عاجل
السبت 13 أبريل 2024 الموافق 04 شوال 1445
رئيس التحرير
عمرو الديب

عمرو القطامي: الدولة المصرية نجحت في وقف نزيف خسائر الطرق والبنية التحتية خلال 7 سنوات فقط

النائب عمرو القطامي
النائب عمرو القطامي

قال النائب عمرو القطامي وكيل لجنة الشئون الاقتصادية بمجلس النواب، إن تصريحات الرئيس عبد الفتاح السيسي التي كشف خلالها عن حجم الخسائر السنوية التي كانت تتعرض لها مصر بسبب البنية التحتية المتهالكة والطرق المدمرة والتي تراوحت من 9 لـ 10 مليار دولار سنويا، يكشف إلى أي مدى أهمية الإجراءات التي اتخذتها الدولة المصرية لوقف نزيف تلك الخسائر من خلال مشروعات البنية الأساسية.

عمرو القطامي: الخسائر التي سببتها البنية التحتية المتهالكة يكشف أهمية المشروعات التي نفذتها الدولة المصرية

وأضاف "القطامي" -في تصريحات له يرصدها تحيا مصر - أن مشروعات البنية التحتية والطرق لم توقف فقط نزيف الخسائر الذي كانت تتعرض له الدولة المصرية نتيجة طبيعتها المتهالكة، وإنما مهدت لإقامة العديد من المشروعات التي مثلت عائدا اقتصاديا قويًا وكذلك عائدا خدميا نافعا للمواطنين، وعلى سبيل المثال توصيل الغاز الطبيعي لـ15 مليون وحدة سكنية.

وأشار وكيل لجنة الشئون الاقتصادية إلى أن الدولة المصرية تحملت في سبيل ذلك أموالا ضخمة، بعدما أصرت على وقف تلك الخسائر التي تتكبدها سنويا نتيجة الطرق المتهالكة خلال 7 سنوات فقط، وكذلك الشعب المصري تحمل كثيرا خلال تلك المدة.

وأوضح النائب عمرو القطامي أن تلك المشاريع يجب أن تحقق أهدافها والمتمثل في جذب الاستثمارات بعدما وفرت الدولة البنية التحتية اللازمة والمناخ الجاذب للمستثمرين، مشيرًا إلى دور الحكومة في هذا الأمر والذي يجب أن يتضاعف لجذب المزيد من الاستثمارات.

10 مليار دولار خسائر سنوية.. السيسي يكشف كيف واجهت مصر أزمة الطرق المتهالكة خلال 7 سنوات

وتحدث الرئيس عبد الفتاح السيسي عن أزمة البنية الأساسية والطرق التي كانت تعاني منها الدولة المصري، والتي كلفتها فيما بعد أموالًا ضخمة للتغلب عليها، مشيرًا إلى أن ذلك ساعد في إنجاز العديد من المشروعات المهمة التي كان لها أثرها حاليًا.

وخلال كلمته بالجلسة الافتتاحية لمؤتمر ومعرض مصر الدولي السابع للطاقة إيجيبس 2024، وينقله تحيا مصر، كشف الرئيس السيسي عن أن خسائر مصر سنويًا كانت تتراوح من 9 إلى 10 مليار دولار سنويًا، بسبب سوء البنية الأساسية والطرق الموجودة بها، لافتًا إلى أن الدولة المصرية تغلبت عليها خلال  7سنوات، لكنها في سبيل ذلك أنفقت أموالًا ضخمة للغاية.

ووجه الرئيس عبد الفتاح السيسي حديثه لمؤسسات التمويل متسائلًا: "هل كان لدى مؤسسات التمويل، ونحن ننفذ تلك المشروعات الضخمة، الاستعداد لمنحنا تمويل منخفض التكلفة، حتى نستطيع أن ننفذ ونلتزم بالخطة والتعهدات التي ألزمنا أنفسنا بها؟..متابعا: "ماذا ستفل الدول ذات الاقتصادات المتواضعة إذا لم يتوفر التمويل اللازم لها؟".

تابع موقع تحيا مصر علي