عاجل
السبت 13 أبريل 2024 الموافق 04 شوال 1445
رئيس التحرير
عمرو الديب

طارق السعيد: الأهلي يعاني من أزمة المهاجم الصريح.. ولابد أن يراجع اللاعبين أنفسهم

تحيا مصر

أكد طارق السعيد نجم الكرة المصرية السابق، أن فوجئ بأداء الأهلي في لقاء سموحة، خصوصا أن الفريق الأحمر يقدم مستوى سيئ منذ عدة مباريات، مشيرا إلى أن هناك أزمة حقيقية في ظل وجود المهاجم الصريح.

تحيا مصر

وقال طارق السعيد في تصريحات لبرنامج بوكس تو بوكس عبر قناة etc: "الأهلي فريق كبير وموضوع افتقاد رأس الحربة قوي بالفعل يمثل أزمة في نادٍ كبير بحجمه، لا أريد أن أظلم صلاح محسن، رغم أنه كان متألق مع سيراميكا كليوباترا في الموسم الماضي، وقد يكون ظهوره بهذا المستوى نتيجة الضغوط في الأهلي".

وأضاف طارق السعيد : "غياب أليو ديانج كان غيابه مؤثر على الأهلي في وسط الملعب، ويظل هو أهم لاعب في الفريق الأحمر، وكثرة التدوير أمر سلبي يؤثرعلى أداء الأهلي بشكل واضح لابد أن يستعيد لاعبي الأهلي مستواهم، لأنهم عناصر جيدة ومميزة جدا ويجب أن يراجعوا أنفسهم".

وأشار إلى أن مواجهة الزمالك أمام مودرن فيوتشر صعبة بكل تأكيد على معتمد جمال، والفوز فيها مهم للغاية بالنسبة للفريق الأبيض للمنافسة على المراكز المتقدمة خصوصا بعدما خسر 10 نقاط في 6 مباريات، وأعتقد أن الزمالك قد يحقق الفوز.

نتيجة مباراة الأهلي وسموحة

وتعادل الفريق الأول لكرة القدم بالنادي الأهلي بدون أهداف مع سموحة، في المباراة التي جمعت الفريقين مساء أمس باستاد المقاولون العرب في إطار مباريات الجولة السابعة لبطولة الدوري. 

لم تشهد المباراة فرصًا حقيقية للتهديف، بعدما تمكن سموحة من غلق كل الطرق المؤدية للمرمى سواء من العمق أو الأطراف، وسط عدم توفيق في اللمسة الأخيرة من جانب لاعبي الأهلي، ومحاولات مستمرة لم يكتب لها النجاح ولم تصل للنهاية السعيدة.

بهذه النتيجة اقتسم الفريقان نقطتي التعادل، فارتفع رصيد الأهلي إلى النقطة 14 وسموحة للنقطة 9.

دخل الأهلي المباراة بقوة ورغبة ملحة في هز الشباك، معتمدًا على تحركات خط الوسط الذي يضم مروان عطية وحسين الشحات ومحمد مجدي أفشة وإمام عاشور وكريم فؤاد خلف رأس الحربة صلاح محسن، وتنوعت محاولات الأهلي سواء من العمق أو الأطراف، خاصة مع انطلاقات أكرم توفيق في الناحية اليمنى وعلي معلول في الجانب الأيسر. 

رغم الاستحواذ إلا أن الأهلي لم يستطع فك رموز دفاعات فريق سموحة الذي اعتمد على الضغط ورقابة رجل لرجل مع غلق المساحات أمام المرمى، فلم تشهد أول ربع ساعة من المباراة فرصًا حقيقية للتهديف وتحطمت معظم المحاولات أمام صخرات الدفاع في الفريقين. 

تابع موقع تحيا مصر علي