي