عاجل
الإثنين 20 مايو 2024 الموافق 12 ذو القعدة 1445
رئيس التحرير
عمرو الديب

بما لا يرضي الله| تصريحات نارية من ربيع ياسين ضد اتحاد الكرة

الكابتن ربيع ياسين
الكابتن ربيع ياسين

أكد ربيع ياسين نجم النادي الأهلي ومنتخب مصر السابق، أنه لا يجيد "التطبيل" مطلقا" وليس له ظهر ودائمًا عمله كان يتحدث عنه سواء عندما كان لاعبًا أو مدربًا، مشيرًا إلى أنه لا تربطه أي علاقات بمجلس إدارة اتحاد الكرة الحالي، في ظل وجود بعض مسئولي الرياضة الذين يعملون بما لا يُرضي الله.

وقال في تصريحات عبر برنامج بوكس تو بوكس على شاشة ETC: "دائمًا يتحدثون عن الظلم الذي أتعرض لي، فهل سأعمل رغمًا عن أحد، وسبق وتوجت بأمم إفريقيا مع منتخب الشباب في 2013، وصنعت 3 أجيال للكرة المصرية، وساهمت في اكتشاف لاعبين مميزين مثل ياسر إبراهيم وتريزيجيه وصالح جمعة وكهربا وأحمد حسن كوكا وغيرهم كثير جدا، وثلاثي الحراس أبوجبل وعلي لطفي ومحمد بسام كانوا من اكتشافاتي في المنتخبات الوطنية".

وأضاف: "بصمتي كانت واضحة في العمل مع منتخبات الشباب والناشئين، ولو كان لدي علاقة مع اتحاد الكرة كان من الممكن يتم تعييني، البعض لا يبحث عن الكفاءات، بل هناك استمرارية لإهدار المال العام، وتألمت كثيرًا لما حدث في اختيارات أسماء المدربين، ومحمد يوسف تم وضعه في منصب غريب وتمت مجاملته بتعيينه مشرف على المنتخبات، فهو رغم أنه صديقي ولكن مصلحة الوطن فوق الجميع".

وزاد: "من الأولى بالتعيين في الإشراف على منتخبات الناشئين والشباب، وأين المصلحة العامة، ومحمد يوسف كيف يتم مجاملته على حساب الكرة المصرية، فما يحدث مجاملة واضحة، وعلى حساب مصر التي تدفع الملايين، نحتاج لصناعة أجيال جديدة، من أجل مستقبل الكرة المصرية".

وأكمل: "كنت أقود منتخب مصر 2001، الموجود حاليا مع روجيرو ميكالي، قمت باكتشاف لاعبين كثيرين منهم مثل محمود صابر ونبيل كوكا وأسامة فيصل وحسام أشرف وابراهيم عادل، وبعضهم لعب أساسيًا مع أنديتهم في الفترة الأخيرة".

وتابع: "تحدثت مع جمال علام رئيس اتحاد الكرة، من أجل تقديم رأيي واقتراحاتي، وحاولت التحدث مع الدكتور أشرف صبحي للجلوس معه، ويبدو أن الجميع كان خائفًا من الرد، وعندما نطلب مسئول في الكرة المصرية فأنه بات من الصعب أن يرد".

وواصل: "ليس لدي تحفظات على الاختيارات مطلقا، ولكن نبحث عن المصلحة، فأنا لدي نضج كبير في العمل مع المنتخبات الناشئين والشباب، وأنا قادر على صناعة أجيال، وأناشد المسئولين في مصر أين العدل في الرياضة، وحزين لما حدث".

وأضاف: "أناشد المسئولين أن يجلسوا معي لسماع مقترحاتي وأفكاري من أجل تطوير الكرة المصرية، وحزين لوجود 4 او 5 أفراد يتحكمون في الكرة المصرية، وأين العدالة في اختيارات الأجهزة الفنية؟!، جميعًا نعلم كيف يتم اختيار المدربين واسناد المنتخبات لهم، ولم أهاجم أحد طوال تاريخي بل أبحث عن المصلحة فقط".

وأكد: "أناشد المسئولين عن الرياضة في مصر بضرورة الجلوس معي وحاولت التواصل مع وزير الرياضة، وسبق وتحدثت مع عدة وزراء سابقين، والاختيارات في مصر ليس لها معايير وكلها بالعلاقات الشخصية، ولست صغيرًا فأنا من كباتن مصر في كأس العالم، وأنا رجل شريف وخائف على مصر وهناك مدربين تقاضت ملايين الدولارات بدون تحقيق أي شئ، أنا (مستور) الحمد لله، ولكن حزين ومتألم لما يحدث حاليا، لم يُقدر أحد انجازاتي مع المنتخبات الوطنية".

وأتم: "لم يتم محاسبة ما حدث في منتخب مصر للشباب خلال أمم إفريقيا التي كان يقوده محمود جابر، الجميع لم يناقش الخسائر الفادحة التي حدثت لنا ولم نسجل فيها هدف واحد، وعندما لعبت في الجزائر 2013 فزت على منتخبات كبيرة وعدنا باللقب.. وأنا حزين لما حدث معي، أناشد المسئولين الجلوس معي لمناقشة رؤيتي ومقترحاتي لتطوير المنتخبات الوطنية، نحن الآن نعاني (حرام ما يحدث)".

تابع موقع تحيا مصر علي